بحوزتها طن من الأمونيتر وأزياء نظامية .. الكشف عن خلية ارهابية لصنع المتفجرات بسيدي بوزيد - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الخميس 22 أكتوبر 2020

تابعونا على

Oct.
23
2020

بحوزتها طن من الأمونيتر وأزياء نظامية .. الكشف عن خلية ارهابية لصنع المتفجرات بسيدي بوزيد

السبت 13 سبتمبر 2014
نسخة للطباعة

سيدي بوزيد- الصباح

 

علمنا ان المصالح الامنية بسيدي بوزيد كشفت خلال الاسبوع الجاري النقاب عن خلية ارهابية كانت تخطط للقيام بأعمال ارهابية، حيث القت القبض على متشددين دينيا وحجزت موادا لصنع المتفجرات غير التقليدية.

 

وحسب المعطيات المتوفرة فان الوحدات الامنية بالجهة تعمل منذ اشهر في حالة استنفار قصوى جراء التهديدات الارهابية بمهاجمة مقرات امنية ومنشئات حساسة بالولاية وتفجيرها على غرار مقر اقليم الحرس الوطني ومقر ثكنة وحدات التدخل للحرس الوطني.

 

واثر نجاح مصالح الحرس الوطني قبل ايام في الكشف عن خلية الدعم اللوجستي لإرهابيي الشعانبي بقيادة الجزائري لقمان ابو صخر

 

الذين كانوا يخططون لتنفيذ عمل ارهابي كبير، وحجز اسلحة حربية وكمية كبيرة من الذخيرة واصلت السلط الامنية مكافحة ظاهرة الارهاب والخلايا النائمة، وبناء على عملية استخباراتية نوعية توفرت معلومات خطيرة حول نشاط مشبوه باحد المحلات بجهة المكناسي.

 

وبناء على ذلك داهم الاعوان- بإذن من النيابة العمومية بابتدائية سيدي بوزيد - المحل المشبوه حيث القوا القبض على عنصرين متشددين وبتفتيش المكان عثروا على أزياء نظامية وكمية صغيرة من سائل يرجح استعماله في صنع المتفجرات، وبالتحري الحيني مع الموقوفين توصل الاعوان إلى العثور على أكياس من مادة الامونيتر زنتها حوالي طن اضافة الى مجموعة من الهواتف المحمولة التي يرجح التخطيط لاستعمالها في التفجير عن بعد وحاسوبين يتضمنان على ما يبدو معلومات مهمة وقد تم نقل الموقوفين الى العاصمة لمواصلة الابحاث وكشف النقاب عن بقية الاطراف التابعة للخلية التي يعتقد مبدئيا أنها مختصة في صنع المتفجرات وعلى علاقة بإرهابيين آخرين يجري التحري لتحديد هوياتهم وإيقافهم.

 

ص. المكشر

 

إضافة تعليق جديد