الزواج بين المال والكفاءات العلمية - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

May.
20
2019

الزواج بين المال والكفاءات العلمية

السبت 31 ماي 2014
نسخة للطباعة

 

 

جمعتني الصدفة أمس بصديق استاذ جامعي لم ألتق به منذ مدة طويلة سألني إن كنت على علم بالمشروع الكبير الذي أسسه رجل الاعمال النوري شعبان "كنت أظن أن هذا المشروع يتعلق بجسر جديد .. أو بطريق سيارة... أو عمارة جديدة باعتبار أنني أعرف ان النوري شعبان من أبرز واكبر مقاولي الاشغال العامة والبناء في تونس.

إلا أني دهشت عندما أعلمني صديقي بأن هذا المشروع الجديد لمقاول الأشغال العامة يتعلق بإحداث جامعة بوليتكنيك من الطراز العالمي مختصة في التكنولوجيا.

لم أتمكن في البداية من الربط بين المقاولات من جهة والعلوم والتكنولوجيا من جهة ثانية ولكن سرعان ما تحولت الدهشة الى مفاجأة سارة لما اعلمني صديقي ان المقاول النوري شعبان انتدب أبرز الكفاءات التونسية وابرز الاساتذة الجامعيين المشهود لهم بالكفاءة والتميز لتسيير هذا الفضاء العلمي الجديد.

وخلاصة القول أن الزواج بين المال من جهة والكفاءات الوطنية العلمية والجامعية لا يمكن أن يثمر الا التطور والتمكن من فرض الوجود في العالم مستقبلا خاصة اذا تعلق الامر بكفاءات وطنية مشهود لها بالتميز على غرار الاستاذ الجامعي الكبير الذي له نظرية في مادة الرياضيات باسمه وأعني بذلك السيد أحمد فريعة الى جانب الاستاذ الجامعي عبد الرزاق القابسي تحت اشراف الوزير السابق الصادق شعبان فضلا عن كفاءات علمية أخرى.

والمؤكد ان النوري شعبان المقاول هو الباعث والممول.ّ ولكن النوري شعبان صاحب هذا المشروع الجامعي الهام سيترك الكفاءات العلمية والبيداغوجية تتصرف وتخطط وتنظر الى المستقبل.

فتحية اكبار لمثل هذه المبادرات التي جعلت من مقاول ورجل أعمال صاحب مشروع علمي مستقبلي لا شك أنه سيضمن للشباب التونسي الذكاء والتميز.. مع الامل أن يتجاوز هذا المشروع الاكاديمي البعد الجهوي الضيق.

مصطفى

 

إضافة تعليق جديد