مدنين: الصيد البحري.. مشاكل بالجملة.. والبحارة يقترحون - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 25 سبتمبر 2020

تابعونا على

Sep.
26
2020

مدنين: الصيد البحري.. مشاكل بالجملة.. والبحارة يقترحون

الخميس 11 ديسمبر 2014
نسخة للطباعة

يعد قطاع الصيد البحري بولاية مدنين من اهم القطاعات الاقتصادية بهذه الجهة والتي تمتد سواحلها على طول 400 كلم ويوفر هذا القطاع 10 الاف موطن شغل مباشر في مختلف مواسم الصيد وتعترض البحارة بهذه الجهة العديد من الاشكاليات والصعوبات التي تمت اثارتها خلال ورشة انتظمت بالمقر الاجتماعي لمعهد المناطق القاحلة بمدنين والمتمثلة بالخصوص في الصيد بالكيس وبالمناطق المحجرة وصنع المراكب بدون رخص واخري بدون هوية واستعمال الشباك غير قانونية والاضواء المبهرة وصيد عشوائي ببحيرة البيبان وتكاثر الاسطول الاجنبي خاصة المصري خلال فترة الراحة البيولوجية ومواسم صيد غير مقننة وغياب منظومة تغطية اجتماعية خاصة بالصيد الساحلي ونقص في اليد العاملة المختصة وغياب التنسيق بين الاطراف المعنية في قطاع الصيد البحري وصعوبة حجز التن الاحمر وغياب البحث العلمي وتلوث بحري بمصب اغير والملاحة وبحيرة بوغرارة والتداخل بين نشاط الصيد البحري والسياحي ونقص في التشجيعات الخاصة بصغار البحارة.
اشكاليات اخري تم التطرق اليها تهم ضعف المنظومة الامنية وتهرب من اداء المعاليم المستجوبة ونقص في تاهيل الموانئ وخاصة سوق الاسماك والخدمات المينائية وافتقار موانئ الكتف وجرجيس واجيم وحومة السوق لفضاء ترقيع الشباك وفضاء اداري بميناء الكتف وترمل ميناء اغير وانعدام النشاط به.
مسائل اخري تمت اثارتها من قبل الحاضرين في هذه الورشة تتصل بعدم احترام التراتيب المنظمة المتعلقة بالتصرف في اسواق الجملة خاصة على مستوى الفوترة والشروط الصحية ونقص في اعوان المراقبة الصحية لبعض المواني واشكالية تصريف المياه المستعملة بميناء جرجيس مع اشكالية المنتوج الموازي لترويج التن والسردينة المعلبة وتغول الوسطاء وابتزاز المنتجين واصحاب المصانع من جراء غياب القطاع المصرفي.
حلول وتصورات لتجاوز الاشكاليات
تجدر الاشارة إلى انه زيادة على اثارة هذه الصعوبات خلال هذه الورشة توصل المشاركون الى تقديم مقترحات وتصورات والتي تامل العائلة الموسعة والناشطة في قطاع الصيد البحري الى اخذها بعين الاعتبار والمتمثلة في ضرورة تعزيز الاجراءات الحمائية من مخاطر الصيد الجائر والعشوائي وتخفيف الضغط المسلط على المخزون السمكي القاعي ومزيد النهوض بنشاط صيد السمك الازرق ورصد حصة للتن الاحمر لبحارة ولاية مدنين وتدعيم الامن والسلامة والحماية بكافة الموانئ ودعوة بلديات الولاية لارساء التاهيل الصحي للاسواق وتنظيم مسالك التوزيع لضمان استرسالية المنتوج ومزيد احكام تنظيم ومتابعة مواسم الصيد البحري وتعميق الدراسات لدفع وتطوير تربية الاحياء البحرية بعرض البحر ونقل التكنولوجيا الحديثة لذلك كما تمت المطالبة بتعميم وتعصير المرافق المتصلة بالتطهير والماء الصالح للشراب والتنوير وبوابات ومقرات ادارية بكل موانئ ولاية مدنين.

 

ميمون التونسي

إضافة تعليق جديد