لإنجاح الرئاسية في دائرتي صفاقس 1و2: إبعاد المتجاوزين من أعضاء هيئتي الانتخابات - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - السبت 24 أكتوبر 2020

تابعونا على

Oct.
25
2020

لإنجاح الرئاسية في دائرتي صفاقس 1و2: إبعاد المتجاوزين من أعضاء هيئتي الانتخابات

الأربعاء 5 نوفمبر 2014
نسخة للطباعة
لإنجاح الرئاسية في دائرتي صفاقس 1و2:  إبعاد المتجاوزين من أعضاء هيئتي الانتخابات

ذكرت مصادر انتخابية مسؤولة بالدائرتين الفرعيتين للانتخابات بصفاقس 1و2 انه سيتم ابعاد جميع من ثبتت ضدهم تجاوزات واخلالات خلال تسيير عملية الانتخابات التشريعية الأخيرة، سواء حصل ذلك عن حسن نية او بإضمار وتخطيط مسبقين، لتحقيق فوز هذه القائمة او ذالك الحزب على حساب شفافية ونزاهة العملية الانتخابية،رغم ما توفر من عمليات رقابة من المجتمع المدني والمنظمات والهيئات الوطنية والدولية المعنية. وستشمل عملية الإبعاد والإقصاء والطرد من الهيئات، عددا من رؤساء المراكز ومكاتب الاقتراع، وأعوان التنفيذ الذين لوحظ عليهم تخاذل في القيام بمهامهم الادارية والانتخابية،او تشجيعهم وتوجيههم للناخبين على التصويت لحزب دون آخر،وارتكبوا اخطاء فادحة اخلت بصفة مباشرة او غير مباشرة بالعملية الانتخابية وبنتائجها، وعطلت لاحقا عمليات الفرزوالاعلان عن النتائج.

انضباط

في هذا السياق افادنا الاستاذ محمد البحري رئيس الهيئة الفرعية بصفاقس 1 انه سيتم تفادي عديد النقائص وتجاوز عدة اخلالات سابقة بهدف انجاح الانتخابات الرئاسية القادمة،بتعويض من ثبت انه لا يملك شخصية في التسيير الإداري وعجز عن السيطرة على مركز او مكتب الاقتراع،والأعوان غير المنضبطين في الحضور والانصراف وغير الملتزمين بالتوقيت،إضافة الى استبدال من قام بوضع الأكياس في الصناديق عمدا او عن حسن نية. اما في مراكز التجميع فقد ذكر البحري، انه سيتم تعزيز عدد الاعوان العاملين،وتوفير كفاءات اخرى في لجنة المداولات،الى جانب وضع جدول اوقات واضح لتجنب حالات الإرهاق والانضباط في موعد الاعلان عن النتائج في الانتخابات الرئاسية.

إبعاد 5 بالمائة من مجموع أعوان دائرة صفاقس 2

وبين انيس الطريقي رئيس دائرة صفاقس 2 لـالصباح ان هيئته قد قامت بعملية تقييمية للانتخابات الماضية،وقررت بناء على ما حصل من تجاوزات، ابعاد وتعويض حوالي 5 بالمائة من مجموع الاعوان المشاركين في تنظيم العملية الانتخابية،وستشمل عملية الابعاد عددا من رؤساء المراكز والمكاتب، ممن ثبت عليهم التخاذل في القيام بواجباتهم المهنية،باعتماد قائمة احتياطية سيتم اعادة تكوينهم ورسكلتهم،لإنجاح الانتخابات القادمة وضمان جودة الاداء والعمل، وبالتالي الشفافية المطلوبة والمصداقية العالية التي يفترض ان تتوفر في مثل هذه الحالات، مع مزيد تسهيل مهمة المراقبين والملاحظين ورجال الصحافة والإعلام في كل مراحل هذه الانتخابات.

 الحبيب بن دبابيس

إضافة تعليق جديد