الاتحاد المنستيري: قطيعة مع المدرب المساعد نزار الجلاصي - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - السبت 6 مارس 2021

تابعونا على

Mar.
7
2021

الاتحاد المنستيري: قطيعة مع المدرب المساعد نزار الجلاصي

الأحد 17 جانفي 2021
نسخة للطباعة

 

 

 

أعلن المدرب المساعد نزار الجلاصي على صفحته الخاصة ان القطيعة قد وقعت بينه وبين الاتحاد المنستيري ممثلا بطبيعة الحال في رئيس الجمعية احمد البلي بالتراضي بين الطرفين واصفا دواعي حصولها لأسباب خاصة وقد عبر وحسبما جاء في نص التدوينة الموجزة عن تمنياته بالتوفيق للفريق سواء في المقابلات القادمة للبطولة او في كاس الكنفدرالية الافريقية لكرة القدم مع توجيهه للشكر الى الادارة والإطارين الفني والطبي الى جانب اللاعبين وحافظ الاثاث.

إشادة وشكر وقراءات للأحباء

هذه القطيعة مثلما اختار وصفها المدرب المساعد المنتهية رحلة انتمائه للإطار الفني للاتحاد المنستيري والتي كانت انطلقت في جويلية 2019  رفقة المدرب لسعد جردة باقتراح منه  تأتي في الواقع بعد يومين من عودة الفريق بالهزيمة من المهدية الاربعاء الماضي امام مستقبل الرجيش وهي هزيمة خلفت موجة استياء في اوساط الاحباء لا لحصولها فحسب وإنما لكيفية حصولها أي على مستوى الاداء والمردود العام لزملاء زياد مشموم ثم انها تحمل في باطنها اسبابا اخرى وراء حصولها وقد تعددت القراءات في شانها من قبل المقربين من الجمعية والأحباء بصفة خاصة ودون الدخول في عناوين او تفاصيل  هذه القراءات فان ابرز ما حملته على مستوى الانطباعات قد تضمن اعترافا وإشادة وتنويها بأخلاق وكفاءة نزار الجلاصي فضلا عن طبيعة العلاقات الجيدة التي جمعته بالجميع مع التمنيات له بالنجاح في مسيرته المهنية.

الراحة مناسبة للتقييم والمراجعة من أجل التدارك

من جانب آخر وتزامنا  مع قرار ايقاف كل الانشطة الرياضية الذي فرضته جائحة «كورونا» بعد الجولة الثامنة الاربعاء الماضي بالنسبة للبطولة وذلك في اطار التوقي من انتشارها  يمكن القول بان مدة التوقف لثلاث مقابلات مبدئيا ستكون ايجابية بالنسبة لفريق المنستير وفرصة لتمكين اللاعبين من الظفر براحة هذه الايام ثم استئناف التدريبات وفق متطلبات البرتوكول الصحي بعد استعادة الانفاس في اعقاب سباق مارطوني ضاغط  وغير مسبوق بالنسبة للمجموعة ككل وهو الذي كان على واجهتي الايفاء بالالتزامات الافريقية التي كانت انطلقت يوم 24 نوفمبر المنقضي والوطنية التي افتتحت يوم 10 ديسمبر وتضمنت اجراء الفريق 11 مقابلة الى غاية الاربعاء الماضي  وأيضا مناسبة للإطار الفني بقيادة المدرب لسعد جردة للقيام بعملية تقييم شاملة للفريق على مستوى اداء ومردود كل اللاعبين مع الوقوف عند مواطن الضعف التي عرفها في كل المباريات وذلك من اجل الخروج بالوصفة العلاجية التي من شانها ان تساهم في اعادة الفريق الى السكة الصحيحة. علما بان ارضية هذا التقييم متوفرة من الناحية العلمية  لديه وذلك من خلال  تسجيلات مدرب التقييم  والمتابعة  محمد بوراوي الذي تدعمت به تركيبة  الطاقم الفني  للاتحاد المنستيري منذ انطلاقة الموسم الحالي مع انتظار تعيين المدرب المساعد الجديد لسد الشغور حديث العهد الحاصل بعد مغادرة المدرب نزار الجلاصي لعائلة الإشراف الفني للفريق.

 المنصف جقيريم

 

إضافة تعليق جديد