هيئة الدفاع عن بلعيد تطعن في قرار ختم الأبحاث.. وتتهم النيابة العمومية بالتواطؤ - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 4 ديسمبر 2020

تابعونا على

Dec.
5
2020

هيئة الدفاع عن بلعيد تطعن في قرار ختم الأبحاث.. وتتهم النيابة العمومية بالتواطؤ

الأربعاء 9 أفريل 2014
نسخة للطباعة
هيئة الدفاع عن بلعيد تطعن في قرار ختم الأبحاث.. وتتهم النيابة العمومية بالتواطؤ

أعلن أنور الباسطي عضو هيئة الدفاع عن شكري بلعيد أن اللجنة ستطعن في قرار ختم الأبحاث في قضية اغتيال بلعيد، كما ستطعن في اختصاص قاضي التحقيق المكلف بالملف الثاني في هذه القضية والمتعلق بالمتهمين الفارين..

واتهم الباسطي النيابة العمومية بالتواطؤ والعمل منذ البداية على تفريغ الملف من محتواه وغض النظر على بعض الحيثيات الهامة في القضية"..حسب قوله.

وأكد الباسطي خلال ندوة صحفية عقدتها أمس هيئة الدفاع عن شكري بلعيد النيابة العمومية استعملت آلية التفكيك لتهميش القضية واهدار الوقت في مسائل ثانوية، وساهمت في تحصين المتهمين في حالة فرار وأخلتهم من كل مسؤولية جزائية..

وفي هذا الاطار كشف عضو هيئة الدفاع عن اختفاء بعض المراسلات لمتهم رئيسي في القضية، معتبرا أن ذلك يندرج ضمن محاولات التعتيم الممنهج على الأبحاث.. خاصة أن حكومة علي العريض حضرت السيناريو منذ البداية لحصر التهمة في مجموعة بعينها وغض النظر على بقية المتهمين الذين شاركوا سواء بالتحريض أو بالتمويل أو بالتستر على قتلة شكري بلعيد..على حد قوله.

كما أعلن الباسطي أن هيئة الدفاع ستتحرك بالتنسيق مع هياكل دولية للمطالبة بمواصلة الأبحاث، وسترفع دعاوي قضائية ضد كل من ساهم في التعتيم على الحقيقة بمن في ذلك قاضي التحقيق المباشر للقضية..

من جهتها اتهمت بسمة الخلفاوي أرملة السياسي شكري بلعيد "وزارة الداخلية باخفاء نتائج تقرير الاختبار الباليستي الخاص بقضية اغتيال بلعيد لمدة 5 أشهر وهو ما أثر على مسار التحقيق"..

وتساءلت الخلفاوي عن السبب وراء عدم سماع قاضي التحقيق لوزير الفلاحة في حكومة "الترويكا" محمد بن سالم الذي سبق أن هدّد بلعيد على العلن في برنامج تلفزي، واكتفى باعتبار هذا التهديد أمرا غير جدي..

كما استغربت الخلفاوي من عدم توجيه الاتهام رسميا لعلي العريض بوصفه وزيرا للداخلية ورئيسا للحكومة السابقة، الذي هدّد بدوره الشهيد شكري بلعيد وتغاضى عن واجب حمايته خاصة وأنه أبلغ السلطات الأمنية بتلقيه لتهديدات بالقتل تم التعامل معها باستخفاف لم تأخذ على محمل الجدّ..حسب تعبيرها. كما طالبت أرملة بلعيد بالتحقيق مع الاطارات الأمنية السابقة في وزارة الداخلية واللذين يحاولون التنصل من المسؤولية القانونية والأخلاقية والافلات من العقاب..على حد وصفها.= وفي نفس السياق اعتبر محمد الهادي العبيدي عضو هيئة الدفاع عن شكري بلعيد أن "حكومة علي العريض هي سطرت مسار القضية وحصرتها في زاوية واحدة منذ البداية، بما لا يحتمل اي تدخل السعي إلى إدانة مجموعة صغيرة، عبر تدخل سافر في عمل قاضي التحقيق من أجل اخراج اغتيال شكري بلعيد على أنه جريمة حق عام وليس اغتيالا سياسيا"..حسب قوله.

 وجيه الوافي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة