محاميتهما طلبت نقل القضية.. شيخ وابنه متهمان بسلب كهل 110 آلاف دينار - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - السبت 8 أوت 2020

تابعونا على

Aug.
9
2020

محاميتهما طلبت نقل القضية.. شيخ وابنه متهمان بسلب كهل 110 آلاف دينار

الأحد 29 جوان 2014
نسخة للطباعة
محاميتهما طلبت نقل القضية.. شيخ وابنه متهمان بسلب كهل 110 آلاف دينار

تقدم مؤخرا كهل بدعوى جزائية إلى وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بنابل وأفاد أنه تعرض لعملية تحيل من قبل شيخ يبلغ من العمر 80 سنة وابنه البالغ من العمر 38 سنة وذكر أن له قطعة أرض تبلغ مساحتها 1540 مترا مربعا كائنة بشاطئ المعمورة وعد ببيعها بمقتضى عقد وعد بيع لشخص أجنبي يحمل الجنسية الفرنسية غير أن ذلك العقد تمخضت عنه عديد القضايا المدنية والجزائية وقضايا لدى المحكمة العقارية وأمام هذا الوضع الذي وجد فيه نفسه أوهمه المشتكى بهما أن لهما علاقات مع رؤساء المحاكم والقضاة المتعهدين بالفصل في تلك النزاعات وأنه بإمكانهما التدخل لفائدته لتسوية القضايا المتعلقة بذلك العقار موضوع عقد وعد البيع وتمكنا بتلك الطريقة من سلبه-وفق قوله- مبلغا ماليا قدره 60 ألف دينار بتعلة تسليمها للقضاة كرشوة بالإضافة إلى مبالغ مالية أخرى. وباستنطاق المتهم الابن من قبل قاضي التحقيق بابتدائية نابل أنكر ما نسب إليه مؤكدا على أنه لم يتحيل على الشاكي ولم يتسلم منه أي مبلغ مالي كما أنكر والده ما نسب إليه مبينا أنه لم يعمد مطلقا بالتنسيق مع ابنه التحيل على الشاكي غير أنه وبإجراء المكافحة القانونية تمسك الشاكي باتهام المدعى عليهما بالتحيل عليه وسلبه مبالغ مالية قدرها 110 آلاف دينار كما أكد على أنهما سلباه أرضه. في الأثناء تقدمت محامية المدعى عليهما الأستاذة آمنة فرج بمطلب في استجلاب ملف القضية من محكمة نابل إلى محكمة أخرى ولاحظت أن الفصل 294 من مجلة الإجراءات الجزائية ينص على أنه لمحكمة التعقيب بناء على طلب من وكيل الدولة العام أن تأذن في الجنايات والجنح والمخالفات بسحب القضية من أية محكمة تحقيق أو قضاء وإحالتها على محكمة أخرى من الدرجة نفسها وذلك مراعاة لمصلحة الأمن العام أو لدفع شبهة جائزة، ومازال هذا الطلب محل نظر من قبل القضاء.

 مفيدة القيزاني

 

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة