القصرين: بعد فقدان كراسات 48 و 72 .. "الكُتبيون" يوضحون ..الأساتذة يتفهمون والأولياء يتهمون - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Feb.
24
2020

القصرين: بعد فقدان كراسات 48 و 72 .. "الكُتبيون" يوضحون ..الأساتذة يتفهمون والأولياء يتهمون

الأربعاء 1 أكتوبر 2014
نسخة للطباعة
القصرين: بعد فقدان كراسات 48 و 72 .. "الكُتبيون" يوضحون ..الأساتذة يتفهمون والأولياء يتهمون

بعد مرور ايام على العودة المدرسية فقدت الكراسات عدد 48 و 72 كليا من جميع مكتبات مدينة القصرين ومن خلال جولة قمنا بها في اغلبها اكد لنا اصحابها ان الكميات التي تزودوا بها كانت محدودة جدا ونفذت بسرعة في فترة قصيرة من ذلك ان عادل السعيدي ( صاحب مكتبة الكتاب العربي المتواجدة شارع فرحات حشاد)قال لنا:" لقد فقدت تماما الكراسات المذكورة وبقينا حائرين ولا نستطيع تلبية حاجيات مختلف الزبائن الذين يترددون يوميا علينا لاقتنائها .. وهذا النقص يعود حسب علمي الى ان المنتج الوحيد للورق في تونس مصنع الحلفاء بالقصرين يشكو عديد الصعوبات جعلته لايزود الاسواق  والشركات المصنعة للكراسات بالكميات الكافية " اما المسؤول عن مكتبة الجمهورية الناجي المدايني أفادنا أن كراسات عدد 72 و 48 هي الأكثر طلبا مما جعل الكميات المحدودة التي تحصلوا عليها تفقد بسرعة ومئات الحرفاء يسألون عنها يوميا ويعودون بدونها.

نفس الشيء قاله لنا صاحب مكتبة العلوم الذي اضاف ان فقدان الكراسات المذكورة جعلهم في حرج امام زبائنهم لان مكتبته تتوفر فيها كل اللوازم المدرسية ..  كما تحدثنا الى بعض الاولياء الذين بقوا في حيرة من امرهم واعتبروا ان فقدان النوعين المذكورين من الكراسات كان متعمدا من الشركات المصنعة من اجل ترويج الكراسات ذات النوعية الرفيعة ، هذا وبسبب الفقدان الكلي لكراسي 72 و 48 وجد الاولياء انفسهم في حيرة من أمرهم وأربك أبناءهم التلاميذ لان أساتذة اغلب المواد يطالبونهم بضرورة اقتناء ذلك الحجم من الكراسات خصوصا في المرحلتين الاعدادية والثانوية وانهم اضطروا الى تعويضها بكراسات ذات 200و 300 صفحة من النوعية الرفيعة التي يفوق ثمن الواحدة 8 دنانير مما اثقل كاهلهم.

وفي حديثنا مع بعض الاساتذة اكدوا لنا انهم يتفهمون فقدان الكراسات عدد 48 و 72 ويطالبون تلاميذهم بالكتابة بصفة مؤقتة في اوراق المسودة او كراسات المنزل ( عدد 24 ) لكن الى متى ؟ في حين افادنا اساتذة اخرون انهم اضطروا الى مطالبة تلاميذهم بشراء كراسات عدد 36 التي تقارب صفحاتها الحجم 48 لتفادي اي اضطراب في تدوين الدروس.

  يوسف امين

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد