خاص: الحارس الشخصي لـ"أبو عياض": هذه حقيقة اغتيال الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأربعاء 14 نوفمبر 2018

تابعونا على

Nov.
15
2018

خاص: الحارس الشخصي لـ"أبو عياض": هذه حقيقة اغتيال الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي

السبت 1 مارس 2014
نسخة للطباعة
تكفير سمير بالطيب ومخطط اغتياله بُرمج في جامع الحي الأولمبي - أبو عياض خطط لإقامة إمارة إسلامية بقوة السلاح

تونس- الصباحكشفت التحقيقات في القضايا الارهابية عديد الحقائق وأماطت اللثام عن خفايا متعددة متعلقة بنشاط ما يسمى بتنظيم أنصار الشريعة المحظور وزعيمه"أبوعياض" وكيفية تسيير هذا التنظيم كما أبرزت بعض الاستنطاقات لمتهمين في قضايا ارهابية معطيات مهمة حول اغتيال الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي أدلى بها الحارس الشخصي لابي عياض.

فقد ذكر الحارس الشخصي لـ"أبوعياض" أن هذا الأخير كلفه بتولي مهمة حراسته ومرافقته في كافة تنقلاته وأعلمه عن جلب كميات من الأسلحة من القطر الليبي وتوزيعها على أنصار التنظيم لاقامة امارة اسلامية بتونس وكلف أحد المشتبه بهم بجلبها بعد التنسيق مع شخص ليبي في حين يتكفل طرف ثالث باخفائها، واضاف في اعترافاته ان" أبو عياض" التقى بجبل الشعانبي بـ"أبو داوود" الرجل الثاني في ما يعرف بتنظيم القاعدة ببلاد المغرب الاسلامي وأدى البيعة لهذا التنظيم واتفق معه على التحاق مجموعة من تنظيم أنصار الشريعة بتونس بالمعسكرات التابعة لتنظيم القاعدة بالمغرب الاسلامي والمتمركزين بجبل الشعانبي.

 وذكر الحارس الشخصي لـ" أبو عياض" أنه خلال شهر جانفي 2013 تقابل بجامع الحي الأولمبي مع اثنين من أفراد المجموعة الارهابية بعد أن انضم للجناح العسكري واقترح أحدهم اغتيال عضو المجلس التأسيسي سمير بالطيب لادخال البلبلة بالبلاد باعتباره"كافرا"- وفق نظريتهم- فوافقوه مبدئيا الا أن الخطة تغيرت في آخر لحظة وتم اغتيال شكري بلعيد من طرف كل من كمال القضقاضي وبوبكر الحكيم بتعليمات من "أبو عياض" الذي قرر اثر ذلك الفرار الى ليبيا ربيع 2013 ثم أعطى تعليماته للأفراد التابعين للتنظيم بضرورة التواجد بالأحياء وحماية المواطنين والأملاك لغاية كسب تعاطف المواطنين وتفصيهم من اغتيال شكري بلعيد، مضيفا أن أبو بكر الحكيم وشخص يكنى بـ" أبو عبيد" وطرف ثالث هم من اغتالوا محمد البراهمي.

فاطمة الجلاصي