حزن عميق.. ترقب وانشغال لدى أهالي الشهيدين زكي السعيداني ومحمد الذوادي بقفصة - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Feb.
24
2020

حزن عميق.. ترقب وانشغال لدى أهالي الشهيدين زكي السعيداني ومحمد الذوادي بقفصة

السبت 19 جويلية 2014
نسخة للطباعة

 تضمنت قائمة الجنود الذين راحوا ضحية العملية الإرهابية الأخيرة التي إستهدفت نقطتي تفتيش واقعتين بجبل الشعانبي شهيدين من منطقة قفصة برتبة رقيب أول حيث يدعى الأول محمد الذوادي أصيل معتمدية الرديف فيما يدعى الثاني زكي السعيداني أصيل مدينة المتلوي. وقد لف حزن عميق سائر المدينتين المذكورتين لا سيما في صفوف أهالي الشهيدين كما خيمت حالة شديدة من الترقب في ظل إنعدام المعلومة المؤكدة بشأن موعد تسلم الجثمانين من قبل أهاليهما حيث عمقت هذه المسألة في حجم الأسى خاصة بعد أن راجت بعض المعطيات حول إحالة 9 جثامين محروقة نحو العاصمة لإجراء التحاليل الجينية التي من شأنها أن تتيح التعرف على هوياتها .." الصباح " زارت بيت أحد جنودنا الشهداء بمدينة المتلوي وهو الشهيد زكي السعيداني وإلتقت بعدد من أفراد عائلته وقد كانت المحادثة الأولى مع والده الذي أفادنا بأنه كان قد رافق إبنه إلى محطة الحافلات ليتجه مباشرة إلى قفصة ومن ثمة إلى الثكنة وذلك قبل يوم واحد من إستشهاده وأفاد أن ورود نبأ إستشهاد إبنه كان في حدود الحادية عشرة من يوم الخميس. جميع الحاضرين الذين اكتظ بهم بيت الفقيد شددوا على أمر واحد وهو محاربة الإرهاب وضرورة تكاتف جهود الجميع والسعي من أجل إجتثاث جذوره من بلدنا. وقد علق علي شقيق الفقيد على هذه الفاجعة التي إهتزت لها سائر مدينة المتلوي بالقول "هؤلاء الإرهابيين لا ينتمون إلى تونس ولا هم يدينون بالإسلام لأن الإسلام يبغض العنف والقتل والدمار"، داعيا المواطنين إلى التحلي باليقظة في سبيل حماية بلادنا للحد من من خطر الإرهاب ..

 رؤوف العياري

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد