شراكة اكلوسترب الأورومتوسطية لمجابهة الغزو الصيني - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الاثنين 24 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
25
2018

قطاع النسيج والملابس

شراكة اكلوسترب الأورومتوسطية لمجابهة الغزو الصيني

الثلاثاء 22 أفريل 2014
نسخة للطباعة
قطاع النسيج والملابس: شراكة اكلوسترب الأورومتوسطية لمجابهة الغزو الصيني

في اطار دعم مجال النهوض بتنافسية قطاع النسيج والملابس والشراكة الاورومتوسطية في هذا المجال، تعمل شبكة الشراكة الاقتصادية "كلوستر" على تطوير التجديد وطرق الانتاج وتنمية الكفاءات وتعبئة الاتصال وتقوية ديناميكية المبادرة الى جانب ربط الشراكة بين عدد من المؤسسات الاقتصادية والمهنية والفنية ذات الصلة والتي تجمعها قواسم مهنية وتكنولوجية وحرفية مشتركة.

وفي لقاء مع "الصباح" ذكرت نائلة القنجي رئيسة مديرة عامة القطب التنموي المنستير الفجة أن شبكة الشراكة القطاعية في ميدان النسيج الفني التي أحدثها القطب التنموي المنستير الفجة مؤخرا تضم 18 مؤسسة صناعية متكاملة في هذا الميدان بهدف النهوض بالنسيج الفني بتونس وأن هذا القطاع يضم حاليا حوالي 250 مؤسسة في تونس. وأضافت القنجي أن القطب التنموي المنستير الفجة و المركز الفني للنسيج ساهما في بعث برنامج خاص بالشبكات المتوسطية للشراكة القطاعية في النسيج والملابس أطلق عليه اسم " تـاكسماد كلاسترس". ويشارك في هذا المشروع سبعة بلدان وثمانية هياكل ألا وهي اتحاد الصناعة ببراتو بإيطاليا (المنسق)

 والكنفدرالية الإسبانية للنسيج بالنسبة لإسبانيا والجمعية اليونانية لصناعة الموضة بالنسبة لليونان وغرفة التجارة بالإسكندرية بالنسبة لمصر واتحاد فلسطين لصناعة النسيج بالنسبة لفلسطين والمصدرين الأردنيين للملابس والإكسسوارات والنسيج بالنسبة للأردن ، زيادة على القطب التنموي المنستير الفجة و المركز الفني للنسيج بالنسبة إلى تونس.

من جهته ذكر سمير حوات رئيس جمعية المراكز الفنية الصناعية بتونس أن هذا المشروع يمتدّ على سنتي 2014 و2015 وهو ممول من قبل برنامج الاتحاد الأوروبي، وبالتحديد من برنامج التعاون عبر الحدود في البحر الابيض المتوسط ENPI CBC MED. وقال ان هذا المشروع بالغ الاهمية في ظل غزو كبير للمؤسسات والمنتوجات الصينية لكامل اقطار العالم وبالتالي فان المشروع الاورومتوسطي "كلوستر" سيمكن من توحيد الصفوف من اجل التصدي لهذا الغزو والعمل المشترك لإيجاد اسواق وخاصة منها الافريقية.

وفي تصريح لـ"الصباح" ذكرت الايطالية سوزانا ليونيلي منسقة مشروع "تاكسماد كلوستر" أن الهدف من هذا المشروع هو تحديد رؤية مشتركة ووضع إستراتيجية طويلة المدى للنهوض بصناعة النسيج والملابس في المتوسط. الى جانب بعث مشاريع تعاون بين الثماني شبكات التي سيتم تشكيلها في كل البلدان الأعضاء خاصة في المجالات المجددة. وتحفيز الشراكة بين المؤسسات الصغرى والمتوسطة قصد تعزيز القدرة التنافسية الجماعية والفردية في قطاع النسيج والملابس في منطقة المتوسط من أجل تنافسية شاملة.

ومن جهته أفاد فرانشيسكو بيليزاري المنسق التقني لـ"تاكسماد كلوستر" أن هذا المشروع ستكون له اضافة كبرى في المنطقة من ذلك تطوير وتنويع الشراكة الفنية والتجارية وتبادل الخبرات بين مؤسسات النسيج والملابس في الحوض المتوسطي. وإرساء منظومة مندمجة لتطوير قطاع النسيج والملابس تعوض النموذج المرتكز على «المناولة والتحول الجغرافي للمصانع Délocalisation» وتعتمد على مبدأ « الإنتاج والتطوير المشترك Co-Développement» .

وبالنسبة لتونس فان فائدة هذا المشروع ستكون له فائدة هامة من ذلك تشبيك المؤسسات التونسية الناشطة في قطاع النسيج والملابس والنسيج الفني مع نظيراتها في الحوض المتوسطي وخاصة الإيطالية والاسبانية منها قصد إرساء شراكة مستدامة لتطوير المنتوجات واقتحام أسواق جديدة بالاعتماد على التكامل بين خبرات كل من الطرفين في مجال التجديد والبحث و الانتاج و تبادل الخبرات. كما سيفضي هذا المشروع إلى مزيد التعريف بتنافسية قطاع النسيج والملابس في تونس والترويج له في البلدان المنخرطة ضمن المشروع و تعزيز السلسلة القيمية للقطاع عبر إحداث مؤسسات جديدة في المجالات الواعدة . وفي هذا السياق ، تتنزّل زيارة العمل التي قام بها الاسبوع الماضي منسقة البرنامج بمعية الخبير الفني وذلك في إطار التعريف بهذا المشروع و دراسة إحداث وتعزيز شبكتين للمؤسسات في تونس.

وقد تقرر إعداد برنامج عمل لتطوير شبكة الشراكة القطاعية في مجال النسيج الفني بتونس المحدثة مؤخرا من طرف القطب التنموي المنستير الفجة وإحداث شبكة جديدة للمؤسسات في مجال الملابس الجاهزة بالنسبة لجهة الساحل. وسيتم في مراحل لاحقة للمشروع ، تفعيل التعاون وتبادل الخبرات والتجارب وتكثيف المبادلات بين الشبكتين ومثيلاتها القطاعية بالبلدان المشاركة في المشروع.

 سفيان رجب

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة