عين دراهم: أهالي "أرض الكاف" لـ"الصباح": متى سنظفر بحقوقنا أم أن معاناتنا ستتواصل؟ - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الثلاثاء 4 أوت 2020

تابعونا على

Aug.
5
2020

عين دراهم: أهالي "أرض الكاف" لـ"الصباح": متى سنظفر بحقوقنا أم أن معاناتنا ستتواصل؟

الأربعاء 26 نوفمبر 2014
نسخة للطباعة
عين دراهم: أهالي "أرض الكاف" لـ"الصباح": متى سنظفر بحقوقنا أم أن معاناتنا ستتواصل؟

في إطار تفاعلنا مع أبناء الجهات الداخلية المحرومة والتي عانت من التهميش طيلة عقود انتقلنا إلى منطقة أرض الكاف من معتمديّة عين دراهم هذه المعتمديّة التي تحتلّ رفقة معتمديّة غار الدّماء المراتب الأخيرة من حيث مؤشّرات التّنمية.وبلقائنا بأهالي المنطقة بيّنوا أن منطقتهم معزولة عن المناطق المجاورة نظرا لعدم صلوحيّة المسالك المؤدية اليهم وهي مسلك الحوايزية سلول مرورا بالبلاعديّة والأمّايسية والعبايديّة والطريق الرّابطة بين رمل الدّردارة الحوايزيّة مرورا بالمخاورة والدّغرق على طول 5,8 كم هذه الأخيرة يقول عنها الأهالي أنها تعهدت بها مصالح التّجهيز إثر الزّيارة التي قام بها إلى المنطقة الرّئيس المرزوقي في 21 فيفري 2012 غير أنّ التّنفيذ ظلّ معلّقا إلى حدود كتابة هذه الأسطر دون معرفة الأسباب الكامنة وراء ذلك.كما تتطرّق الأهالي إلى الصّعوبات التي يواجهها أبناءهم التّلاميذ نتيجة بعدهم عن المؤسّسات التّربويّة ووجود الأودية التي تحول بينهم وبين مدارسهم في مواسم الأمطار كما أشاروا إلى ضرورة إحداث مستوصف بالمنطقة باعتبار بعدهم عن المؤسّسات الصّحيّة.أحد المواطنين أضاف إلى هذه المعاناة سطرا يتمثّل في غياب الماء الصّالح للشّراب خاصّة في فصل الصّيف رغم أنّ معتمديّة عين دراهم تعدّ من أثرى المناطق من حيث الموارد المائيّة.في الأخير لا يسعنا الا أن نوجّه رسالة أبناء أرض الكاف إلى المسؤولين «متى نظفر بحقوقنا؟ أم أنّ المعاناة ستتواصل؟».

 محمد الهادي الهبيدي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة