«حراس» العباسي يعتدون على الصحفيين في عيد العمال!! - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الخميس 15 نوفمبر 2018

تابعونا على

Nov.
15
2018

أمام أنظار أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل

«حراس» العباسي يعتدون على الصحفيين في عيد العمال!!

الجمعة 2 ماي 2014
نسخة للطباعة
أمام أنظار أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل.. «حراس» العباسي يعتدون على الصحفيين في عيد العمال!!

على غير العادة شهدت امس المسيرة الاحتفالية بعيد العمال التي نظمتها اعرق المنظمات الشغلية، الاتحاد العام التونسي للشغل، موجة من الانتهاكات والاعتداءات على الصحفيين..

 دفع.. ومنع.. وشتم.. وسب،.. وحالة من العنف الممنهج بقيادة لجنة التنظيم التي رافقت تقدم المسيرة من ساحة محمد علي مرورا بشارع الحبيب بورقيبة وحتى ساحة 14جانفي.

وتعمدت لجنة التنظيم التي ارتدى عناصرها لباسا موحدا، دفع وتعنيف كل من حاول الاقتراب من اعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل وخاصة امينه العام حسين العباسي الامر الذي خلق حالة من الفوضى ادت الى تضرر عدد كبير من الصحفيين في المؤسسات الاعلامية المكتوبة والمرئية والمسموعة والحلول دون قيام الصحفيين بواجبهم المهني خصوصا منهم المصورين الذين كانوا بصدد تسجيل او تامين نقل مباشر للاحتفال باليوم العالمي لعيد الشغل.

الغريب في الأمر ان المنع والدفع والسب والشتم التي تعرض لها الصحفيون امس كان على مرأى ومسمع من عدد من اعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل الذي طالما ندد بالانتهاكات التي يتعرض لها الصحافيون وكان في الصفوف الامامية للمدافعين عن الحق في الحصول على المعلومة والمناهضين لكل اشكال العنف والمنع.

ما تعرض له الصحفيون امس اثار استغراب أعضاء مكتب النقابة الوطنية للصحفيين الذين انتقلوا الى شارع الحبيب بورقيبة مباشرة.

وافاد ناجي البغوري رئيس النقابة الوطنية للصحفيين في تصريح لـ"الصباح" ان "الاتحاد العام التونسي للشغل كان على الدوام شريكا للنقابة واليوم وبعد ما سجل من اعتداءات على الصحفيين شملت 20 صحفيا او اكثر تنتظر النقابة تفسيرات لما وقع وتوضيحا حول عمليات الاعتداءات المسجلة لتحديد العلاقة من جديد."

النيابة العمومية تأذن بفتح تحقيق

وقد أذنت النيابة العمومية بالتحرى في ملابسات الاعتداء على مجموعة من الصحفيين بالعاصمة أثناء مواكبة احتفالات عيد الشغل.

وعهدت النيابة العمومية لمدير الادارة الفرعية للقضايا الاجرامية بالبحث والتحري في شأن ظروف وملابسات الاعتداء الحاصل على مجموعة من الصحفيين أثناء مواكبتهم للمسيرة المنظمة امس من قبل اتحاد الشغل. كما أذنت النيابة العمومية بسماع المتضررين وبالاحتفاظ بكل من سيكشف عنه البحث بخصوص هذا الاعتداء أو المشاركة فيه.

بيانات تنديد

وأصدرت النقابة الوطنية للصحفيين بيانا شديد اللهجة، ونفس الأمر قامت به المنظمة التونسية لحماية الاعلاميين حيث ندد رئيسها زياد الهاني بالاعتداءات المسجلة من قبل فريق النظام المرافق لحسين العباسي واخذ على عاتقه مهمة المتابعة القضائية لكل انتهاك.

 سوودي

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة