حرق مكاتب ادارية باعدادية شارع بورقيبة واضراب بـ 3 أيام للأساتذة - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأحد 28 فيفري 2021

تابعونا على

Feb.
28
2021

بنزرت

حرق مكاتب ادارية باعدادية شارع بورقيبة واضراب بـ 3 أيام للأساتذة

الأربعاء 23 أفريل 2014
نسخة للطباعة
بنزرت: حرق مكاتب ادارية باعدادية شارع بورقيبة واضراب بـ 3 أيام للأساتذة

 مرة أخرى تمتد أيد آثمة الى حرم تربوي، وكان المستهدف هذه المرة المدرسة الاعدادية بشارع الحبيب بورقيبة الواقعة بقلب المدينة التي تعرضت بعض مكاتبها الى الحرق يوم أمس الثلاثاء. وحسب ما أدلى به عبد المجيد العباسي عضو النقابة الجهوية والمدرس بنفس المدرسة، فان حارس المدرسة تفطن في حدود الخامسة والنصف فجرا الى تصاعد الدخان واللهب من بعض المكاتب الادارية، فأخطر الحماية المدنية والأمن فتدخلا في الحين، وقد ترتب على الحريق اتلاف وثائق ادارية وتجهيزات مكتبية بـ 3 مكاتب.

وقد فوجئ الاطار التربوي العامل بالمدرسة عند قدومهم للعمل صباح أمس الثلاثاء بآثار الحرق، مما استدعى تنظيم اجتماع لكافة الأسرة التربوية بالمدرسة بحضور ممثلين من مختلف نقابات التعليم، وتم اصدار عريضة جاء فيها بالخصوص "نحن اعضاء الأسرة التربوية باعدادية شارع بورقيبة ببنزرت من عملة واداريين وقيمين وأساتذة المجتمعين اليوم 22/ 2014/4 تحت اشراف نقابات أسلاك التربية وممثلين عن المندوبية الجهوية نسجل استهداف مؤسستنا من خلال:

1-تعنيف زميلتنا سلوى الأسود في هذا اليوم

2 - حرق الادارة بالكامل واتلاف كل محتوياتها

3- العنف المادي والمعنوي المتكرر على الأساتذة والقيمين والعملة والاداريين والمدير دون أي اجراء أمني

4- النقص الفادح في التجهيزات والاطار التربوي والعملة رغم علم المندوبية بذلك عبر هياكلهم النقابية ولذا نطالب بما يلي:

1- توفير الحماية الأمنية المشددة للجميع واتخاذ القرارات المناسبة لتتبع المعتدين.

2 - مطالبة المندوبية بتفعيل التزاماتها السابقة من حيث التجهيزات.

3- تعزيز اطار العملة والقيمين لخصوصية موقع هذه المؤسسة التربوية.

كما تقرر ايقاف العمل 3 أيام حتى تتوفر ظروف العمل الملائمة أمنيا ومهنيا.

وحسب ما صرحت به القيمة العامة بالمعهد "للصباح"، فان مكتب ضبط غيابات التلاميذ كان مستهدفا بالتخريب ، اذ تعرض هذا المكتب للخلع 3 مرات في الأسابيع الثلاثة الماضية وقد سرق منه سجل غيابات التلاميذ في شهر مارس وبعض الأختام كما وجدت اثر عملية السرقة الأخيرة أنبوبة غاز،وموقد وكأنها رسالة تشي بعملية حرق مبيتة،وقد تم اخطار السلط الأمنية بذلك في حينه.

ومن جهته أكد المندوب الجهوي للتربية السيد المنجي واردة الذي التقيناه بالاعداية الذكورة "للصباح" أنه من الضروري توفير الحماية الأمنية للمؤسسات التربوية والاطار العامل بها في هذا الظرف الدقيق خصوصا وأن امتحانات آخر السنة باتت على الأبواب كما أنه ستتم متابعة المعتدين على المؤسسة التربوية ومن قاموا بتهديد بعض العاملين بها عدليا،بعدما قامت السلط الأمنية بالاجراءات اللازمة كمعاينة الأضرار ورفع البصمات.

منصور غرسلي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد