الكشف عن خلية تكفيرية وإحباط مخطط إرهابي بتونس الكبرى - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 30 أكتوبر 2020

تابعونا على

Oct.
31
2020

إيقاف 15 متشددا دينيا وحجز هواتف وحواسيب وأموال

الكشف عن خلية تكفيرية وإحباط مخطط إرهابي بتونس الكبرى

الثلاثاء 29 أفريل 2014
نسخة للطباعة
العثور على تسجيلات مصورة لتدريبات وشرح لطرق صنع القنابل
إيقاف 15 متشددا دينيا وحجز هواتف وحواسيب وأموال..الكشف عن خلية تكفيرية وإحباط مخطط إرهابي بتونس الكبرى

ضربت فجر أمس وحدات مكافحة الارهاب التابعة للامن والحرس الوطنيين بقوة بعد نجاحها في الاطاحة بخلية ارهابية تضم 15 شخصا بينهم خمسة مصنفين امنيا بالعناصر الخطيرة وذلك في اعقاب مداهمات لمنازل بجهتي دوار هيشر وحي التضامن وجامع النور بحي خالد بن الوليد باذن من النيابة العمومية.

وقال مصدر أمني مطلع ان وحدات مكافحة الارهاب واثر عمليات استخباراتية نوعية تحصلت على معلومات مهمة حول اعتزام عناصر وصفت بالتكفيرية انشاء نواة خلية ارهابية للإعداد لارتكاب اعمال إرهابية، ونظرا لحساسية المعلومات المتوفرة وخطورتها وارتباطها بالامن القومي فقد تم ايلاؤها العناية اللازمة واجرى الاعوان تحريات ميدانية مكثفة في كنف السرية وفرت لهم معطيات اضافية حول تحركات المشتبه بهم(بعضهم محل تفتيش) ومقرات سكناهم.

بعد ذلك قام أعوان مجابهة الارهاب التابعة للادارة العامة للامن الوطني بمداهمة ثلاثة محلات سكنية اثنان بحي التضامن القي داخلها القبض على عنصرين تكفيرين وواحد بدوار هيشر اوقف داخله عنصر تكفيري، وقد تبين أن ثلاثتهم وفق نفس المصدر- من العناصر الخطيرة ، فيما قامت وحدات مكافحة الارهاب للحرس الوطني بالعوينة بمداهمة بقية المنازل وجامع النور حيث القت القبض على 12 عنصرا مشبوها بهم بينهم اثنان وصفا بالعنصرين الخطيرين والمطلوب القبض عليهما ليرتفع عدد الموقوفين إلى 15 قبل أن تأذن النيابة العمومية بإطلاق سراح 5منهم والاحتفاظ بالبقية. وقد تمكن الاعوان اثر سلسلة المداهمات من حجز مجموعة من الهواتف الجوالة والشرائح الهاتفية والحواسيب المحمولة اضافة الى كمية من المبالغ المالية من العملتين التونسية والاجنبية ورايات التوحيد وصدريات كتب عليها"انصار الشريعة" ومجموعة من القوارير البلورية.

وحسب مصدرنا ولئن لم تعرف بعد الاعمال الارهابية التي كان عدد من الموقوفين يخططون لارتكابها في انتظار تقدم الابحاث الامنية والقضائية فانه رجح أنها كانت تستهدف تونس الكبرى نظرا لقربها من موقع تنقل وتخطيط الخلية التكفيرية التي حجز في بعض الحواسيب المحجوزة لدى عدد من افرادها على تسجيلات مصورة لتدريبات وشرح لطريقة صنع القنابل وبيانات تكفيرية، وفي نفس السياق كانت وزارة الداخلية اصدرت امس بلاغا جاء فيه" أنّه تبعا لمعلومات استخباراتية من قبل المصالح المختصة للوزارة بشأن عناصر تكفيرية بصدد الإعداد لتنفيذ أعمال إرهابية، على علاقة بعناصر أخرى فارة وبعد استشارة النيابة العمومية والحصول على الأذون اللازمة في الغرض، قامت الوحدات المختصة في مكافحة الإرهاب للشرطة والحرس الوطنيين بعملية أمنية فجر اليوم 28 أفريل 2014(امس) بجهة دوار هيشر وحي التضامن غرب العاصمة، تمكنت خلالها من القبض على كُلّ عناصر المجموعة وعددهم تسعة أنفار ولازالت الأبحاث والتحريات متواصلة"، على ان يبقى كل متهم بريئا حتى تثبت ادانته.

 صابر المكشر

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة