مدير عام IBM تونس لـ"الصباح": 6 مليار دولار لتطوير برامجنا.. وسندعم القطاعين العام والخاص - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأربعاء 25 نوفمبر 2020

تابعونا على

Nov.
26
2020

مدير عام IBM تونس لـ"الصباح": 6 مليار دولار لتطوير برامجنا.. وسندعم القطاعين العام والخاص

الخميس 13 نوفمبر 2014
نسخة للطباعة
مدير عام IBM تونس لـ"الصباح": 6 مليار دولار لتطوير برامجنا.. وسندعم القطاعين العام والخاص

اختارت شركة IBM العالمية تونس لاحتضان تظاهرة Hackaton 2015. وستكون التظاهرة بين 3 و 6 ديسمبر القادم بالقطب التكنولوجي الغزالة.

تظاهرة HACKATONهي أول برنامج يطلق في إفريقيا يهدف إلى تشجيع الطلبة على الانخراط في برامج البحث العلمي وخاصة في مجال التكنولوجيات الحديثة وثقافة المؤسسة وتطوير برامج العمل فيها.

وعن اختيار تونس كأول بلد إفريقي لتنظيم هذه التظاهرة صرّح مدير عام محمد كريم المقدم لـ«الصباح» أن هذه التظاهرة تتنزل في إطار تحفيز الشباب التونسي لا سيما الطلبة على البحث في مجال التكنولوجيات الحديثة، وأضاف أن التظاهرة ستكون مناسبة للشركة للوقوف إلى جانب الطلبة وخاصة المبدعين في مجال التكنولوجيات الحديثة.

وكشف في ذات السياق أن التظاهرة ستفسح المجال أمام ما لا يقل عن 100 طالب للمشاركة في فعاليات هذه البادرة التي تتضمن مرحلة تكوينية تدوم يومين وتكون على يدّ خبراء من أعلى مستوى في مجال التكنولوجيات الحديثة لإطلاع المشاركين على آخر المستجدات في مجال التكنولوجيات الحديثة، وأيضا دخول المشاركين في مسابقة لإعداد وتطوير البرماجيات.

وأضاف مدير عام IBM TUNISIEأنه سيتم منح جوائز مالية تشجيعية للـ3 مشاركين المتميزين والذين اتسمت مشاريعهم بالإبداع على أن يتحولوا في مرحلة ثانية إلى مركز البحث والتطوير في كل من مصر والمغرب من أجل الدخول في مرحلة تكوينية جديدة قصد إعدادهم للحياة العملية وإدماجهم في صلب المؤسسة.

وأكد محدّثنا أنIBM TUNISIEأعلنت برنامجا ثريا في تونس وما تنظيم تظاهرة Hackatonسوى خطوة أولى من عديد الخطوات التي من شأنها أن تضع برامج البحث العلمي في مجال التكنولوجيات الحديثة على المسار الصحيح بالنظر إلى المستجدات اليومية والآنية التي يشهدها هذا القطاع في مختلف أنحاء العالم، خاصة وأنه يشارك بنسبة كبيرة، لا سيما في الدول الرائدة في هذا القطاع، في الناتج الداخلي الخام وهو ما نسعى لتحقيقه في تونس.

وكشف أن الشركة خصصت 6 مليار دولار من أجل البحث والتطوير التكنولوجي وأن تونس تحظ بقسط من هذه المخصصات لذا فإن الفترة القادمة ستشهد تحركا كبيرا لمؤسستنا لتحقيق الأهداف المرجوة.

وعن الشراكة بين القطاعين الخاص والعام وانخراط المؤسسة في هذا التوجه الذي تسعى كل الأطراف المتداخلة في الشأن الاقتصادي لترسيخه، أفادنا المدير العام محمد كريم مقدم أن شركته ماضية في هذا التوجه وأن التعاون مع الجامعات لن يقتصر على المؤسسات الخاصة بل وسيشمل أيضا المؤسسات العمومية التي تبقى في حاجة أكثر من غيرها إلى الدعم على جميع الأصعدة خاصة وأن العديد من الطلبة الموهوبين في مجال التكنولوجيات الحديثة في حاجة إلى التشجيع على تطوير مواهبهم.

 حنان قيراط

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد