التعيينات الحزبية تقاوم التهريب بـ»العزل» - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Sep.
19
2019

المراقبة والبحوث الاقتصادية

التعيينات الحزبية تقاوم التهريب بـ»العزل»

الاثنين 28 أفريل 2014
نسخة للطباعة
المراقبة والبحوث الاقتصادية.. التعيينات الحزبية تقاوم التهريب بـ»العزل»

تونس-الصباح الأسبوعي: عقدت اللجنة الوطنية النقابية بوزارة التجارة لقاء جهات جدّدت فيه مطالبتها الوزيرة بالتفاوض الجدّي وتفعيل النقاط المتفق حولها وكذلك مقاطعة أي تواصل مع ديوان الوزيرة الحالي ورفض التسميات الحزبية بالوزارة والمؤسسات تحت الاشراف..

وبيّن نادر الرزقي عضو اللجنة الوطنية النقابية أن الجلسة تناولت نقاط اللائحة المهنية لاجتماع 28 فيفري الماضي التي تم النقاش حولها  ثم رفضت الوزيرة نجلاء حروش الامضاء على محضر الجلسة بعد الاتفاق على مجمل النقاط موضوع الخلاف.

ومن النقاط التي تضمنتها  اللائحة المذكورة مراجعة التعيينات الحزبية البالغ عددها  حوالي 11 تعيينا (مستشارون وعدة خطط..) وهنا يلاحظ عضو اللجنة النقابية ان الوزيرة غير قابلة لمبدإ  المناقشة فيها اذ يقول محدثنا :»>نحن لم نفهم سبب أو مبرر ذلك والملفت للانتباه ان احد المعنيين من حزب معين استقال فما كان من الوزيرة التي لم تتعرف عليه الا في ظرف تسعة أيام فقط الا ان اصدرت مذكرة  توضيحية تشيد بخصال المستقيل فهل تسعة ايام كافية للتعرف على مسؤول ما؟ مهما يكن من أمر نحن ندرك جيدا ان حالة الشلل التي تعرفها الوزارة كعدم قدرة هؤلاء على اتخاذ قرارات هامة في وقت حساس سببها التعيينات الحزبية..

انعكاسات خطيرة

وبين محدثنا (تماما مثل المجتمعين في لقاء الجهات) انّ الشلل الذي تعانيه الوزارة اصاب مختلف مفاصلها اما الانعكاسات فهي خطيرة منها الارتفاع المتواصل لمؤشرات الأسعار.. وتفاقم حجم التوريد الذي من شأنه ان يتسبب في تفاقم العجز التجاري.

مقاومة التهريب بوسائل مفقودة

من جهة أخرى اتخذ لقاء الجهات قرار الإضراب عن العمل كامل يوم 7 ماي في حال تواصل تجاهل  الوزارة لمطالب الأعوان والتمسك بمواقفها  حيث يرفض  الاعوان حشرهم في مجالات اكبر من إمكانيات الأعوان، الذين من اختصاصاتهم  المراقبة الاقتصادية وحماية التجارة الداخلية لكن «التعيينات» حسب (عزالدين الدخايلي عضو اللجنة الوطنية النقابية) تريد حشر الاعوان في مسألة مقاومة التهريب والحال انهم لا يملكون الامكانيات اللوجستية ولا المادية (مقارنة ببقية الاجهزة) للنشاط في مثل هذا المجال.

ويتمسك الأعوان بمطالبهم الأخرى ايضا ومنها تصحيح المسار المهني لأعوان الوزارة لمختلف الأسلاك وتسوية وضعيات العملة وأعوان المعاينة واصحاب الشهائد العلمية والمنتفعين بالعفو التشريعي وتعميم منحة اطباء المهنة على جميع  اعوان الوزارة بمختلف الاسلاك.. والتفعيل  الفوري لمقتضيات الامر المتعلق بسلك المراقبة الاقتصادية وتحديد العلاقة بين مصالح الوزارة والوكالة الوطنية للمترولوجيا....

كما أشار عضو اللجنة الوطنية النقابية عز الدين الدخايلي الى ان رفض الوزيرة للحوار بلغ بها الى عدم  الاكتراث ببرنامج العمل الذي  تم اعداده  من قبل اللجنة  النقابية والاعوان لحماية الاقتصاد لكن الوزيرة  زجت بهم في مجالات يعتبر الاعوان انهم  في غنى عنها مثل مكافحة التهريب والحال انهم فاقدون لكل وسائل العمل في هذا المجال..

عبد الوهاب. ح.ع

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة