«الصباح» تنشر تفاصيل جلسة المحاكمة في قضية اغتيال الزعيم صالح بن يوسف  - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأحد 7 مارس 2021

تابعونا على

Mar.
7
2021

«الصباح» تنشر تفاصيل جلسة المحاكمة في قضية اغتيال الزعيم صالح بن يوسف 

الثلاثاء 23 فيفري 2021
نسخة للطباعة

نظرت أمس الدائرة المتخصصة في العدالة الانتقالية بالمحكمة الابتدائية بتونس في قضية اغتيال المناضل الزعيم صالح بن يوسف. 

 وقد استنطقت احد المنسوب إليهم الانتهاك، وهو ٱخر الباقين على قيد الحياة منهم، في قضية اغتيال الزعيم صالح بن يوسف. وأنكر المتهم التهمة المنسوبة إليه أو المشاركة فيها وأضاف بأنه لم يتم انتدابه أو تشريكه في تنفيذ عملية اغتيال الزعيم بن يوسف وأكد بأنه تجمعه علاقة قرابة ببشير زرق العيون وهو خاله.  

 وأكد المنسوب إليه الانتهاك بأنه لم تكن له نشاطات سياسية غير أنه كان على علم بالخلافات الحادة بين الزعيم الحبيب بورقيبة والزعيم الراحل صالح بن يوسف الذي كان معروفا بشخصيته القوية وأوضح في حديثه عن شخصية الزعيم بن يوسف بأنه كان صريحا ولا يجامل مما جعله يكون محبوبا لدى الناس خاصة بمدينة جربة   وأضاف (المنسوب إليه الانتهاك) بأنه انتقل إلى الدراسة بألمانيا لمدة أربع سنوات نافيا علمه بعملية الاغتيال مؤكدا بأنه لم يسمع بحدوثها إلا بعد يومين من وقوعها. وأضاف بأن والده طلب من والدته إبعاده عن بشير زرق العيون لان والده لا يحب السياسة وأوضح بأن خاله كان له عليه سطوة وكان لا يعصاه في أي أمر.   وبمجابهته بما ورد  بلائحة الاتهام والتي جاء بها بان المنسوب إليهم الانتهاك وهم ثلاثة أشخاص ترددوا  على نزل بفرنكفورت ثم تحولوا خلال شهر أوت 1961  إلى سويسرا ومنها إلى نزل رويال واستدراجهم الراحل صالح بن يوسف وحضوره بالتاريخ المذكور واغتياله في حدود الرابعة مساء بتاريخ 12 أوت 1961 نفى المنسوب إليه الانتهاك علمه بالعملية جملة وتفصيلا ولم ينكر تردد خاله عليه بألمانيا من حين لٱخر وأكد بانه وعائلته يكنون الحب والتقدير للراحل بن يوسف.

 فاطمة الجلاصي‏

 

إضافة تعليق جديد