رشاوى بالمليارات.. ومسؤولون في قفص الاتهام.. قضية فساد مالي من الوزن الثقيل في قطاع النقل - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الاثنين 26 أكتوبر 2020

تابعونا على

Oct.
26
2020

رشاوى بالمليارات.. ومسؤولون في قفص الاتهام.. قضية فساد مالي من الوزن الثقيل في قطاع النقل

الأحد 14 سبتمبر 2014
نسخة للطباعة
رشاوى بالمليارات.. ومسؤولون في قفص الاتهام.. قضية فساد مالي من الوزن الثقيل في قطاع النقل

باشر القضاء البريطاني خلال الاسبوع الجاري النظر في قضيّة فساد من الوزن الثقيل لها علاقة بمشاريع تهم قطاع النقل في تونس وبلدين آخرين كان رفعها مكتب مكافحة الفساد والجرائم المالية ضد مجمّع «ألستوم» الفرنسي المتخصص في إنجاز المشاريع الكبرى في قطاعي النقل والكهرباء المتهم بدفع رشاوى ومعاليم مشروبات كحولية لعدد من كبار المسؤولين بهدف الحصول على عقود في قطاعات النقل بكل من تونس وبلدين آخرين.

12 مليارا من الرشاوي

وقالت صحيفة» «فايننشال تايمز» البريطانية ان مجمع «ألستوم الفرنسي دفع حوالي ستة ملايين يورو اي اكثر من 12 مليون دينار تونسي كرشاوي، لمسؤولين في البلدان الثلاثة المذكورة مُضيفة ان المحققين بمكتب مكافحة الفساد والجرائم المالية ببريطانيا وبعد حوالي خمس سنوات من البحث والتقصّي والتحقيق بمساعدة من القضاء السويسري المتخصص في هذا الشأن تمكن من جمع ما يكفي من الأدلّة والقرائن المادية التي تدين المؤسسة الفرنسية بالفساد المالي، وذلك من خلال متابعتها عند إنجاز مشاريع في كلٍّ من تونس وبلدين اخرين احدهما بولونيا في الفترة الفاصلة بين غرة جوان 2000 و30 نوفمبر 2006.

جرائم بالجملة

وفي نفس السياق اصدر مكتب مكافحة الفساد والجرائم المالية ببريطانيا في وقت سابق بيانا صحفيًّا من ابرز ما جاء فيه أنه “كجزء من التحقيق الجاري، بدأت إجراءات جنائية من جانب مكتب مكافحة الفساد والجرائم المالية ضد شركة «ألستوم» بتهم ثلاث تتعلق بجرائم فساد مالي» خلافًا للمادة الأولى من قانون منع الفساد لعام 1906، اضافة الى ثلاث جرائم خلافًا للمادة الأولى من القانون الجنائي للعام 1977 وذلك اثر تحقيقات حول مشاريع كبرى في قطاع النقل بتونس وبلدين اخرين. ومن المنتظر ان تطال التحقيقات مسؤولين بهذه الشركة الفرنسية وربما ايضا مسؤولين مشتبه بحصولهم على هذه الرشاوى بينهم تونسيون. 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة