«الصباح» ترصد إضراب المعلمين في عدد من الجهات..شلل في بعض المدارس.. استياء من توقيت الإضراب.. وانشغال من تبعاته - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - السبت 8 أوت 2020

تابعونا على

Aug.
8
2020

«الصباح» ترصد إضراب المعلمين في عدد من الجهات..شلل في بعض المدارس.. استياء من توقيت الإضراب.. وانشغال من تبعاته

الخميس 15 ماي 2014
نسخة للطباعة
تلويح بسنة دراسية بيضاء
«الصباح» ترصد إضراب المعلمين في عدد من الجهات..شلل في بعض المدارس.. استياء من توقيت..الإضراب.. وانشغال من تبعاته ..تلويح بسنة دراسية بيضاء

 تنسيق ومتابعة: سعيدة الميساوي

نفّذ -كما هو معلوم-المعلمون بكامل ولايات الجمهورية الاضراب الذي دعت له النقابة العامة للتعليم الاساسي.. والذي سيتواصل على مدى يومين وذلك بعد عدم استجابة سلطة الاشراف الى جملة من المطالب التي نادت بها النقابة والمتمثلة أساسا في منحة المشقة وتعنّتها وعدم تعاطيها بجدية مع المطالب..

ردود الافعال الاولياء كانت متباينة ومنقسمة في عدد من الجهات.. حيث اعتبر الشق الاول منهم أن الاضراب حق مشروع ويكفله القانون ومن حق المعلمين أن يسعوا الى تحسين ظروف عملهم التي بمقتضاها ستأثر ايجابا على تعاطي التلميذ مع المدرس.. فيما استاء شق آخر من توقيت الاضراب الذي يأتي ونحن على مشارف نهاية سنة دراسية مشيرا الى التبعات السلبية التي يمكن أن تنتج عن هذا الاضراب الذي ينفذ على مدى يومين,

ومع عزم المعلمين على التصعيد في صورة عدم الاستجابة لجملة المطالب التي ينادوا بها فان هناك تلويحا في بعض الجهات بأن السنة الحالية ستكون سنة بيضاء.

"الصباح" رصدت ظروف الاضراب ومختلف الانطباعات للاولياء فكان ما يلي..

               

قابس..شلل بالمدارس

استجابة لدعوة النقابة العامة للتعليم الاساسي دخل أمس الاربعاء معلمو ولاية قابس سواء بالمدارس الابتدائية أو بالمندوبية الجهوية للتربية في اضراب قطاعي حضوري عن العمل سيتواصل لليوم.

وقد بلغت نسبة المشاركين في هذا الاضراب كما اكدت النقابة الجهوية للتعليم الأساسي بقابس 96% ،كما انعقد اجتماع تقييمي للاضراب بمقر الاتحاد الجهوي للشغل حضره عدد كبير من المعلمين وأطرته النقابة الجهوية، وقد نددت العديد من التدخلات في هذا الاجتماع بمماطلة سلطة الاشراف من خلال عدم تفعيل الاتفاقيات التي ابرمت مع النقابة العامة للتعليم الأساسي كذلك شدد البعض على ضرورة التصعيد لتحقيق المطالب..

ومن جانبه دعا الكاتب العام للنقابة الجهوية للتعليم الأساسي خميس عبد الناجي المعلمين للحضور بكثافة في التجمع الاحتجاجي بمقر المندوبية الجهوية للتربية انطلاقا من الساعة التاسعة صباحا من اليوم الخميس.

 ابو الهناء

    

سوسة..بين مشروعية الإضراب من عدمه..ردود أفعال منقسمة للأولياء

دخل المعلّمون منذ أمس في تنفيذ إضرابهم الّذي سيمتدّ ليومين وسط أجواء مشحونة، حيث يعتبرون أنهم دفعوا إلى تنفيذ الإضراب دفعا نتيجة تسويف الوزارة لمطالبهم وعدم تعاملها مع الأمور بالشّكل المطلوب ورأوا آن مطالبهم وخلافا لما يقع التّسويق لها لاتقتصر على مطالب مادّيّة بحتة بل ترمي إلى تثمين دور المدرسة كمرفق عمومي والعمل على تجويد مردوديّته من خلال التّعجيل بتوفير أرضيّة لإصلاح المنظومة التّربويّة ونظام التّقييم إلى جانب إيلاء المدرسة ومن يؤمّها ما تستحقّه من عناية وهو ما يعبّر عنه الفصل 35 من القانون التّوجيهي الذي تضمّنته اللاّئحة المهنيّة.

كما اعتبروا أن عدم إلمام المواطن عموما والوليّ على وجه الخصوص بهذه النّقطة يشكّل سببا رئيسيّا في توتّر العلاقة بين الأولياء والمعلّمين كما بعث المربّون برسائل طمأنة للأولياء من خلال التّعهّد بإضافة عدد من السّاعات الإضافية بغية إتمام البرامج علما وانّ عددا من المعلّمين امضوا على عريضة الإضراب تنفيذا لقرار الهيئة الإدارية ولكنّهم باشروا القسم. أما عن ردود أفعال المواطنين والأولياء فإنّها إنقسمت بين مساند يرى مشروعيّة في إضراب المعلّمين دفاعا عن حقوقهم ووجاهة مطالبهم من اجل المحافظة على تعليم عموميّ جيّد لأبناء الشّعب والطّبقات محدودة الدّخل في حين رأى شقّ أخر أن هذا الإضراب غير مبرّر ولا يراعي مصلحة البلاد وصبّوا وابلا من المؤاخذات على المعلّمين وبين مشروعيّة الإضراب من عدمها يبقى الأمل قائما للتّوصّل إلى حلول توافقيّة بين الجهات النّقابيّة وسلطة الإشراف لتجنّب خطوات تصعيديّة قادمة قد تزيد الوضع تأزما.

انور قلالة

    

صفاقس..368 مؤسسة في إضراب قطاعي..

نفّذ أمس مدرسو التعليم الابتدائي على مستوى ولاية صفاقس بـ368 مؤسسة تربوية اضرابا قدرت نسبة نجاحه -تنفيذا لقرار الهيئة الادارية القطاعية للتعليم الاساسي- بحوالي 96,8 % وذلك بعد عدم استجابة وزارة التربية للمطالب القطاعية المضمنة باللائحة المهنية من حيث مسألة منحة مشقة المهنة واحترام النظام الاساسي القطاعي في مسألة الانتداب وتسوية وضعية النواب والمتعاقدين بادماجهم في سلك التدريس الى جانب جملة من المطالب النقابية التي اكد الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل عبد الهادي بنجمعة وخلال حضوره للاجتماع العام للمدرسين الذي انعقد بقاعة المرحوم الحبيب عاشور انها ليست مطالب جديدة على سلك المعلمين الذين نفذوا اضرابات عديدة في القطاع زمن الدكتاتورية.

بنجمعة اضاف أنهم لم يطالبوا بمنحة المشقة ولكنهم يطالبون بتخفيف المشقة على المعلمين والتلاميذ مسجلا تمادي وزارة الاشراف في اتباع سلوكات لا تنم عن جدية بل عكس ذلك زادت من تعميق حالة الاحتقان في ظل تردي الوضع المهني وظروف العمل بالمدارس وتنامي ظاهرة العنف المسلط على المربين.

الاضراب القطاعي العام بكامل المدارس الابتدائية ودوائر التفقد والمندوبيات الجهوية الذي يواصل تنفيذه لليوم الثاني مدرسو التعليم الاساسي لم يشهد ردود فعل تذكر من قبل المواطنين الذين يبدو ان الاعلام الذي افاد به الطرف النقابي مسبقا وتحميل المسؤولية لوزارة الاشراف غلقها باب التفاوض قد بلغ صداه الاولياء والتلاميذ باعتبار ان تحقيق المطالب النقابية للمدرسين ستكون نتيجته ايجابية لمزيد تحسين مردودية المنظومة التربوية المتدنية.

ووجه الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل عبد الهادي بنجمعة رسالة الى وسائل الاعلام والاعلاميين الذين مثلما وصفهم "لا يريدون الحياد ومن الذين شنوا هجوما على المنظمة " مستثنيا المناضلين والشرفاء من القطاع بان يبتعدوا عن الاتحاد لانهم ومثلما افاد "لم يكونوا معه ايام النضالات زمن المخلوع".

 صابرعمري

 

باجة..الأولياء.. البعض خير الصمت والآخر تحفظ على التوقيت

حقق الإضراب القطاعي للمعلمين بولاية باجة نجاحا بنسبة 97 % أما في باجة المدينة فقد بلغت نسبة النجاح 98.5 % إذ لم يلتحق بالقسم سوى 11 مدرسا من مجموع 658 مدرسا بجميع أصنافهم. وفي لقاء مع محمد علي المرواني الكاتب العام للنقابة الجهوية للتعليم الأساسي أفاد بأن الإضراب كان ناجحا في يومه الأول مثنيا على تطور وعي المدرسين وتكتلهم من أجل الدفاع عن مطالبهم المشروعة.. وأضاف أن تحرك اليوم الثاني المقرر لليوم الخميس 15 ماي سيشهد التحاق حوالي 60 مدرسا بين نقابيين وقاعديين بالعاصمة لدعم الوقفة الاحتجاجية لمدرسي تونس الكبرى والولايات المجاورة أمام مقرّ وزارة التربية في حين سيلتحق مدرّسو باجة بمقر المندوبية الجهوية للتربية بباجة لمواصلة الاحتجاج. وكان مقر الاتحاد الجهوي للشغل قد شهد أمس حضورا مكثفا للمدرسات والمدرسين أنشدوا النشيد الوطني الرسمي واستمعوا إلى كلمة الإطار النقابي القطاعي وإلى بيانات المساندة من نقابات التعليم الثانوي والمرشدين التربويين وبعض القطاعات الأخرى.

صمت واقتضاب..

 خيّر أغلب الأولياء عدم إرسال أبنائهم نحو مقاعد الدراسة ولم يكن تواجدهم أمام المدارس مكثفا كالعادة.. وفي محاولة لالتقاط ردود فعل بعضهم عبّر لنا بعض المتدخلين عن تفهمهم لمطالب المدرسين إلا أنهم يتحفظون على هذا التوقيت من السنة الدراسية في حين خير العديد من الأولياء الصمت وعدم الإدلاء بالرأي في هذا الموضوع بصفة علنية.

 المنصف العجرودي

  

منوبة..المعلمون عازمون على التصعيد.. ورهانهم تفهم الأولياء

فاقت نسبة نجاح الإضراب القطاعي لمعلمي الإبتدائي في ولاية منوبة 92% ليقف سير الدروس بـ96 مدرسة ابتدائية حيث خلت ساحاتها والفضاءات المحيطة بها من التلاميذ والأولياء في مشهد نقصت فيه المشادات والإنتقادات بما يفسر تحضر هؤلاء للإضراب وما سيترتب عليه من إخلال لنسق الحياة اليومية.

الإضراب أثر أيضا على طبيعة الحركة داخل المدن وشوارعها حيث نقصت حدة الاكتظاظ وكأن الحال حال عطلة، الإتحادات المحلية للشغل كانت مقصد المئات من المعلمين الذين دافعوا في تصريحاتهم عن مطالبهم واعتبروها مشروعة حقا ومقبولة منطقا حيث وجهت الإتهامات جملة وتفصيلا إلى وزارة الإشراف بالتراجع الغريب واللامسؤول عن الإتفاقات المبرمة وسدها لباب التفاوض حسب ما اتفق عليه سابقا إضافة إلى استيائهم الشديد مما اعتبروه إهانات صادرة عن الوزير الحالي الذي وصفوه بالتلميذ النجيب في الحكومة الحالية الذي لا هدف له سوى ضرب أقدم وأقدر قطاع في تاريخ البلاد، جملة من المطالب يرفعها المعلمون ويؤكدون مضيهم صفا واحدا في طريق تحقيقها ولو أدى ذلك إلى الإضراب الإداري مستغلين تفهم عدد من الأولياء لتحركهم ومساندتهم لهم.. وبين هذه التأكيدات على مواصلة سلسلة الإضرابات وبين عدم توفق وزارة التربية في إيجاد الحلول والمخرج يبقى التلميذ مهددا في كل مرة بالبقاء في المنزل وربما عدم إجراء إمتحانات آخر السنة. فهل من حل في قادم الأيام ؟

 عادل عونلي

         

القيروان..حيرة في صفوف الأولياء

انخرط عدد من معلمي المدارس الابتدائية بجهة القيروان امس واليوم في الاضراب الذي دعت اليه نقابة التعليم الاساسي

"الصباح" سجلت استياء كبيرا على الاقل لدى من شملهم الاستجواب من الاولياء الذين حضر البعض منهم صحبة ابنائهم واعتبروا ان الوقت غير مناسب خاصة وانها فترة مراجعة وتركيز للدخول في امتحانات الثلاثي الاخير خصوصا بالنسبة للتلاميذ الذين لا يتلقون دروسا خصوصية باعتبار ان هؤلاء يمكن لهم تدارك ما فاتهم خلال مدة الاضراب في ساعات المراجعة في الحصص الخاصة البعض الآخر من الاولياء عبر عن استيائه من مواقف بعض المعلمين الذين اعلموا تلاميذهم بعدم المجيء الى المدرسة يومي الاضراب وعدم اعلام الاولياء والطريف ان بعض التلاميذ من احد المدارس الابتدائية المحيطة بمدينة القيروان رفضوا اضراب المعلمين بمدرستهم بل انهم ينزعجون من حضور معلميهم في الاجتماعات البيداغوجية وهو ما اعلمنا به معلمهم المباشر.

 رضا النهاري

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة