بين الشابة وملولش: انتشال جثتين..إنقاذ 103«حارقين» ومصير البحار مازال مجهولا - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأحد 7 مارس 2021

تابعونا على

Mar.
7
2021

بين الشابة وملولش: انتشال جثتين..إنقاذ 103«حارقين» ومصير البحار مازال مجهولا

الثلاثاء 23 فيفري 2021
نسخة للطباعة

انقذ طاقم مركب صيد صباح امس الاول الاحد عشرات المهاجرين غير النظاميين من جنسيات مختلفة من موت محقق في اعماق المياه الدولية واقتادهم بالتنسيق مع وحدات الحرس البحري الى ميناء الصيد البحري بالشابة، بالتوازي مع عثور وحدات الحرس البحري بعد ساعات قليلة على جثتين يرجح انهما لمهاجرين غير نظاميين تونسيين تطفوان فوق سطح البحر قبالة سواحل ملولش، بعد يوم واحد من انقاذ 41 مهاجرا غير نظاميين غرق مركبهم.

وحسب المعطيات التي تحصلت عليها «الصباح» فان عشرات المهاجرين (حوالي 103) غير النظاميين بينهم نساء واطفال ويحمل جلهم جنسيات افريقية ابحروا منذ اربعة ايام من السواحل الليبية، وفي الاعماق يبدو ان المحرك تعطب فظلوا على كف البحر تتقاذفهم الامواج الى ان تفطن طاقم مركب صيد من نوع «بلانصي» مسجل بميناء الصيد البحري بالشابة في حدود الساعة السابعة والنصف من صباح يوم الاحد لوجودهم فأشعر السلط المختصة، ولكن بعد تأخرها قام الطاقم بعمل إنساني وذلك بجر المركب بمن فيه الى ميناء الشابة حيث كان الوصول مساء بحضور اعوان الحرس البحري بالشابة الذين تسلموا المهاجرين.

الى ذلك عثرت منتصف نهار الاحد وحدة تابعة لمنطقة الحرس البحري بالمهدية، على جثتين يرجح انهما لمهاجرين غير نظاميين وذلك على بعد نحو ثلاثة اميال من شواطئ معتمدية ملولش قبل ان يتم انتشالهما ومعاينتهما بحضور السلط القضائية ثم رفعهما ونقلهما إلى قسم الطب الشرعي بالمستشفى الجامعي الطاهر صفر بالمهدية لعرضهما على الفحص الطبي وتحديد اسباب وفاة صاحبيهما واللذين يتردد ان احدهما اصيل احد ارياف ولاية المنستير.

واشارت بعض المصادر الى ان الهالكين قد يكونان من بين المشاركين في عملية الابحار خلسة التي تمكنت وحدات الحرس البحري بالمهدية نهاية الاسبوع الفارط من انقاذ 41 منهم بعد تسرب المياه الى مركب كانوا ابحروا على متنه، واقتيادهم إلى احد موانئ ولاية المهدية.

الى ذلك يتواصل الغموض حول مصير البحار ناجح صولة (48 سنة) المفقود منذ صباح يوم الخميس الفارط قبالة سواحل الشابة، وقال مصدر مقرب من عائلة البحار أن عمليات التفتيش تواصلت لأربعة ايام متتالية منذ التفطن لعملية الاختفاء وشاركت فيها عدة مراكب صيد اضافة للحرس البحري ولكن دون جدوى ليظل مصير ناجح وهو اب لفتاة وشاب مجهولا الى حد كتابة هذه الاسطر.

صابر المكشر

 

إضافة تعليق جديد