السعوديّة المحطة الثانية لرحلة مهدي جمعة الخليجية - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 8 فيفري 2019

تابعونا على

Jul.
21
2019

بعد الإمارات

السعوديّة المحطة الثانية لرحلة مهدي جمعة الخليجية

الاثنين 17 مارس 2014
نسخة للطباعة
السعوديّة المحطة الثانية لرحلة مهدي جمعة الخليجية

بعد الإمارات العربية المتحدة، من المنتظر أن تكون اليوم العربية السعودية وجهة رئيس الحكومة مهدي جمعة والتي تندرج في إطار جولة خليجيّة بدأها يوم السبت من الإمارات تحديدا (إمارة أبو ظبي)؛ ليزور بعدها السعودية ثم قطر، فالكويت لتنتهي عبر زيارة للبحرين

وتهدف هذه الجولة إلى تعزيزالعلاقات الدبلوماسية مع هذه البلدان العربية وجذب مستثمرين إلى تونس؛ فضلا عن تدعيم علاقات التعاون الاقتصادية والتجارية.

في المقابل فإن ملف تسليم المطلوبين من رموز النظام السابق ليس الموضوع الأول لزيارة الوفد التونسي؛ لكنّه مطروح.

وأكد جمعة أنه سيؤدّي زيارة سياسية واقتصادية لخمس دول بهدف جلب الاستثمار وتوثيق العلاقات.

وبالعودة إلى المحطة الأولى في الزيارة التي وصفها جمعة "بالسياسية والاقتصادية"، فقد تمّ الاتفاق خلالها مع الجانب الإماراتي على تكوين لجنة عليا مشتركة لتسهيل الاستثمار في تونس و مساعدتها على تجاوز الأزمة المالية و التصدّي للإرهاب.

كما تلقى الوفد المسافر وعودا من رجال أعمال إماراتيّين بالاستثمار في بلادنا ؛ حيث استقبل مهدي جمعة عددا من رجال الأعمال ورؤساء المجمُوعات الاقتصادية بالإمارات على غرار الشيخ سعيد بن بطيّ للنظر في مشروع المدينة الاقتصادية بالنفيضة، وسلطان أحمد بن سليم وجمال ماجد بن ثنيّة عن مجموعة موانئ «دُبي» العالميّة وعبد الرحمان بوخاطر، رئيس «مجموعة بوخاطر» وطاهر البيّاحي للنظر في تقدّ مشروع مدينة تونس الرياضية.

وتجدرالإشارة إلى أن الوفد المرافق لـ«جمعة» خلال زيارته الخليجية يضم كلا من وزيري الخارجية منجي حامدي، والاقتصاد والمالية حكيم بن حمودة، إلى جانب رئيسة الاتحاد التونسي للتجارة والصناعة والصناعات التقليدية وداد بوشماوي، وعدد من رجال الأعمال.

 جمال الفرشيشي

كلمات دليلية: 

إضافة تعليق جديد

مقالات ذات صلة