خنقوه بسلك هاتفي.. كبلوه وكتبوا عبارة «طاغوت» في غرفته «الصباح» تكشف حقائق خطيرة حول محاولة قتل عون السجون بسوسة - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - السبت 24 أكتوبر 2020

تابعونا على

Oct.
25
2020

خنقوه بسلك هاتفي.. كبلوه وكتبوا عبارة «طاغوت» في غرفته «الصباح» تكشف حقائق خطيرة حول محاولة قتل عون السجون بسوسة

السبت 24 ماي 2014
نسخة للطباعة

شهد مساء أمس الأول حي الرياض الواقع بين سوسة ومساكن حادثة اعتداء فظيعة على عون سجون مباشر بالسجن المدني بالمسعدين من قبل ثلاثة ملثمين عمدوا الى رشه بالغاز المشل للحركة وخنقه بسلك هاتفي وشد وثاقه وتعنيفه وكتابة عبارة "طاغوت" على جدار غرفته على مقربة من سريره، وقد باشرت الوحدات الامنية بالجهة البحث في ملابسات الواقعة لتحديد هويات المشتبه بهم وإيقافهم قبل أن تتعهد الادارة الفرعية لمكافحة الارهاب بالقرجاني بمواصلة الابحاث وفق إنابة عدلية صادرة عن حاكم التحقيق بابتدائية سوسة.
وحسب مصدر امني مطلع فان عون سجون تقدم ببلاغ أفاد فيه عثوره على زميله الذي يقطن معه بنفس المنزل وهو عبارة عن"استوديو" مكبل اليدين والساقين في حالة صحية ونفسية متدهورة بعد تعرضه لاعتداء غامض، وقد تم على جناح السرعة نقله الى المستشفى لتلقي الإسعاف، وفتح بحث تحقيقي في هذه الحادثة التي تشهدها الجهة اياما بعد حادثة مشابهة جدت بالأحواز الغربية للعاصمة استهدفت عسكريا.
ووفق نفس المصدر فإن ثلاثة اشخاص يرجح أنهم لصوص ومن ذوي السوابق العدلية تسللوا الى المنزل بغرض السرقة على الارجح، ولكن عندما تفاجأوا بحضور ساكنه شدوا وثاقه وكبلوه من ساقية ويديه وضعوا سلكا هاتفيا حول رقبته مما تسبب في جرحه قبل أن يستولوا على هاتفه المحمول ويكتبوا عبارة "طاغوت" على حائط الغرفة بواسطة علبة ملمّع الاحذية(سيراج) ويفروا. ولئن توحي الحادثة ظاهريا بوقوف عناصر توصف بالتشدد الديني وعلى علاقة بما كان يعرف بتنظيم انصار الشريعة المحظور فان المصالح الامنية تبحث في كل الاتجاهات ولم تسقط اي طرف وخاصة العناصر الاجرامية باعتبار تعرض نفس المحل السكني للسرقة سابقا عدة مرات وفق نفس المصدر لوجوده في مكان بعيد نسبيا عن بقية المنازل.

 

ص. المكشر

إضافة تعليق جديد