اليوم يستأنف الحوار الوطني.. وكل الأحزاب في الموعد - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الثلاثاء 20 نوفمبر 2018

تابعونا على

Nov.
21
2018

اليوم يستأنف الحوار الوطني.. وكل الأحزاب في الموعد

الثلاثاء 4 مارس 2014
نسخة للطباعة

 

بعد انقطاع طويل نسبيا، يستأنف اليوم الحوار الوطني جلساته بمقر وزارة حقوق الانسان وينتظر أن يتم التركيز أساسا على مسألة القانون الانتخابي وتحديد المواعيد الانتخابية المقبلة وذلك وفقا لما أعلنه أمس الأمين العام لاتحاد الشغل حسين العباسي..
ويذكر أن الرباعي الراعي للحوار كان قد اجتمع أمس برئيس الحكومة المؤقتة مهدي جمعة حيث تم التطرق إلى بعض القضايا العالقة في إطار استكمال تقدّم المسارين التأسيسي والإنتخابي حسب ما تضبطه خارطة الطريق.
وأكّد العبّاسي أنّ الحكومة الحالية جادّة في الإلتزام بتعهّداتها وتسعى في اتجاه تهيئة المناخات الملائمة لإجراء انتخابات ديمقراطيّة وشفافة، مشيرا إلى أنه تم مراجعة بعض التعيينات في انتظار استكمال هذه الخطوة في الأيام القليلة القادمة..حسب قوله
أما بخصوص حلّ رابطات حماية الثورة فقد أفاد الأمين العام لاتحاد الشغل بأن هناك إجراءات قانونيّة بصدد التنفيذ بعد أن تمت إحالة هذا الملف إلى القضاء الذي سيصدر أحكامه وفق ما يمليه القانون.. كما ينتظر أن ينظر في مسألة تحييد المساجد في إطار مشروع متكامل يعمل على وضع ظوابط للتصدي للانفلات في دور العبادة للنأي بها عن التجاذبات الحزبية..
من جهته قال نائب رئيس الرابطة التونسية لحقوق الانسان علي الزديني أن لقاء الرباعي برئيس الحكومة كان في الاتجاه الصحيح، مشيرا إلى وجود مؤشرات ايجابية والتزام من الحكومة الحالية بتطبيق ما ورد في خارطة الطريق، وأكد الزديني أن كل الأحزاب ستكون في الموعد دون استثناء..
وفي سياق متصل أعرب عدد من السياسيين عن أملهم في أن يواصل الحوار الوطني الدور الايجابي الذي لعبه في المرحلة السابقة حيث اعتبر الأمين العام لحزب العمل الوطني الديمقراطي عبد الرزاق الهمامي أن الحوار يجب أن يتخذ صيغا جديدة خاصة وأنه وفّق في انجاز مهامه.. مشيرا في هذا الصدد إلى أهمية متابعة مدى التزام حكومة مهدي جمعة بخارطة الطريق بما في ذلك مراجعة التعيينات وحلّ رابطات حماية الثورة ومواكبة العمل اليومي للحكومة..
وشدد الهمامي على ضرورة تطارح قضية الارهاب كأولوية.."لأنه لايمكن اجراء الانتخابات في ظل التهديدات الارهابية..على حد قوله.. داعيا في هذا السياق إلى تفعيل مقترح المؤتمر الوطني حول الارهاب".. حسب تعبيره
من جهته أكد القيادي في التحالف الديمقراطي محمود البارودي استئناف الحوار سيكون عنصر دعم لمهام اللجان التشريعية بالمجلس الوطني التأسيسي.
 

وجيه الوافي