من مجموع 195 بالوطن القبلي.. 36 مدرسة ابتدائية تتواصل افتراضيا مع الولي - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - السبت 17 نوفمبر 2018

تابعونا على

Nov.
18
2018

من مجموع 195 بالوطن القبلي.. 36 مدرسة ابتدائية تتواصل افتراضيا مع الولي

الأربعاء 17 ديسمبر 2014
نسخة للطباعة
من مجموع 195 بالوطن القبلي.. 36 مدرسة ابتدائية تتواصل افتراضيا مع الولي

 أصبحت تكنولوجيا المعلومات والاتصال ضرورة هامة في الحياة العصرية بل هي بمثابة خبز يومي.. وفي هذا الإطار أحدثت وزارة التربية الفضاء الرقمي للمدارس الابتدائية الذي يهم كامل مدارس الجمهورية التونسية وقد بلغ عدد المدارس التونسية المشاركة في هذا الفضاء الرقمي 2202 مدرسة ابتدائية من جل أنحاء البلاد التونسية.

هذا الفضاء موجّه إلى التلميذ بدرجة أولى والولي الذي يريد متابعة نتائج ابنه وغياباته وأعداده والأنشطة المدرسية كما يمكن للولي التسجيل للإرساليات القصيرة( 25رسالة قصيرة في الثلاثي الواحد بثمن رمزي:600 مليم) وذلك لغاية إعلامه حول غيابات التلميذ وأعداده والأنشطة المدرسية، كما يتمتع الولي ببريد إلكتروني آلي باسم منظوره به صندوق واردات والرسائل المبعوثة ويستطيع إرسال رسالة الكترونية إلى الإدارة أو المربي أو المتفقد أو المندوب الجهوي أو إلى ولي آخر.

وزوّد الموقع التلميذ بمكتبة افتراضية من السنة الأولى إلى السنة السادسة ابتدائي تتضمن أغلب مجالات التعلم وأنشطته من تمارين للدعم والبحوث وبإمكانه أيضا الاطلاع على إبداعات التلاميذ المنشورة وأخبار المدرسة وجديدها وتوقعات الطقس.

وتتصدر ولاية نابل قائمة المدارس التي قامت بإدخال الأعداد إلى هذا الفضاء حيث سجل إلى حد الآن 36 مدرسة قامت بإدخال الأعداد من مجموع 195 مدرسة مسجلة في هذا الفضاء، وقد لاحظنا تحرك الأولياء لكثير من المدارس الابتدائية بنابل ودار شعبان الفهري لمطالبة مديري المدارس بالمعطيات الخاصة للدخول لهذا الموقع لغاية الاطلاع على الأعداد المدرسية حتى أن الكثير من الأولياء اتجهوا نحو المراكز العمومية للانترنات لسحب بطاقات رسومات أبنائهم أي الأعداد.

 وهذه هي الخطوات الأولى للمتابعة عن بعد بالنسبة للولي قد تصبح عادة لا تقتصر على الأعداد فقط بل التواصل مع المربين والإدارة ومراقبة الواجبات المدرسية للنهوض بمستقبل التلاميذ.

أبو درة

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد