عشية وصول أوباما إلى المنطقة..اختتام قمة «التضامن العربي» .. بلا مفاجآت... - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأربعاء 19 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
19
2018

رسالة الكويت

عشية وصول أوباما إلى المنطقة..اختتام قمة «التضامن العربي» .. بلا مفاجآت...

الخميس 27 مارس 2014
نسخة للطباعة
عودة للإعتراف بالائتلاف السوري ممثلا شرعيا وحيدا للشعب السوري

 الكويت - الصباح - من مبعوثتنا آسيا العتروس

لا مفآجات... تلك هي النتيجة الأبرز في إعلان الكويت الصادر أمس في قصر بيان الأميري في اختتام أشغال القمة العربية في دورتها الخامسة والعشرين، وقد جاء البيان في 18 صفحة واشتمل على 46 بندا تضمنت مختلف الملفات المعقدة في المشهد العربي بدءا من قضية العرب الأولى وهي قضية فلسطين والانتهاكات الإسرائيلية المستمرة، مرورا بالأزمة الطاحنة في سوريا والكارثة الإنسانية التي يعيشها الشعب السوري، وصولا الى القضايا الاقتصادية والأمنية المرتبطة بتجفيف منابع الارهاب، ودعم لبنان، وقضايا السودان وليبيا والصومال وجيبوتي، وصولا إلى مسيرة اصلاح الجامعة العربية...

وكان وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح عقد مؤتمرا صحفيا مشتركا مع الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي في اختتام القمة أشار فيه الى "أن القمة التي احتضنتها الكويت لأول مرة تأتي في ظروف حرجة ودقيقة تعيشها المنطقة العربية" مشيرا الى أن "هناك أولويات ملحة وأبرزها الكارثة الإنسانية في سوريا جراء استمرار عمليات القتل والتهجير ما يستوجب جهودا عربية ودولية جادة للتوصل لحل سياسي ينهي مأساة الشعب السوري".

سوريا... عودة إلى الوراء

وأعلن الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي عن صدور قرار بدعوة ممثلي الائتلاف الوطني السوري للمشاركة في اجتماعات مجلس الجامعة كحالة استثنائية لقواعد معمول بها في الجامعة اعتبارا من الدورة العادية المقبلة للمجلس في سبتمبر 2014.

واوضح العربي في المؤتمر الصحفي المشترك مع النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح الخالد الصباح ان هذه المشاركة "لا تترتب عليها أية التزامات تمس القرار السيادي لأية دولة عضو في جامعة الدول العربية". كما لا تترتب عليها أية التزامات قانونية على دولة المقر، متعهدا بأن تنظر مصر والائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية في كل ما يمكن تقديمه من امتيازات وتسهيلات لممثلي الائتلاف.

وذكر العربي أن القرار أكد ضرورة مواصلة الجهود الرامية لإقرار الحل السياسي كأولوية وفقا لما جاء في بيان مؤتمر "جنيف 1".

واشار الى طرح موضوع الاعتراف بالائتلاف السوري كممثل للشعب السوري في الاجتماع الوزاري بالقاهرة في 6 مارس الجاري واصدار قرار في هذا الشأن مبينا أنه تم الاعتراض عليه كون الائتلاف ليس حكومة والدول المستقلة هي الأعضاء في الجامعة.

وقال العربي ان "المقعد يفترض من الناحية الرسمية ان يكون لدى الائتلاف السوري المعارض ولكن طبقا لميثاق جامعة الدول العربية هناك أوراق اعتماد لمن يمثل الدولة وهذا غير قائم"...

وعن الخلافات العربية قال الأمين العام "لا يوجد خلاف ينتهي في يوم واحد، فهناك جهود جبارة قام بها أمير الكويت مع مختلف الدول وهذه الاتصالات لها قيمة كبيرة وسنرى نتائجها في الايام المقبلة".

وطالب اعلان الكويت المجتمع الدولي، بتحمل مسؤولياته بالحفاظ على المسجد الاقصى وفقا للقرارات الدولية، معبرا عن إدانة الدول الأعضاء الحازمة للانتهاكات التي تمارسها سلطات الاحتلال الاسرائيلي على المسجد الأقصى المبارك.

وتبنت القمة مشروع قرار لشغل الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية مقعد سوريا في جامعة الدول العربية، والاعتراف به ممثلا شرعيا وحيدا للشعب السوري.

وقررت القمة دعوة ممثلي الائتلاف الى المشاركة في اجتماعات مجلس جامعة الدول العربية اعتبارا من الدورة العادية المقبلة للمجلس في شهر سبتمبر من هذا العام.

وقد تحفظت كل من الجزائر والعراق على هذا القرار ونأى لبنان بالنفس.

إجماع على قتامة المشهد

وطلبت القمة من الامانة العامة مواصلة جهودها مع الدول المضيفة للاجئين والنازحين السوريين وذلك لتوفير الدعم اللازم لتلك الدول ومساعدتها، وتحمل الأعباء الملقاة على عاتقها في مجالات توفير أعمال الاغاثة وتقديم المساعدات الانسانية العاجلة للاجئين والنازحين السوريين.

وتعهد القادة العرب بالعمل بعزم لوضع حد نهائي للانقسام العربي عبر الحوار المثمر والبناء وانهاء كافة مظاهر الخلاف عبر المصارحة والشفافية في القول والفعل.

وجدد القادة التعهد بإيجاد الحلول اللازمة للاوضاع الدقيقة والحرجة التي يمر بها الوطن العربي.

وقال البيان "ان ذلك يأتي بهدف تصحيح المسار بما يحقق مصالح دول وشعوب الوطن العربي ويصون حقوقها ويدعم مكاسبها ويؤكد على قدرتها على تجاوز الصعوبات السياسية والامنية التي تعترضها وبناء نموذج وطني تتعايش فيه كل مكونات شعوبها على اسس العيش المشترك والمواطنة المتساوية والعدالة الاجتماعية".

ودعا البيان الى ايجاد حل سياسي للأزمة السورية، وفقا لقرارات "جنيف 1" بما يتيح للشعب السوري الانتقال السلمي لإعادة بناء الدولة وتحقيق المصالح الوطنية، وبما يكفل المحافظة على سيادة سوريا ووحدتها.

كما أكد على "التضامن مع ليبيا ومساندتنا لجهودها في الحفاظ على سيادتها الوطنية واستقلالها ورفض النيل من استقرارها ووحدة اراضيها"، مجددا من جهة أخرى الدعم لسيادة الامارات على جزرها الثلاث (طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى)، وتأييد جميع الإجراءات والوسائل السلمية التي تتخذها الإمارات لاستعادة سيادتها عليها. كما أعلن التضامن الكامل مع السودان ورفض التدخل في شؤونه الداخلية.

ورحب الإعلان بالتحسن المضطرد في عملية الاستقرار السياسي والامني الذي تشهده جمهورية الصومال، وأدان الأعمال الارهابية التي يمارسها تنظيم الشباب ضد الشعب الصومالي وحكومته وضد بعثة الاتحاد الافريقي. وشدد على اخلاء منطقة الشرق الاوسط من الأسلحة النووية واسلحة الدمار الشامل وعلى نحو عاجل، ووضع حد نهائي لسباق التسلح في المنطقة، وحمل اسرائيل المسؤولية الكاملة لتعثر عملية السلام واستمرار التوتر في الشرق الاوسط، معبرا عن الرفض للاعتراف بإسرائيل دولة يهودية، ولاستمرار الاستيطان، وتهويد القدس ومؤكدا عدم شرعية المستوطنات الاسرائيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة وبطلانها القانوني.

ورحب عدلي منصور الرئيس المصري المؤقت بانعقاد القمة القادمة على أرض مصر، وبذلك أسدل الستار على أشغال قمة الكويت وانتهت المبارزة الخطابية السنوية دون أن يسدل على مختلف الازمات والصراعات التي تنخر الجسد العربي وذلك في انتظار أن يجد شعار قمة الكويت "قمة التضامن العربي من أجل عالم أفضل" فرصة تجسيده على أرض الواقع .

زيارة أوباما إلى الخليج

وفيما تنتهي القمة العربية بالكويت، تبدأ غدا القمة الامريكية السعودية بالرياض مع زيارة الرئيس أوباما الى المملكة لأول مرة منذ 2009... قمة تثير في الكواليس الكثير من القراءات والتأويلات ويعتقد أن من بين الملفات التي ستتولى بحثها الملف النووي الإيراني والملف السوري وإمكانية دعم المعارضة المعتدلة وضرب المجموعات الإرهابية في سوريا والملف المصري...

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد