الإضراب العام ينقلب الى فوضى: حرق مقر الاتحاد وأطراف تسير بالجهة نحو المجهول - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأحد 23 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
23
2018

بن قردان

الإضراب العام ينقلب الى فوضى: حرق مقر الاتحاد وأطراف تسير بالجهة نحو المجهول

الخميس 3 أفريل 2014
نسخة للطباعة

 دخل يوم أمس الأربعاء الاضطراب العام الذي تشهده مدينة بن قردان يومه الثالث فبعد ان فتحت المؤسسات الإدارية والمالية أبوابها من جديد وعاد التلاميذ بكل المؤسسات التربوية إلي مقاعد الدراسة إلي جانب عودة الحركة التجارية إلي سالف نشاطها تدريجيا لم يعمر الهدوء طويلا حيث سرعان ما تشنج الوضع من جديد بعد ان تحولت مجموعة من المحتجين الي المؤسسات التربوية والإدارية والمالية وكذلك المحلات التجارية طالبة منهم بالقوة غلق ابواب المؤسسات الادارية وتعليق الدروس على غرار ما تم يوم أول أمس الثلاثاء حيث علقت الدروس بكامل المؤسسات التربوية وأغلقت المؤسسات الإدارية والمالية أبوابها وأغلق التجار محلاتهم باستثناء المخابز والصيدليات لتدخل المدينة من جديد في شلل شبه كامل لليوم الثالث على التوالي

كانت سلمية فانحرفت

هذا الإضراب العام رافقته أيضا مسيرة كانت في بدايتها مسيرة سلمية جابت عددا من شوارع المدينة رفعت خلالها شعارات تطالب بالتنمية والتشغيل لتخرج في ما بعد  وتنحرف عن مسارها السلمي اثر توجه مجموعة كبيرة من المحتجين الي مقر الاتحاد المحلي للشغل وتقتحمه ثم تعتدي على كل محتوياته بالتكسير والإتلاف قبل ان يتم إضرام النار بداخله، كل هذه الأحداث تمت في ظل غياب كامل للوحدات الأمنية بالجهة التي تمركزت أمام مقراتها الأمنية وبقيت تتابع سير الأحداث والأوضاع عن بعد.

وقد اتصلنا بعدد كبير من أعيان الجهة والأطراف الفاعلة بالمجتمع المدني لمحاولة معرفة الأطراف التي تقود هذا الحراك الذي كانت انطلاقته سلمية لكن يوم أمس خرج عن مساره السلمي إلا ان كل من اتصلنا بهم عبروا لنا عن استيائهم لما وصلت إليه الأوضاع واكدوا لنا إنهم جميعا يساندون المطالب التنموية التي رفعها المحتجون لكنهم يرفضون تواصل هذا الإضراب العام الذي انجر عنه تعطيل مصالح المواطنين اذ شلت على اثره الحركة الاقتصادية ليزداد الوضع تأزما خصوصا بعد ان خرجت الاحتجاجات من مسارها بحرق مكتب الاتحاد المحلي للشغل كما عبر لنا عديد الأهالي عن تذمرهم من توقف النشاط الدراسي بالمؤسسات التربوية والتي يجب حسب كلامهم ان تكون بعيدة كل البعد عن هذا الحراك موجهين أصابع الاتهام لبعض الأطراف التي تندس داخل المحتجين وتستغل الوضع من اجل تسريب الأفكار والمخططات لأبنائهم مما زاد الوضع تعقيدا خاصة وان كل هذه الأحداث تجري في ظل غياب كامل لجميع الهياكل والمنظمات المحلية فحتى بعد ان تم الاعتداء على مقر الاتحاد المحلي للشغل بقيت الأطراف ملتزمة الصمت مما طرح سؤالا كبيرا حول الأطراف التي تدير هذا الحراك حسب ما افادنا به عدد كبير من المواطنين الذين اتصلنا بهم وأكدوا لنا بان الاحتجاجات خرجت عن مسارها التنموي وأصبحت تقودها أطراف تتجه بالجهة نحو المجهول.

الاعتداء على مصور قناة "نسمة"

تعرض مصور قناة "نسمة" أثناء تغطيته للأحداث الجارية يوم أمس ببن قردان من طرف مجموعة من المحتجين للاعتداء اللفظي وقامت المجموعة المحتجة بمحاولة الاعتداء عليه بالضرب وفك آلة التصوير التلفزية التي كانت بحوزته لكن لم يفلحوا بسبب دخل بعض الأطراف ذات النفوس الطيبة وقامت بحمايته حتى لا يتم الوصول إليه والاعتداء عليه وهذا ما تم بالفعل حيث قامت هذه المجموعة بحمايته الى إن تم إخراجه من موقع الأحداث وتأتي محاولة الاعتداء هذه على مصور قناة "نسمة" كرد فعل على ما بثته هذه القناة خلال احد برامجها الذي اعتبره المحتجون يسيء لأهالي الجهة حيث صورهم كتجار تهريب وإرهابيين.

 

العوني لعجيل

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة