جماعة "جند الخلافة" تقطع رأس الرهينة الفرنسي بالجزائر - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Jun.
17
2019

جماعة "جند الخلافة" تقطع رأس الرهينة الفرنسي بالجزائر

الخميس 25 سبتمبر 2014
نسخة للطباعة
جماعة "جند الخلافة" تقطع رأس الرهينة الفرنسي بالجزائر

باريس (وكالات) أظهر شريط فيديو، بثته جماعة «جند الخلافة» التي أعلنت سابقا مبايعتها لتنظيم «الدولة الإسلامية (داعش)»، عملية قطع رأس الرهينة الفرنسي هيرفي غورديل. وكانت الجماعة خطفت غورديل وطالبت باريس بوقف ضرباتها الجوية ضد التنظيم المذكور في العراق.

وبثت الجماعة أمس شريط فيديو بعنوان «رسالة دم للحكومة الفرنسية»، تظهر فيه عملية قطع رأس الرهينة.

وكانت هذه الجماعة هددت الاثنين الماضي بقتل هيرفي غورديل، وهو مرشد سياحي في الخامسة والخمسين من العمر، إذا لم تتراجع فرنسا «في غضون 24 ساعة» عن ضرباتها الجوية في العراق، في إنذار رفضه الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند أول أمس الثلاثاء.

وفي شريط الفيديو الذي نشر على مواقع الجهاديين والذي يبدأ بصور لهولاند التقطت خلال المؤتمر الصحافي الذي اعلن خلاله مشاركة بلاده في الضربات ضد تنظيم «الدولة الإسلامية» في العراق، يظهر الرهينة وهو يركع مقيد اليدين وراء الظهر ويحيط به اربعة مسلحين ملثمين.

ويقرأ احدهم رسالة جاء فيها «ها هي فرنسا المجرمة الحاقدة على المسلمين (...) لما اكتفت بعدوانها على المسلمين في مالي وقبلها في الجزائر (...) تشارك بالحرب الصليبية بحجة الإرهاب كما زعموا».

وقال «ان جنود الخلافة في الجزائر» قتلوا الرهينة الفرنسي «انتقاما للانفس التي ازهقت في الجزائر ونصرة ودفاعا عن دولة الخلافة الراشدة وبعد انتهاء المهلة المحددة لفرنسا لوقف حملتها على (تنظيم) الدولة الإسلامية».

وكانت الجزائر نشرت في اليومين الماضيين 1500 جندي في منطقة القبائل (شمال شرق) للعثور على هيرفي غورديل.

وكان غورديل خطف في تيزي نكولال مفترق الطرق في قلب محمية جرجرة المعلم السياحي الذي اصبح معقلا للجماعات الاسلامية المسلحة في تسعينات القرن العشرين.

إضافة تعليق جديد