آمنة منصور تعد بتقديم برنامجها الانتخابي بعد صدور قانون الانتخابات - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الخميس 20 سبتمبر 2018

تابعونا على

Sep.
21
2018

بعد اعلان ترشحها لرئاسة الجمهورية:

آمنة منصور تعد بتقديم برنامجها الانتخابي بعد صدور قانون الانتخابات

الثلاثاء 4 مارس 2014
نسخة للطباعة

  بينت آمنة منصور القروي رئيسة الحركة الديمقراطية للاصلاح والبناء، أن اعلان ترشحها المبدئي لرئاسة الجمهورية هو تحد لواقع سياسي واجتماعي يقصي المرأة ويحصر دورها في المهام التقليدية المنزلية ولايؤمن انها ايضا قادرة على اخراج تونس من ازماتها..

واعلنت خلال ندوة صحفية عقدتها امس نواياها الرسمية للترشح الى انتخابات رئاسة الجمهورية الثانية التونسية، معتبرة أن البلاد في حاجة الى نفس سياسي جديد وبصمة جديدة بعيدا عن التجاذبات السياسية والخطابات التي تعودها التونسي خلال الثلاث السنوات الماضية.

واكدت منصور القروي أن ترشحها لا يتنزل في اطار الطموح الشخصي بل هو عمل وطني تؤكد به قدرة المرأة على التواجد في مراكز القرار.

ورأت ان تولي منصب رئيس الجمهورية او "الكرسي " هو بمثابة حمل امانة، قام الشعب التونسي بوضعها بين يدي المسؤول.

وتعهدت آمنة منصور قروي بتحمل المسؤولية وان تكون في مستوى الأمانة وثقة التونسيين فيها وان تعطي الصورة الايجابية والجيدة عن المرأة التونسية.

واشارت الى انه سيتم تقديم وعرض برنامجها الانتخابي والبرنامج الاقتصادي والاجتماعي لحزبها، بعد صدور القانون الانتخابي وتحديد موعد الانتخابات. وطالبت رئيسة الحركة الديمقراطية للاصلاح والبناء، من حكومة مهدي جمعة الشروع في تقديم برنامج عملها خلال المرحلة الانتقالية الثانية وتحديد أولويات عملها.

وقالت في نفس الاطار انها لا تؤمن بوجود "هدنة ". وتساءلت عن القصد من اعلانها، فمن غير المنطقي -حسب رايها- ابقاء البلاد دون برامج اقتصادية واجتماعية وثقافية وتربوية واضحة لمدة غير محددة قد تتجاوز السنة.. واعلنت ان "الحركة الديمقراطية للاصلاح والبناء تدعم كل شخصية لها برنامج ورؤية صادقة تخدم طموح التونسيين. "

ريم سوودي

كلمات دليلية: