78 قاضيا يوجّهون عدلا منفذا إلى هيئة القضاء العدلي.. والمحكمة الإدارية تقرر تعويض قاض معترض بـ16 ألف دينار - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الاثنين 28 سبتمبر 2020

تابعونا على

Sep.
29
2020

78 قاضيا يوجّهون عدلا منفذا إلى هيئة القضاء العدلي.. والمحكمة الإدارية تقرر تعويض قاض معترض بـ16 ألف دينار

الأربعاء 6 أوت 2014
نسخة للطباعة

علمت «الصباح» أن عدد القضاة الذين طعنوا في الحركة القضائية لسنة 2014 ارتفع الى 78 قاضيا وحسبما أفادنا به القاضي والكاتب العام السابق لنقابة القضاة التونسيين عصام لحمر فقد انضم ثمانية قضاة لم تشملهم الحركة لا بالترقية ولا بالنقلة الى السبعين قاضيا الذين طعنوا في الحركة كتعبير منهم على تضامنهم مع زملائهم.
وأفادنا أن القضاة المعترضين كلفوا محاما لتوجيه عدل منفذ الى هيئة القضاء العدلي لأن الهيئة رفضت اعتراضات القضاة على الحركة القضائية للسنة الحالية وأضاف عصام لحمر أن القضاة المعترضين سيلجؤون الى عدة حلول قانونية أخرى بعد أن رفضت الهيئة اعتراضاتهم من بينها اللجوء مباشرة الى المحكمة الإدارية كما أنهم حاليا بصدد تدارس القيام بدعوى جزائية لدى النيابة العمومية من أجل إقامة وثيقة نصّ فيها على أمور  غير صحيحة من قبل موظف عمومي طبق الفصلين 172 و199 من المجلة الجزائية.
وأضاف القاضي عصام لحمر أن هناك أعضاء من هيئة القضاء العدلي يتمتعون بالحصانة ولكن الحصانة لن تحميهم من الملاحقة القضائية كما لاحظ أن الناطق الرسمي باسم الهيئة اتهمته بأحد المنابر الإعلامية بأنه انتفع من النظام السابق في حين أنه تم تجميده سنة 2002 بمركز الدراسات القانونية والقضائية حسب تعبيره مؤكدا على أنه لم يتمتع بأية امتيازات في العهد السابق وأنه عمل بكافة مناطق الجمهورية.
الحكم ب16 ألف دينار لقاضي معترض على حركة 2013
وفي نفس السياق أفادنا القاضي عصام لحمر أن قاضي معترض على الحركة القضائية لسنة 2013 بسبب عدم ترقيته مدة عامين حكمت لصالحه المحكمة الإدارية يوم الجمعة الفارط وقضت له بتعويضات عن الفارق في الأجر قدرت ب16 ألف دينار.

 

مفيدة القيزاني

إضافة تعليق جديد