باجة: انفراج في البذور الممتازة وغموض في السماد - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الثلاثاء 4 أوت 2020

تابعونا على

Aug.
5
2020

باجة: انفراج في البذور الممتازة وغموض في السماد

الأحد 30 نوفمبر 2014
نسخة للطباعة
باجة: انفراج في البذور الممتازة وغموض في السماد

سجل الاجتماع الإخباري لفلاحي باجة تحت إشراف السيد عبد المجيد الزار رئيس الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري وبحضور الأطراف المتداخلة في الشأن الفلاحي موجة من التشكيات وتذمرات الفلاحين جراء النقص الحاصل في البذور الممتازة والأسمدة ،نقص أربك بداية الموسم وعطل القيام بعمليات البذر والتسميد في الإبان وأنعش السوق السوداء وزاد في مظاهر الاحتكار...إلى جانب تراكمات المديونية، غياب المعلومة والتواصل مع الهياكل،غلاء الأسمدة،الترفيع في سعر الفرينة والحليب والطماطم،كراء الأراضي الدولية،تجديد عقود كراء المقاسم الفلاحية ،هيكلة شركة أحياء بوتفاحة ،بعث بنك خاص بالفلاحة..

 بين الطمأنة والغموض

السيد عبد المجيد الزار رئيس الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري عرّج في بداية كلمته على احتباس الأمطار ودعا الله العلي القدير بان يرحمنا بالغيث النافع.أما عن ملف البذور من نقص واخلالات التوزيع فهي من مشمولات الدولة وبين يديها ،وبالتالي فهي محدودة لكن في الأصل موجودة في السوق الموازية مما يضر الفلاح واقتصاد البلاد باعتبار أن المادة مدعمة.

الزار وبعد اجتماعه بوزارة الإشراف ،طمأن الحضور بالاتفاق الواضح والصريح مع سلطة الإشراف والذي يقتضي توفير 30 ألف قنطار من البذور الممتازة على ذمة الفلاحين، الفترة الجارية حتى يوم الاثنين 1 ديسمبر 2014 ،كمية قد تصل إلى حدود 55 ألف قنطار يوم 5 ديسمبر القادم.

الرئيس المدير العام لشركة التعاونية أكد بان البذور موجودة وهي في انتظار بطاقات التحليل لا غير.

مشكلة الأسمدة (سماد ثاني فسفاط الامونيوم د) جاءت غامضة باعتبار أن بلادنا تعتبر من أهم الدول المنتجة للمادة المذكورة واستهلاكنا لا يتعدى العشرة بالمائة ومع ذلك غابت الأسمدة عن الأسواق التونسية دون مبررات مقنعة...فيما أصبحت إجراءات الحصول على مادة الامونيتر معقدة نتيجة الاحتياطات الأمنية خلال هذا الظرف الاستثنائي الذي تعيشه بلادنا.

إجراءات أولية كفيلة بمواجهة النقص الحاصل في البذور وتطويق أثاره والحد من مظاهر الاحتكار ومزيد الاهتمام بتهيئة الظروف الملائمة لضمان موسم ناجح للزراعات الكبرى...لتبقى بقية المشاكل والمشاغل العالقة مطروحة.. علما وان السيد علي المالكي مندوب التنمية الفلاحية بباجة أوضح بان عمليات البذر بالجهة وصلت حد الــ85 بالمائة وان نقص البذور الممتازة لا يتعدى التسعة ألاف قنطار.

 صلاح الدين البلدي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة