منذر الكبير في أول ندوة صحفية: مشوار البطولة لم ينته وكل مباراة سنخوضها بعقلية الكأس - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الخميس 15 نوفمبر 2018

تابعونا على

Nov.
16
2018

منذر الكبير في أول ندوة صحفية: مشوار البطولة لم ينته وكل مباراة سنخوضها بعقلية الكأس

الجمعة 28 فيفري 2014
نسخة للطباعة
◄سأواصل عملي في خطة مدير رياضي وسننتدب مساعدا تونسيا ◄سأغادر الافريقي اذا طلبني المنتخب

عقد مدرب النادي الافريقي الجديد المنذر الكبير امس ندوة صحفية حضرها الى جانبه رئيس فرع كرة القدم عبد السلام اليونسي والكاتب العام مجدي الخليفي وقد افتتح الكبير الحديث بالقول: « قدمت الى النادي الافريقي في خطة مدير رياضي من اجل مشروع رأيت انه مهم للغاية وفي وسط هذا العمل اقترحت على الهيئة ان اتسلم مقاليد الفريق الاول وقد قبلت المهمة وهذا شرف كبير بالنسبة لي كمدرب.. وقبولي لمهمة مدير رياضي لا يعني ابتعادي عن البنك فقد انطلقت مسيرتي كمدرب منذ 1996 كمدرب اول وقد قضيت السنوات الثلاث الاخيرة بين النجم والبنزرتي وخضت اكثر من 100 مباراة بالاضافة الى 25 مباراة في المسابقات القارية ولا يوجد الكثير من المدربين الذين كانت لهم نفس هذه الارقام وبلغت نهائي الكاس في مناسبتين فزت في واحدة منهما وكنت موجودا في السباق النهائي للبطولة في السنوات الثلاث الاخيرة.. تدريب الفرق الكبرى يعد من المهمات الصعبة»..

مواجهات كاس

وعن الاطلاع على الزاد البشري للفريق وحكمه على ما تبقى من عمر البطولة قال الكبير:» بعد اكثر من اسبوعين شاهدت المباريات الثلاث الاخيرة للفريق كونت فكرة لا باس بها عن النادي وكل ما يتعلق بالتنشيط الهجومي والانتشار فوق الميدان وغيرها وقد ممرت رسائل الى اللاعبين اكدت لهم من خلالها ان مشوار البطولة لم ينته فمازالت 10 جولات وكل مباراة بالنسبة لي هي مباراة كاس ويجب ان ننجح في كسبها.. واضاف: «هناك بعض التعديلات التي يجب ان اقوم بها وعلى كل المستويات وخاصة الامور الذهنية.. وقد اكدت للاعبين ان كل منهم بامكانه ان يكون اساسيا وايضا قد يكون احتياطيا والجاهزية البدنية هي التي ستفرض وجود لاعب عن اخر وقد لمست من خلال الحصة التدريبية رغبة كبيرة من اللاعبين للعودة الى النتائج الايجابية واستغلال الجولات القادمة لتحقيق الانتصارات وارضاء جمهور الافريقي الذي بفضل دعمه سنكون اقوى وعليه ان يواصل دعمنا في القادم فهو اللاعب رقم واحد في الفريق.. ومررت رسائل الى اللاعبين الشبان بان الباب مفتوح امامهم ومرحبا بالمتميزين في الاكابر فهم نواة الفريق ودمه الحي»..

عودة الروح للحديقة

وقال المنذر الكبير ان الاهداف التي يرنو الى تحقيقها من خلال مشروعه امد بها الهيئة كتابيا تتصدرها عودة الروح للحديقة «أ» وتحسين البنية التحتية حيث قال:» اعلم ان المهمة غيرسهلة بالمرة ان اجمع بين مدير رياضي ومدرب الاول للاكابر ولكن اتفقنا ان ننتدب مديرا رياضيا مساعدا وسيكون بنسبة كبيرة تونسيا». واشار الى الاجواء صلب الفريق فقال:» رغم انني مازلت حديث العهد بالفريق الا انني وقفت على غياب عنصر التضامن بين عائلة الافريقي والتي عليها ان تعيد بناء علاقتها بالفريق الذي يقف وراءه قرابة 5 مليون محب وان يعملوا جميعا في نفس الاتجاه واذا الاجواء تحسنت في الاعلى فان نتائجها ستكون افضل بكثير وعلى جميع المستويات».

اما فيما يخص موضوع المنتخب الوطني وامكانية تدريبه فان المنذر الكبير قال:» يتضمن عقدي كمدير رياضي في الافريقي بندا يؤكد على تسريحي للمنتخب وهذا غير غريب على النادي الافريقي الذي كان دائما في خدمة المنتخب والحقيقة ان تدريب المنتخب حلم كل مدرب وتطرق الكبير الى مباراة «النسور» القادمة والتي استدعي اليها عددا لاباس به من لاعبي الافريقي فقال: «كنت اتمنى ان ادرب كل اللاعبين في هذه الفترة ولكن دعوة المنتخب ستبعدهم قرابة الاسبوع وهذا سيكون عائقا امامنا في كل ما يتعلق بالعمل على المستوى الذهني والمعنوي للاعبين».

اسمهان العبيدي

----------------------------

ساليفو غادر الافريقي بسبب تصريح لشوفان

غادر الغاني ساليفو سايدو الى بلاده منذ اكثر من اسبوعين وقد اكدت مصادر صلب النادي الافريقي هروبه عن حديقة النادي ولمعرفة حقيقة ما يحدث قال رئيس فرع كرة القدم عبد السلام اليونسي: انا على اتصال دائم باللاعب الذي اكد انه مستاء جدا من المدرب الفرنسي لاندري شوفان الذي قال انه لن يعول على هذا اللاعب في الفريق وهو ما دفعه الى العودة الى بلاده وانا احاول ان اقنعه بالعودة خاصة بعد تغيير المدرب وفي صورة اصراره على عدم العودة فاننا سنضطر الى رفع الامر الى «الفيفا»..

----------------------------

 الطاهر خنتاش لـ«الصباح»:لم أحرض أي طرف ضد سليم الرياحي

تواترت في الفترة الاخيرة في حديقة النادي الافريقي بعض الاشاعات والاقاويل بأن العضو الجامعي الطاهر خنتاش قام بشحن بعض الأطراف ضد رئيس النادي سليم الرياحي وأعضاء هيئته غير ان الطاهر خنتاش في لقاء خاطف مع «الصباح» نفى كل ما روّج ضده وقال أنه أكبر من هذه الممارسات الدنيئة لأنه ابن باب الجديد ومولود في باب الجديد وسيموت في باب الجديد متسائلا في هذا السياق.. فهل يعقل أن يتآمر ضد «عائلته» مبرزا ان هناك من حاول التأثير على سليم الرياحي وهذا غير معقول.

أما بالنسبة لما روج بخصوص فتور علاقته بوديع الجريء أكد ان ذلك ايضا افتراء مبرزا انه يحدث فعلا سوء تفاهم أو اختلاف في وجهات النظر لكن لا وجود لاي خلاف.

نجاة