على خلفية قطع العلاقات الديبلوماسية مع سوريا: قضية عدلية ضد الرئيس المؤقت والمستشار طارق الكحلاوي - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الثلاثاء 29 سبتمبر 2020

تابعونا على

Sep.
30
2020

على خلفية قطع العلاقات الديبلوماسية مع سوريا: قضية عدلية ضد الرئيس المؤقت والمستشار طارق الكحلاوي

الخميس 3 جويلية 2014
نسخة للطباعة
على خلفية قطع العلاقات الديبلوماسية مع سوريا: قضية عدلية ضد الرئيس المؤقت والمستشار طارق الكحلاوي

 تقدمت مؤخرا مجموعة من المحامين بدعوى جزائية إلى وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس ضد كل من رئيس الجمهورية المؤقت المنصف المرزوقي ومستشاره طارق الكحلاوي في حق مجموعة من العائلات التونسية المقيمة بسوريا وذلك على خلفية قطع تونس العلاقات الديبلوماسية مع سوريا وغلق سفارتها هناك وطرد السفير السوري بتونس.

وكانت رئاسة الجمهورية كانت أعلنت عن ذلك من خلال بيان قالت فيه إن تونس تعلن عن الشروع في الإجراءات العملية والترتيبية لطرد السفير السوري من تونس وسحب أي اعتراف بالنظام الحاكم في دمشق.

وقد تقدمت هذه العائلات بشكاية معتبرة أن قرار قطع العلاقات الديبلوماسية مع سوريا تسبب لها في أضرار كبيرة حيث أصبح أفرادها بلا جوازات سفر وأصبحت أوراقهم القانونية منتهية ولم يكن بإمكانهم العودة إلى تونس واعتبروا أن إغلاق السفارة التونسية بسوريا تسبب لهم في كارثة خاصة وأن حالاتهم المادية صعبة وطالبوا بتتبع المشتكى بهما من أجل تهم عدم الإسعاف وتجاوز السلطة والنيل من مصالح التونسيين المقيمين بسوريا.

 مفيدة القيزاني

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد