لجنة المتابعة استمعت امس لحكام لقاء القيروان وعاينت الشريط: لا وجود لضربة جزاء.. والعجنقي يرفع تقريره الى الجامعة - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الخميس 20 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
21
2018

لجنة المتابعة استمعت امس لحكام لقاء القيروان وعاينت الشريط: لا وجود لضربة جزاء.. والعجنقي يرفع تقريره الى الجامعة

الثلاثاء 11 نوفمبر 2014
نسخة للطباعة
هدف مستقبل قابس أمام جمعية جربة كان شرعيا- اليوم الاجتماع بحكم مباراة المتلوي والمرسى
لجنة المتابعة استمعت امس لحكام لقاء القيروان وعاينت الشريط:  لا وجود لضربة جزاء.. والعجنقي يرفع تقريره الى الجامعة

عقدت لجنة المتابعة عشية امس اجتماعا حضره طاقم تحكيم مباراة شبيبة القيروان والنادي الافريقي والمتكون من هيثم القصعي وانور هميلة ومخلص العجمي والحكم الرابع محمد السبوعي وكذلك الحكم المساعد البشير الضيفلي الذي ساعد الحكم يوسف السرايري في مباراة مستقبل قابس وجمعية جربة.. وقد تم عرض لقطة ضربة الجزاء في القيروان وتبين انها غير موجودة..

وعلى صعيد آخر ثبت ايضا ان المساعد الضيفلي قد الغى هدفا شرعيا لمستقبل قابس بداعي التسلل..

وعقب الاجتماع الى اقوال كل الاطراف سيرفع رئيس لجنة المتابعة توفيق العجنقي تقريرا للمكتب الجامعي الذي سيتخذ القرار المناسب في شأن حكام مباراة القيروان ومساعد لقاء قابس.

اما بالنسبة للحكم سعيد الكردي فانه سيمثل امام لجنة المتابعة لاستفساره حول ضربة الجزاء التي منحها لنجم المتلوي ضد مستقبل المرسى.

ويذكر ايضا ان رئيس الجامعة وديع الجريء سيعقد اجتماعا يوم الاثنين القادم مع حكام النخبة (الرابطة 1 و2) لوضعهم امام مسؤولياتهم لتفادي الاخطاء المؤثرة مستقبلا.

 منذر العوني

      

شبيبة القيروان.. بلاغ شديد اللهجة..تهديد بتجميد النشاط..ورفع شكوى الى «الفيفا»

 إيقاف نشاط الحكم القصعي ومطالبة الوزارة بفتح تحقيق عاجل  -تقديم قضية عدلية في شهادة التلاعب بنتيجة المباريات

اثر نهاية المقابلة التي جمعت فريق شبيبة القيروان وضيفه النادي الافريقي امس الاول والتي تعرضت فيها الشبيبة مرة اخرى لمظلمة تحكيمية من الحكم الدولي ( حديثا ) هيثم القصعي اثر اعلانه عن ضربة جزاء خيالية ومجانية لفائدة النادي الافريقي في وقت قاتل ( 90+3 ) وما سببه هذا القرار من ردود افعال عنيفة من الاحباء داخل الميدان وخارجه لاحساسهم بالظلم المسلط عليهم للاسبوع الثاني على التوالي بعد حرمان الفريق من ضربة جزاء في لقاء الجولة الماضية في قابس من قبل الحكم امير لوصيف المنتمي لرابطة المنستير هو وزميله القصعي الذي اعاد هذه المرة ظلمه للفريق ومن جملة المتضررين بعض الزملاء الصحفيين من القيروان ومن القناة التلفزية ناقلة المباراة.

بلاغ شديد اللهجة

اصدرت الهيئة المديرة للشبيبة في وقت متاخر من يوم المباراة بلاغا شديد اللهجة استنكرت فيه ما اعتبرته تواصل انتهاك حقوق الفريق من الحكام خاصة وقد حصل في مناسبتين متتاليتين من حكمين ينتميان الى نفس الرابطة وطالبت بفتح تحقيق عاجل من قبل وزارة الشباب والرياضة في التعيينات التي وصفتها بالمشبوهة والمؤثرة على مسيرة فريق الشبيبة ، كما طالبت بايقاف الحكم هيثم القصعي عن النشاط حتى يستكمل التحقيق معه في ما حصل في هذا اللقاء وتقديم قضية عدلية في شهادة التلاعب بنتيجة المباريات الرياضية على مقتضى قانون 1994 كما دعي البلاغ المكتب الجامعي الى بيان موقفه وفي صورة عدم صدوره فان الشبيبة لها حق الرد بما تراه صالحا ، واحالة تسجيل المقابلة الى الاتحاد الدولي لكرة القدم لضمان حقوق الفريق ثم شدد البلاغ على ان الشبيبة اذا لم تجد حقها فانها تعلم الجميع انها ليست على استعداد للمشاركة في اي نشاط رياضي وانها تعلن تجميد نشاطها الى حين البت في البحث المفتوح ضد الحكم هيثم القصعي ومن يثبت تورطه في ذلك والا فان الهيئة المديرة ستعلن استقالتها الجماعية.

استياء

عبر عدد من الاحباء عن استيائهم من لهجة التهكم من قبل من علق على الملخص الذي قدم خلال حصة الاحد الرياضي من خلال تحليله للمقابلة واكدوا انها ليست المرة الاولى في هذا البرنامج الذي يسخر من احباء الشبيبة وفي تاريخه يعرض مقابلة الشبيبة في آخر البرنامج وباقتضاب شديد ويمر على اللقطات التي تستوجب التحليل مر الكرام وفي كل مرة يقع لفت انتباه المشرفين على البرنامج يرددون كلمة الشبيبة فريق عريق ومدرسة في تكوين اللاعبين وفي الاثناء يقع هضم حقها في العديد من المناسبات وكأن الشبيبة ليس من حقها الانتصار على الفرق الاكثر ميزانية.

اعتداء آخر

جرم آخر ارتكبه الحكم الدولي هيثم القصعي( المشهود له بالنزاهة) في حق الشبيبة في نفس اللقاء الذي جمعه بالافريقي وهو حرمان قائد الفريق الحارس على القلعي من تسجيل احتراز فني ووعده بعد تنفيذ ضربة الجزاء لكنه تراجع واعلن عن نهاية المقابلة وهو ما يعني ان الفريق يتعرض للمرة الثانية على التوالي لعدم ممارسة حقه.. ففي لقاء النادي الصفاقسي الذي دار بالقيروان اراد قائد الفريق تدوين احتراز فني بعد المقابلة فقيل له يجب ان يتم اثناء المباراة وفي الثانية القصعي يعلن عن نهاية المقابلة دون ترك المجال للمحافظة على حقوق الفريق الادارية.

 رضا النهاري

       

رئيس شبيبة القيروان مراد بالاكحل:لاعبو الافريقي اندهشوا من قرار الحكم

كان مراد بالاكحل رئيس شبيبة القيروان في حالة غضب قصوى اثر مباراة امس الاول.. وقد صرح عقب نهاية المباراة بما يلي: "ضربة الجزاء التي منحها الحكم القصعي الى النادي الافريقي كانت خيالية.. لاعبو المنافس اندهشوا من القرار.. لقد تعرضنا لمظلمة تحكيمية واحمد الله انه لم تحصل كارثة في ملعب حمدة العواني بعد الغضب الشديد الذي انتاب احباء الشبيبة".

وللتذكير فانه وقع رمي القوارير والكراسي احتجاجا على ضربة الجزاء.

       

مدرب الإفريقي دانيال سانشاز:سيف الجزيري أكد ليأن ضربة الجزاء شرعية

قال مدرب النادي الإفريقي دانيال سانشاز بعد لقاء القيروان حول عملية ضربة الجزاء ما يلي: "لا يمكن لي إبداء رأيي في العملية لأن المكان الذي كنت متواجدا فيه لا يسمح لي بذلك.. لقد سألت اللاعب سيف الدين الجزيري فأكد لي أنه تم اسقاطه فعلا في المناطق المحرمة وبالتالي فإن ضربة الجزاء شرعية، علما وأن المباراة توقفت لمدة 8 دقائق بسبب الفوضى التي عمت الملعب إثر الإعلان عن ضربة الجزاء.

من جهة أخرى قال عبد الرزاق الزديري مراقب المباراة إنه كان على الحكم استشارة مساعده في عملية ضربة الجزاء.

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد