بعد مساءلة كربول وصفر: الحجوزات السياحية ثابتة.. وتوقع نموا بين 7 و10 % - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الخميس 9 جويلية 2020

تابعونا على

Jul.
10
2020

بعد مساءلة كربول وصفر: الحجوزات السياحية ثابتة.. وتوقع نموا بين 7 و10 %

الخميس 15 ماي 2014
نسخة للطباعة
بعد مساءلة كربول وصفر:الحجوزات السياحية ثابتة.. وتوقع نموا بين 7 و10 %

مازالت المخاوف من تبعات مساءلة وزيرة السياحة آمال كربول والوزير لدى وزير الداخلية المكلف بالأمن رضا صفر قائمة لدى أهل القطاع. وقد تولدت مخاوف من التبعات التي قد تترتب عن جلسة مساءلة الوزيرين على خلفية السماح لسياح يحملون جوازات سفرإسرائيلية بالدخول إلى الأراضي التونسية. المخاوف تعمقت خاصة بعد إلغاء ناقلة بحرية أمريكية رحلاتها نحو تونس بسبب مساءلة الوزيرين.

وكانت وزيرة السياحة عبرت عن خشيتها من تأثير المساءلة على سير القطاع السياحي خاصة وأنها جاءت في وقت بدأت فيه ملامح الموسم تتوضح في ظل تواصل التفاوض مع أكبر الشركات السياحية العالمية من أجل تدعيم أو استئناف نشاطها في تونس. ورجحّت كربول أن تكبد عملية المساءلة تونس خسائر فادحة ما قد يهدد القطاع بأكمله.

وفي هذا الاطار أكّد رضوان بن صالح رئيس الجامعة التونسية للنزل لـ "الصباح" أن الجميع يتابع عن كثب التبعات التي قد تترب عن عملية المساءلة مبينا أنه لم يتم تسجيل أية إلغاءات للحجوزات لكن القلق مازال يخيّم على أهل القطاع سيما وأن الانعكاسات لا يمكن لمسها في الوقت الراهن. و شدّد بن صالح على ضرورة مواصلة العمل على الشركات الكبرى التي تربطها علاقات جيّدة بتونس والتي تثق في الوجهة التونسية.

مؤشرات إيجابية...لكن!

كشف رئيس الجامعة التونسية للنزل أنه تم تسجيل مؤشرات إيجابية منذ بداية السنة الحالية، حيث تم تسجيل ارتفاعا بالنسبة لحجوزات السوق الإنقليزية بـ5 % كذلك الشأن بالنسبة للسوق الألمانية التي ارتفعت حجوزاتها بنسبة 15 % فيما تطورت نسبة حجوزات السياح الإيطاليين بـ7 % أما بالنسبة للسوق الروسية فقد سجلت نموا من حيث الحجوزات بـ15 %. موضحا في المقابل أن السوق الفرنسية لم تعد بعد إلى سالف نشاطها وأنها مازالت تشهد نقصا في عدد الحجوزات.

وأضاف محدّثنا أن المنطقة السياحية ياسمين الحمامات حققت موفى شهر أفريل الفارط تتطورا من حيث عدد الليالي المقضاة بـ15.8 % مقارنة بالسنة الفارطة 2013 مبينا أنه من المتوقع أن ترتفع هذه النسبة بـ10 % خلال السنة الجارية 2014.

وفي ذات السياق أكد بن صالح أن الحجوزات في بعض نزل هذه المنطقة السياحية ناهزت 90 %.

وكشف بن صالح أنه يتوقع تحقيق نموا من حيث نسبة الحجوزات تتراوح بين 7 و10 % وان الهدف المرسوم هو بلوغ 35 مليون ليلة مقضاة عبر جلب 7 مليون سائح.

وعبّر رئيس الجامعة التونسية للنزل عن أمل اهل القطاع في أن لا تقتصر الحجوزات على موسم الذروة أي جويلية وأوت وسبتمبر بل وأن تشمل أيضا بقيّة الأشهر لا سيما شهري أكتوبر ونوفمبر وذلك بالنظر إلى العائدات الهامة التي سيتمّ تحقيقها بالعملة الصعبة بالنظر إلى قدرة قطاع السياحة على إنعاش الاقتصاد الوطني. واعتبر رئيس جامعة النزل أن القطاع السياحي هو القاطرة التي ستجر خلفها باقي القطاعات معتبرا أن في نجاح هذا الموسم نجاحا لتونس على مختلف الأصعدة من خلال استعادتها لتوازنها الاقتصادي.

واعتبر أيضا أن السياحة هي المرآة التي ستنعكس على بقيّة القطاعات التي ستسعى بدورها إلى تحقيق مؤشرات إيجابية.

وأوضح أن نجاح موسم الغريبة تنظيميا وأمنيا سيكون له انعكاسات ايجابية على الموسم السياحي، كذلك الشأن بالنسبة لنجاح حملة النظافة التي تم إطلاقها حيث أكدّ أن الأوساخ المتراكمة في كل جهات البلاد وحتى في المناطق السياحية من شأنها أن تحول دون نجاح الموسم.

قلق..وترقّب

ومن جهتها أكدت مهى بن سليمان المسؤولة عن التسويق بشركة "غولاتشوبينغ كروز" لـ"الصباح" أن الناقلات البحرية التي تنظم رحلاتها في اتجاه تونس عبروا عن قلقهم من جلسة المساءلة وطالبوا بالحصول على إيضاحات فيما يخص الجلسة والقرارات التي قد تترب عنها.

وأوضحت بن سليمان أن هذه الناقلات في انتظار الإجراءات التي قد يتمّ اتخاذها من الجهات المعنية بعد جلسة المساءلة.

وبشأن إلغاء ناقلات أخرى لرحلاتها في اتجاه تونس أكدت المسؤولة عن التسويق بشركة "غولاتشوبينغ كروز" أن برنامج الرحلات مازال على حاله ولم يتم الإبلاغ عن إلغاء أيّة رحلة عدى رحلات الباخرة الأمريكية التي ردت الفعل بعد إقرار مساءلة وزيرة السياحة آمال كربول.

وأكدت بن سليمان أن مساعي كل الأطراف متواصلة من أجل استعادة نسق قدوم الناقلات البحرية العالمية ما قد يمكن من استقبال حوالي 600 ألف سائح بفضل الرحلات البحرية التي سيعرفها ميناء حلق الوادي السياحي.

تواصل الجهود

من جهته أفادنا الملحق الإعلامي بوزارة السياحة زبير الجبابلي أن الوزارة لم تتوان عن مواصلة جهودها لإنجاح الموسم السياحي مؤكدا تواصل المفاوضات مع وكالات الأسفار العالمية لجلب أكبر عدد ممكن من السياح.

وأضاف الجبابلي أنه لم يتم تسجيل، بعد جلسة المساءلة أيّة انعكاسات من شأنها أن تؤثر على الموسم السياحي، وهو ما دفع بالوزارة إلى الإسراع بالاتصال بوكالات الأسفار للتأكيد على استعدادها لإستقبال السياح عبر تهيئة كل الظروف الملائمة لإنجاح الموسم.

 حنان قيراط

التعليقات

رضا - خبير سياحي | 05/15/14
تسأل كربول ويسأل حتى رئيس الحكومة، لن يغير شيء في الحجوزات الذي يغير هو نظافة محيطنا وبيئتنا وخاصة عقولنا فقط
رشيد مكـــــــي | 05/16/14
مازال بعض من يتشدقون بتمثيل التونسيين في مجلس الشعب يتعلمون لعبة السياسة ولم يعدلوا بعد توقيت ساعاتهم أنهم اتوا لصياغة الدستور و انتخاب لجنة الانتخابات المقبلة و "الامضاء "على رحيلهم ، وبما ان الكرسي حلا لهم و بمنحة لم يحلموا بها.لكن للاسف الشديد فقد انغمس البعض منهم و برذالة غياب الحس الوطني ولتلهية الرأي العام ولاطالة مدة تمعشهم من خيرات المجلس ،في وضع عصا في عجلة عمل الحكومة الحالية كما فعلوها مع الحكومات السابقة و أبدعوا في اخراج مسرحية مسائلة وزيرين من أنشط مراينا همهما اشعاع تونس وبعث الثقة في المستثمرين عبر انجاح موسم سياحي فريد من نوعه يضفي انتعاشة اقتصادية و يرفع غمة الاحباط لدى400الف من اصحاب المهنة سواء بصفة مباشرة او غير مباشرة ..نقول الى السادة الوزراء الى الامام فان من يتعلل بالمسائلة هم بيادق في ايادي قذرة همها الوحيد الدعاية الحزبية والبروز بمظهر الابطال حول التطبيع و لفت نظر التونسيين عن المشاغل الحقيقية لوطننا والحال ان التونسي ذكي ولن تنطلي عليه هذه المهازل المتتالية التي يأتي بها من يدعي الدفاع على المواطن ..فالسياحة والمصلحة العليا لوطننا شيء والتطبيع مع الكيان الصهيوني خط أحمر لا يفكر فيه أبسط تونسي و لو كان اصمـــــــــــا ....واضح!!
Anonyme | 05/16/14
BRAVOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOOO
رضا - خبير سياحي | 05/16/14
نظافة شواطئنا وبيئتنا وعقولنا هي العنصر المؤثر في الحجوزات لا مسائلة زيد ولا عمر ولا الغريبة التي يريدون ربط نجاح السياحة بنجاحها

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة