سفير بيلا روسيا بتونس لـ«الصباح»:بيلاروسيا تنظر بكل اهتمام لتطور الوضع السياسي في تونس لدعم العلاقات الاقتصادية - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الاثنين 17 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
19
2018

سفير بيلا روسيا بتونس لـ«الصباح»:بيلاروسيا تنظر بكل اهتمام لتطور الوضع السياسي في تونس لدعم العلاقات الاقتصادية

الخميس 3 أفريل 2014
نسخة للطباعة
◄ كنا نوّرد كميات هامة من الفسفاط التونسي لكن حولّنا وجهتنا نحو المغرب في ظل الاضطرابات

سفير بيلا روسيا او روسيا البيضاء بتونس أناتولي ستيباس هو سفير غير مقيم معتمد منذ 3 سنوات كسفير في تونس مع الاقامة في طرابلس. التقته "الصباح" عند زيارته الدورية لبلادنا للتحدث حول العلاقات بين البلدين وخاصة في المجال الاقتصادي وأفق التبادل التجاري والسياحي والثقافي بين بيلاروسيا وتونس. الاكيد ان امكانيات وفرص التبادل التجاري موجودة ويمكن ان تستفيد منها الدولتين وكذلك رجال الاعمال والمستثمرين في البلدين.. لكن من الضروري استكشاف هذه الفرص وهذا ما اكده السفير البيلاروسي في هذا الحوار.

 

- رغم انتمائها الى القارة الاوروبية، تبدو بيلاروسيا بعيدة عن حجم العلاقات التي تربط اغلب دول هذه القارة بتونس.. فهل من تفكير في تطوير هذه العلاقات على الاقل اقتصاديا  واستغلال موقع تونس الاستراتيجي للاقتراب اكثر من افريقيا والشرق الاوسط؟
- نحاول في المدة الاخيرة تمتين  العلاقات بين بيلاروسيا وتونس وخاصة الربط بين رجال اعمال البلدين وايجاد سبل التعاون بين البلدين في ظل وجود الكثير من العوامل المساعدة لدفع التعاون المشترك ووجود نقاط تشابه عديدة بين بلدينا على غرار عدد السكان المتساوي تقريبا (10 مليون ساكن في بيلاروسيا) والتشابه في انعدام الثروات الطبيعية وتعويضها بالثروات البشرية.. وبإمكان البلدين العمل المشترك في عديد المجالات. نعمل على تواصل الشركات ورجال الاعمال فيما بينهم وكذلك زيارات رسمية لمسؤولي البلدين فحكومة بيلاروسيا تنظر بكل اهتمام لتطور الوضع السياسي في تونس. لا توجد سفارة لنا في تونس ولكننا نعمل من اجل فتح سفارة لبيلاروسيا في هذا البلد المتطّور.
 

- الاكيد ان للبلدين بعض العلاقات والمبادلات التجارية ففيما تتمثل وهل من آفاق لتوسيع رقعة هذا التعامل الاقتصادي؟
- بيلاروسيا كانت تشتري الفسفاط من تونس وبكميات هامة ولكن حولت وجهتها نحو المغرب في ظل ما يشهده هذا القطاع في تونس من اضطرابات اثرت على التزويد.
ونحن اليوم نعمل على استئناف جزء من العلاقات التجارية وتطويرها فيما يخدم البلدين وننتظر خلال شهر ماي زيارة وفد اقتصادي بيلاروسي الى تونس ومن المنتظر أن يوقع مع الجانب التونسي على اتفاق شراء منتوجات خشبية.  وكان وفد تونسي وبالتحديد من نابل زار بيلاروسيا الشهر قبل الماضي لمناقشة سبل تصدير بعض المنتوجات الزراعية على غرار القوارص والزيوت والتمور والفواكه والاسماك. ويذكر ان السمك الطازج منتوج تهتم به بلادنا جدا ومن الممكن ان تكون تونس احد ابرز اسواقنا وكذلك العنب الطازج وعصير الخمور.

 

- عرف على بيلاروسيا تخصصها في عدد من الصناعات الثقيلة، فهل من فكرة عن هذه الصناعات وهل هناك مؤشرات لمبادلات تجارية-صناعية مع تونس في هذا المجال؟
- بيلاروسيا معروفة خاصة بالصناعات الثقيلة منذ ايام الاتحاد السوفياتي وظل هذا القطاع قويا لحد اليوم بل تم تطويره ليصبح متماشيا مع المؤسسات العالمية. بيلاروسيا من الدول الكبرى في اوروبا في مجال صناعة الشاحنات وكذلك الشاحنات الضخمة ذات الحمولة الكبرى من نوع Belaz ذات حمولة 350 طنا وشاحنات "ماز" الى جانب الجرارات من نوع "بيلاروس" و"غوسملاش"  وصناعة السيارات  والحافلات. كذلك تنتج بيلاروسيا الحديد وهناك تواصل بينها وبين تونس في هذا المجال حيث تبيع بيلاروسيا الحديد لتونس كذلك عديد المعدات الزراعية وهناك عدة مشاريع اخرى مشتركة مع تونس. كذلك ننتج الاطارات بجميع أنواعها وأحجامها وخاصة منها اطاراتنا الخاصة (بلشينا) الى جانب الصناعات البصرية والصناعات العسكرية والمدنية والصناعات الكيمياوية والمنتوجات الخشبية. وهناك اتفاقات وصفقات مع تونس في توريد عدد من هذه المنتوجات.

 

-  وماذا عن سبل التبادل السياحي خاصة ان البلدين يختلفان من حيث المنتوج ويمكن لوفود سياحية من الجانبين ان تتبادل الزيارات؟
- المنتوج السياحي متنوع في بيلاروسيا فرغم غياب البحر فان سياحتنا تعتمد على الغابات والسياحة العلاجية بالمياه الكبريتية. نحن نعلم جيدا ما يتوفر لتونس من خيرات طبيعية ومتوج سياحي متنوع وثري ومن جهتنا نحاول التعريف بهذا المنتوج لدى وكالات الاسفار وإخصائي السياحة في بلادنا ونفس الشيء فان السائح التونسي بإمكانه ان يجد ما يرغب يه في بلادنا.. فالتكامل السياحي موجود بين البلدين.

 

- الاكيد ان الجانب السياحي مرتبط بالجانب الثقافي.. والتظاهرات الثقافية والرياضية.. فهل من فكرة حول هاذين الجانبين خاصة ان بلادكم تستعد لحدث رياضي عالمي هام خلال هذا الشهر؟
- فيما يخص الجانب الثقافي نحن نطمح الى تقارب اكبر والتعرف على ثقافات البلدين اكثر فاكثر فلكل ثقافته المبهرة ولكل ثقافته التي من المؤكد ان تروق للآخر وتجلب اهتمامه.
وفيما يخص الحدث الابرز الذي تشهده بيلاروسيا هذا الشهر فيتمثل في بطولة العالم للهوكي على الجليد التي ستقام في مينسك بين 25 افريل الجاري و31 ماي. وتعتبر هذه أضخم مسابقة ستقام في بيلاروسيا خلال فترة استقلالها. وتحضر مينسك اليوم بشكل جدي للبطولة وستستقبل بكل سرور فرق ومشجعي لعبة الهوكي على الجليد. في مينسك يتم ترميم وتجديد الفنادق القائمة كما تبنى فنادق جديدة من الثلاث وحتى الخمسة نجوم، سيتم تجهيز 30 فندقاً في مينسك لاستقبال الضيوف. واستنادا على مرسوم رئيس جمهورية بيلاروسيا فإنه سيتم استقبال اللاعبين والضيوف خلال فترة المسابقات بدون تأشيرات للدخول إلى الأراضي البيلاروسية خلال الفترة ما بين 25 أفريل ولغاية 31 ماي 2014  وذلك فقط بموجب تذاكر المباريات الأصلية أو الإلكترونية.

 

حاوره: سفيان رجب

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد