جريمة فظيعة تهز ولاية سوسة.. أستاذة تقتل ابنتها وتفقأ عينيها وتبقر بطنها ثم تحاول قتل والدها - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 16 نوفمبر 2018

تابعونا على

Nov.
17
2018

جريمة فظيعة تهز ولاية سوسة.. أستاذة تقتل ابنتها وتفقأ عينيها وتبقر بطنها ثم تحاول قتل والدها

الثلاثاء 31 مارس 2015
نسخة للطباعة

شهدت مدينة القلعة الصغرى في ساعة متأخرة من مساء أمس الأول الأحد جريمة قتل بشعة راحت ضحيتها رضيعة عمرها عام وأربعة أشهر على يد والدتها أستاذة التعليم الثانوي التي لم تتجاوز ربيعها السادس والثلاثين بعد أن خربت جسدها الصغير بالطعنات ونكلت بجثتها بطريقة تقشعر لها الأبدان، قبل أن تحاول قتل والدها طعنا، ولولا التدخل العاجل لأعوان فرقة الشرطة العدلية بمنطقة الأمن الوطني بسوسة لكانت قضت عليه بعد أن أصيبت بحالة هيجان.

تفاصيل هذه الجريمة التي هزت ولاية سوسة تفيد بأن المشتبه بها متزوجة ولها أطفال، وهي استاذة تعليم ثانوي أصيبت بمرض نفسي وعصبي أجبرها على التردد على عيادات ومستشفيات الامراض النفسية والعصبية، وقد غادرت آخر مرة المستشفى منذ بضعة أسابيع بعد تحسن حالتها النفسية، ولكن فجأة انقلبت من إنسانة طيبة ومسالمة إلى وحش لتنقض على طفلتها وتعبث بجسدها.

وحسب مصدر أمني مطلع فإن الحالة النفسية للمشتبه بها تدهورت مساء أمس الأول بصفة مفاجئة فتسلحت بسكين واحتضنت رضيعتها ورافقتها إلى حديقة المنزل وهناك سددت لها عدة طعنات حتى فارقت الحياة، ولم تكتف بذلك بل عمدت إلى التنكيل بجثتها وفقأت عينيها وأخرجتهما ثم بقرت بطنها بالسكين وقطعت أمعاءها وكبدها وبقية الأجزاء إربا إربا.

في الأثناء قدم والد المشتبه بها وتفطن للجريمة فحاول السيطرة على ابنته التي يعرف مرضها إلا أنها حاولت قتله بدوره طعنا إلى أن حل أعوان فرقة الشرطة العدلية بسوسة المدينة الذين سيطروا عليها بصعوبة واقتادوها إلى المستشفى لحقنها قبل تحويلها إلى مقر الفرقة للتحري معها حول هذه الجريمة البشعة بكل المقاييس.

ص. المكشر

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة