توقف النشاط.. أزمة مالية خانقة.. وتأخر برنامج الهيكلة - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 15 جانفي 2021

تابعونا على

Jan.
15
2021

مصنع الحلفاء بالقصرين على «صفيح ساخن»

توقف النشاط.. أزمة مالية خانقة.. وتأخر برنامج الهيكلة

الاثنين 23 نوفمبر 2020
نسخة للطباعة

التأم‭ ‬خلال‭ ‬الاسبوع‭ ‬الماضي‭ ‬لقاء‭ ‬دام‭ ‬لساعات‭ ‬وتمحور‭ ‬حول‭ ‬الشركة‭ ‬الوطنية‭ ‬لعجين‭ ‬الحلفاء‭ ‬وجمع‭ ‬بين‭ ‬وزيرة‭ ‬الصناعة‭ ‬والطاقة‭ ‬والمناجم‭ ‬سلوى‭ ‬الصغير‭ ‬وحضره‭ ‬ممثلين‭ ‬عن‭ ‬الاتحاد‭ ‬العام‭ ‬التونسي‭ ‬للشغل‭ ‬وتحديداممثلين‭ ‬عن‭ ‬جامعة‭ ‬النفط‭ ‬والمواد‭ ‬الكيميائية‭ ‬وأيضا‭ ‬ممثلين‭ ‬عن‭  ‬الإتحاد‭ ‬الجهوي‭ ‬للشغل‭ ‬بالقصرين‭ ‬وممثلين‭ ‬عن‭ ‬المؤسسة‭ ‬وذلك‭ ‬لإيجاد‭ ‬الحلول‭ ‬الكفيلة‭ ‬لإخراج‭ ‬الشركة‭ ‬من‭ ‬الازمة‭ ‬التي‭ ‬تعيش‭ ‬على‭ ‬وقعها‭ ‬المؤسسة‭ ‬التي‭ ‬يطلق‭ ‬عليها‭ ‬اسم‭ ‬‮«‬السيليلوز‮»‬‭.‬

وتعيش‭ ‬القصرين‭ ‬اليوم‭ ‬على‭ ‬صفيح‭ ‬ساخن‭ ‬فمع‭ ‬قرب‭ ‬الاحتفال‭ ‬بذكرى‭ ‬الثورة‭ ‬حيث‭ ‬تعالت‭ ‬الاصوات‭ ‬الداعية‭ ‬للخروج‭ ‬للمطالبة‭ ‬بالتنمية‭ ‬والمطالبة‭ ‬خاصة‭ ‬بإنقاذ‭ ‬الشركة‭ ‬الوطنية‭ ‬لعجين‭ ‬الحلفاء‭ ‬والورق‭ ‬المتنفس‭ ‬الوحيد‭ ‬لا‭ ‬لولاية‭ ‬القصرين‭ ‬بحسب‭ ‬بل‭ ‬ولكل‭ ‬منطقة‭ ‬الوسط‭ ‬الغربي‭.‬

أزمة‭ ‬القطب‭ ‬الصناعي‭ ‬الوحيد‭ ‬في‭ ‬الوسط‭ ‬الغربي

ولئن‭ ‬تمت‭ ‬المطالبة‭ ‬منذ‭ ‬سنوات‭ ‬بإنقاذ‭ ‬القطب‭ ‬الصناعي‭ ‬والتنموي‭ ‬الوحيد‭ ‬بالجهة‭ ‬عبر‭ ‬تفعيل‭ ‬الدراسة‭ ‬الإستراتيجية‭ ‬لإعادة‭ ‬هيكلة‭ ‬المصنع‭ ‬والنهوض‭ ‬به‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬الصعوبات‭ ‬المالية‭ ‬التي‭ ‬يمر‭ ‬بها‭ ‬فإن‭ ‬عملية‭ ‬الإنقاذ‭ ‬مازالت‭ ‬حبرا‭ ‬على‭ ‬ورق‭ ‬رغم‭ ‬الإعلان‭ ‬عن‭ ‬الانطلاق‭ ‬في‭ ‬إعدادها‭ ‬منذ‭ ‬سنوات‭.‬

ويمثل‭ ‬مصنع‭ ‬الحلفاء‭ ‬بالقصرين‭ ‬اكبر‭ ‬قطب‭ ‬صناعي‭ ‬بكامل‭ ‬منطقة‭ ‬الوسط‭ ‬الغربي‭ ‬وهو‭ ‬ينتصب‭ ‬منذ‭ ‬حوالي64‭ ‬سنة‭ ‬إذ‭ ‬أحدث‭ ‬منذ‭ ‬سنة1956‭ ‬على‭ ‬مساحة‭ ‬تتجاوز35‭ ‬هكتارا‭ ‬وسط‭ ‬مدينة‭ ‬القصرين‭ ‬على‭ ‬شارعها‭ ‬الرئيسي‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬استراتيجية‭ ‬هامة‭ ‬هذا‭ ‬الى‭ ‬جانب‭ ‬المساحة‭ ‬الهامة‭ ‬التي‭ ‬تحتلها‭ ‬محطة‭ ‬معالجة‭ ‬مياهه‭ ‬الملوثة‭ ‬التابعة‭ ‬له‭ ‬والمقابلة‭ ‬للمؤسسة‭ ‬والتي‭ ‬توقفت‭ ‬عن‭ ‬العمل‭ ‬منذ‭ ‬حوالي30‭ ‬سنة‭ ‬واصبحت‭ ‬مهملة‭ ‬تماما‭ ‬وجانب‭ ‬منها‭ ‬تحول‭ ‬الى‭ ‬مصب‭ ‬للفضلات‭.‬

الشركة‭ ‬الوطنية‭ ‬لعجين‭ ‬الحلفاء‭ ‬والورق‭ ‬هي‭ ‬منشأة‭ ‬عمومية‭ ‬تنتج‭ ‬عدة‭ ‬أنواع‭ ‬من‭ ‬الورق‭ ‬توجه‭ ‬للسوق‭ ‬الوطنية‭ ‬والدولية،‭ ‬وتعتبر‭ ‬الشركة‭ ‬أهم‭ ‬قطب‭ ‬صناعي‭ ‬في‭ ‬الوسط‭ ‬الغربي‭ ‬،‭ ‬حيث‭ ‬تشغل‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬800‭ ‬بين‭ ‬كوادر‭ ‬وعمال‭ ‬بصفة‭ ‬مباشرة‭ ‬في‭ ‬ما‭ ‬يصل‭ ‬عدد‭ ‬مواطن‭ ‬الشغل‭ ‬الغير‭ ‬مباشرة‭ ‬حوالي‭ ‬6000‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬ولايات‭ ‬القصرين‭ ‬وقفصة‭ ‬وسيدي‭ ‬بوزيد‭ ‬والقيروان‭ ‬يقومون‭ ‬بجمع‭ ‬الحلفاء‭ ‬وبيعها‭ ‬للمصنع‭ ‬الذي‭ ‬يعد‭ ‬المشغل‭ ‬الاكبر‭ ‬في‭ ‬المنطقة،‭ ‬هذا‭ ‬المصنع‭ ‬الذي‭ ‬بات‭ ‬متآكلا‭ ‬ولا‭ ‬يتماشى‭ ‬ومتطلبات‭ ‬المرحلة‭ ‬وتطور‭ ‬تقنيات‭ ‬العمل‭ ‬المعتمدة‭ ‬في‭ ‬العالم‭.‬

مشاكل‭ ‬عميقة

وانطلقت‭ ‬مشاكل‭ ‬الشركة‭ ‬الوطنية‭ ‬لعجين‭ ‬الحفاء‭ ‬قبل‭ ‬الثورة‭ ‬وتعمقت‭ ‬بعدها‭ ‬لا‭ ‬سيما‭ ‬بسبب‭ ‬الانتدابات‭ ‬العشوائية‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬القيام‭ ‬بها‭ ‬والتي‭ ‬أثقلت‭ ‬كاهلها‭ ‬،‭ ‬هذا‭ ‬وتعاني‭ ‬المؤسسة‭ ‬من‭ ‬مشاكل‭ ‬مالية‭ ‬عميقة‭ ‬تضاعفت‭ ‬مع‭ ‬أزمة‭ ‬كوفيد‭-‬19‭ ‬إذ‭ ‬ومع‭ ‬توقف‭ ‬الشركة‭ ‬عن‭ ‬العمل‭ ‬تأخر‭ ‬صرف‭ ‬أجور‭ ‬العمال‭ ‬دون‭ ‬نسيان‭ ‬عدم‭ ‬الايفاء‭ ‬بتعهداتها‭ ‬تجاه‭ ‬المزودين‭.‬واصبحت‭ ‬المؤسسة‭ ‬في‭ ‬السنوات‭ ‬الاخيرة‭ ‬تواجه‭ ‬صعوبات‭ ‬كبيرة‭ ‬تهددها‭ ‬بالإفلاس‭ ‬مما‭ ‬أدى‭ ‬إلى‭ ‬تعالي‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الاصوات‭ ‬من‭ ‬اجل‭ ‬بيعها‭ ‬للخواص‭.‬

‭ ‬وفي‭ ‬هذا‭ ‬الصدد‭ ‬أكد‭ ‬كاتب‭ ‬عام‭ ‬جامعة‭ ‬النفط‭ ‬والمواد‭ ‬الكيميائية‭ ‬محمد‭ ‬البرني‭ ‬خميلة‭ ‬لـ»الصباح‭ ‬الاسبوعي‮»‬‭ ‬أن‭ ‬المؤسسة‭ ‬تمر‭ ‬بصعوبات‭ ‬مالية‭ ‬،‭ ‬كما‭ ‬أن‭ ‬جزء‭ ‬من‭ ‬المؤسسة‭ ‬متوقف‭ ‬عن‭ ‬النشاط‭ ‬بسبب‭ ‬تآكل‭ ‬المعدات‭ ‬وعدم‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬مواصلة‭ ‬الإنتاج‭ ‬،‭ ‬وبين‭ ‬ان‭ ‬الأزمة‭ ‬المالية‭ ‬تسببت‭ ‬في‭ ‬صعوبات‭ ‬تتعلق‭ ‬بعدم‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬خلاص‭ ‬أجور‭ ‬العمال‭ ‬التي‭ ‬لا‭ ‬تتم‭ ‬إلا‭ ‬بتدخل‭ ‬الدولة‭ ‬كذلك‭ ‬الشأن‭ ‬بالنسبة‭ ‬لخلاص‭ ‬المزودين‭ ‬الذين‭ ‬يعانوا‭ ‬بدورهم‭ ‬من‭ ‬عدم‭ ‬صرف‭ ‬المصنع‭ ‬لمستحقاتهم‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬دفع‭ ‬الحكومة‭ ‬للتدخل‭ ‬وتوفير‭ ‬السيولة‭ ‬المالية‭ ‬اللازمة‭ ‬لذلك‭.‬

واعتبر‭ ‬أن‭ ‬وضع‭ ‬الشركة‭ ‬حرج‭ ‬ويتطلب‭ ‬تدخلاعاجلا‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬السلطات‭ ‬خاصة‭ ‬وأنها‭ ‬تعتبر‭ ‬أكبر‭ ‬مشغل‭ ‬ليس‭ ‬لأهالي‭ ‬القصرين‭ ‬بل‭ ‬وأيضا‭ ‬لكل‭ ‬متساكني‭ ‬الوسط‭ ‬الغربي‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬يتطلب‭ ‬هيكلة‭ ‬جديدة‭ ‬وعاجلة‭.‬

ملامح‭ ‬الهيكلة‭ ‬الجديدة

وبالتنسيق‭ ‬مع‭ ‬الوكالة‭ ‬العقارية‭ ‬الصناعية‭ ‬تم‭ ‬تخصيص‭ ‬مساحة‭ ‬قدرها‭ ‬35‭ ‬هكتارا‭ ‬بالمنطقة‭ ‬الصناعية‭ ‬2‭ ‬بالقصرين‭ ‬الموجودة‭ ‬مباشرة‭ ‬تحت‭ ‬السفح‭ ‬الشمالي‭ ‬الشرقي‭ ‬لجبل‭ ‬الشعانبي‭ ‬بطريق‭ ‬تالة‭ ‬لنقل‭ ‬المصنع‭ ‬اليها‭ ‬والشروع‭ ‬في‭ ‬تهيئتها‭ ‬بالشبكات‭ ‬المطلوبة‭ ‬من‭ ‬طرقات‭ ‬وماء‭ ‬وكهرباء‭ ‬وغاز‭ ‬وهاتف‭ ‬وانترنات‭ ‬كما‭ ‬تم‭ ‬الانطلاق‭ ‬في‭ ‬ومن‭ ‬ثمة‭ ‬إحداث‭ ‬مصنع‭ ‬جديد‭ ‬عليها‭ ‬يتكون‭ ‬من‭ ‬ثلاث‭ ‬وحدات‭ ‬صناعية‭ ‬وهي‭ ‬وحدة‭ ‬صنع‭ ‬عجين‭ ‬الحلفاء‭ ‬وأخرى‭ ‬لإنتاج‭ ‬الكراس‭ ‬المدرسي‭ ‬وأوراق‭ ‬الطباعة‭ ‬وثالثة‭ ‬للمنتوجات‭ ‬الكيميائية‭ ‬التي‭ ‬يحتاجها‭ ‬المصنع‭ ‬كالصودا‭ ‬والكلور‭ ‬والحامض‭ ‬الكلوريدريكي‭.‬

وبين‭ ‬كاتب‭ ‬عام‭ ‬جامعة‭ ‬النفط‭ ‬أن‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الأصوات‭ ‬تعالت‭ ‬للتفريط‭ ‬في‭ ‬المؤسسة‭ ‬لكن‭ ‬الاتحاد‭ ‬العام‭ ‬التونسي‭ ‬للشغل‭ ‬وتحسبا‭ ‬من‭ ‬ردود‭ ‬فعل‭ ‬غير‭ ‬محسوبة‭ ‬لأهالي‭ ‬الجهة‭ ‬تمسك‭ ‬وعدم‭ ‬التفريط‭ ‬فيها‭ ‬لأي‭ ‬ظرف‭ ‬كان،‭ ‬وابرز‭ ‬أنه‭ ‬تم‭ ‬أعداد‭ ‬برنامجا‭ ‬لدعم‭ ‬وتطوير‭ ‬الشركة‭ ‬من‭ ‬اهم‭ ‬مكوناته‭ ‬اعادة‭ ‬هيكلتها‭ ‬وتطهير‭ ‬ديونها‭ ‬ونقلها‭ ‬خارج‭ ‬المدينة‭ ‬بوحدات‭ ‬صناعية‭ ‬جديدة‭ ‬وبتكنولوجيا‭ ‬حديثة‭ ‬،‭ ‬وأبرز‭ ‬أن‭ ‬عملية‭ ‬تهيئة‭ ‬المصنع‭ ‬الجديد‭ ‬انطلقت‭.‬

وقد‭ ‬تم‭ ‬رصد‭ ‬اعتمادات‭ ‬قدرها‭ ‬60‭ ‬مليارا‭ ‬بتمويل‭ ‬من‭ ‬البنك‭ ‬الاسلامي‭ ‬للتنمية‭ ‬لعملية‭ ‬انشاء‭ ‬المصنع‭ ‬الجديد‭ ‬هذا‭ ‬وسيمكن‭ ‬نقل‭ ‬المؤسسة‭ ‬من‭ ‬توفير‭ ‬رصيد‭ ‬عقاري‭ ‬هام‭ ‬وسط‭ ‬المدينة‭ ‬وانقاذ‭ ‬المتساكنين‭ ‬من‭ ‬التلوث‭ ‬الذي‭ ‬تسبب‭ ‬لهم‭ ‬في‭ ‬أمراض‭ ‬مزمنة‭ ‬إذ‭  ‬كان‭ ‬نقل‭ ‬المصنع‭ ‬إلى‭ ‬جارج‭ ‬المدينة‭ ‬من‭ ‬المطالب‭ ‬الأساسية‭ ‬لأهالي‭ ‬الجهة‭ ‬بعد‭ ‬الثورة‭ ‬كونه‭ ‬سيريح‭ ‬الاف‭ ‬المتساكنين‭ ‬في‭ ‬الاحياء‭ ‬المحيطة‭ ‬به‭ ‬من‭ ‬الملوثات‭ ‬الغازية‭ ‬والسائلة‭ ‬التي‭ ‬يفرزها‭ ‬والتي‭ ‬تسببت‭ ‬للكثيرين‭ ‬منهم‭ ‬في‭ ‬امراض‭ ‬،‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬ايقاف‭ ‬تلويث‭ ‬المائدة‭ ‬المائية‭ ‬والاراضي‭ ‬الواقعة‭ ‬شمال‭ ‬المدينة‭ ‬اين‭ ‬تنتهي‭ ‬مياهه‭ ‬الملوثة‭ ‬عبر‭ ‬مجرى‭ ‬وادي‮»‬اندلو‮»‬،‭ ‬كما‭ ‬ان‭ ‬نقلته‭ ‬من‭ ‬موقعه‭ ‬الحالي‭ ‬سيتيح‭ ‬توفير‭ ‬رصيد‭ ‬عقاري‭ ‬تبلغ‭ ‬مساحته‭ ‬عشرات‭ ‬الهكتارات‭ ‬بوسط‭ ‬المدينة‭ ‬يمكن‭ ‬استغلالها‭ ‬في‭ ‬اقامة‭ ‬مركبات‭ ‬ادارية‭ ‬وسكنية‭ ‬وفضاءات‭ ‬ترفيهية‭ ‬ومساحات‭ ‬خضراء‭ ‬،‭ ‬ويتم‭ ‬اليوم‭ ‬القيام‭ ‬بدراسة‭ ‬شاملة‭ ‬لكيفية‭ ‬استثمار‭ ‬هذا‭ ‬الرصيد‭ ‬العقاري‭ ‬الهام‭ ‬بالتنسيق‭ ‬مع‭ ‬مختلف‭ ‬السلط‭ ‬المعنية‭ ‬وفي‭ ‬مقدمتها‭ ‬البلدية‭ ‬ومكونات‭ ‬المجتمع‭ ‬المدني‭ ‬لان‭ ‬مكان‭ ‬المصنع‭ ‬سيغير‭ ‬كليا‭ ‬المشهد‭ ‬العمراني‭. ‬لتطوير‭ ‬منتوجات‭ ‬جديدة‭ ‬خاصة‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬خطة‭ ‬استثمارية‭ ‬واعدة‭ ‬تعمل‭ ‬الشركة‭ ‬على‭ ‬تنفيذها‭. ‬واكد‭ ‬محمد‭ ‬البرني‭ ‬خميلة‭ ‬أن‭ ‬الطلب‭ ‬العاجل‭ ‬اليوم‭ ‬هو‭ ‬توفير‭ ‬الدولة‭ ‬للسيولة‭ ‬اللازمة‭ ‬لحلحلة‭ ‬الأزمة‭ ‬المالية‭ ‬للمؤسسة‭ ‬وخلاص‭ ‬المزوين،‭ ‬مبينا‭ ‬أن‭ ‬وزيرة‭ ‬الصناعة‭ ‬أكدت‭ ‬على‭ ‬حرصها‭ ‬توفير‭ ‬تمويلات‭ ‬لازمة‭ ‬من‭ ‬ميزانية‭ ‬2021‭ ‬للقيام‭ ‬بعملية‭ ‬التطهير‭ ‬والهيكلة‭ ‬والتجديد‭ ‬عبر‭ ‬تنفيذ‭ ‬استثمارات‭ ‬واعدة‭ ‬ومجددة‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬المعدات‭ ‬لإنعاش‭ ‬المؤسسة‭ ‬والقيام‭ ‬بمشاريع‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الورق‭ ‬والمواد‭ ‬الكيمائية‭ ‬وعجين‭ ‬الحلفاء‭ ‬حيثتعهدتسلطة‭ ‬الاشراف،‭ ‬كذلك،‭ ‬بتطبيق‭ ‬برنامج‭ ‬التأهيل‭ ‬الصناعي‭ ‬لضمان‭ ‬استمرارية‭ ‬المؤسسة‭ ‬وتحسين‭ ‬مردوديتها‭ ‬وخلق‭ ‬مواطن‭ ‬شغل‭ ‬جديدة‭ ‬خصوصا‭ ‬من‭ ‬ولايات‭ ‬القصرين‭ ‬وسيدي‭ ‬بوزيد‭ ‬والقيروان‭ ‬وقفصة،‭ ‬هذا‭ ‬مع‭ ‬العمل‭ ‬على‭ ‬استخراج‭ ‬منتجات‭ ‬جديدة‭ ‬لصناعة‭ ‬الحلفاء‭ ‬والورق‭ ‬وورق‭ ‬التعليب‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تثمين‭ ‬مادة‭ ‬الحلفاء‭ ‬لخلق‭ ‬القيمة‭ ‬المضافة‭ ‬العالية‭ ‬وكسب‭ ‬أسواق‭ ‬جديدة‭. ‬

هذا‭ ‬وتمتد‭ ‬مساحات‭ ‬منابت‭ ‬الحلفاء‭ ‬على‭ ‬مناطق‭ ‬شاسعة‭ ‬تغطي‭ ‬مساحة‭ ‬تقدر‭ ‬بــ‭ ‬743‭.‬000‭ ‬هك‭ ‬منتشرة‭ ‬طبيعيا‭ ‬بالمناطق‭ ‬الجبلية‭ ‬والسهول‭ ‬بالوسط‭ ‬والجنوب‭ ‬التونسي،‭ ‬وتتميز‭ ‬هذه‭ ‬المناطق‭ ‬بمناخ‭ ‬جاف‭ ‬وشبه‭ ‬جاف،‭ ‬هذا‭ ‬وتغطي‭ ‬المساحة‭ ‬التي‭ ‬تمت‭ ‬تهيئتها،‭ ‬حـوالي‭ ‬452‭.‬625‭ ‬هك‭ ‬وهي‭ ‬تنشط‭ ‬في‭ ‬صناعة‭ ‬الورق‭ ‬المعد‭ ‬للكتابة‭ ‬والطباعة‭ ‬25‭ ‬ألف‭ ‬طن‭ ‬سنويا‭ ‬وصناعة‭ ‬عجين‭ ‬الحلفاء‭ ‬وتصديره‭ ‬إلى‭ ‬الأسواق‭ ‬الخارجية‭ ‬الصين،‭ ‬اليابان،‭ ‬أندونيسيا‭ ‬وأوروبا‭ ‬حيث‭ ‬يحتل‭ ‬عجين‭ ‬الحلفاء‭ ‬موقعه‭ ‬في‭ ‬السوق‭ ‬بفضل‭ ‬تركيبته‭ ‬التي‭ ‬تمنحه‭ ‬خصائص‭ ‬مميّزة‭ ‬مقارنة‭ ‬بالألياف‭ ‬القصيرة‭ ‬وطاقة‭ ‬إنتاجية‭ ‬بـ‭ ‬8‭ ‬آلاف‭ ‬طن‭ ‬سنويا‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬إنتاج‭ ‬المواد‭ ‬الكيميائية‭ ‬صودا،‭ ‬كلور‭ ‬وحامض‭ ‬كلوريدريكي‭ ‬حيث‭ ‬تم‭ ‬إحداث‭ ‬وحدة‭ ‬الحلكبة‭ ‬سنة‭ ‬1998‭ ‬لتلبية‭ ‬حاجيات‭ ‬الشركة‭ ‬من‭ ‬المواد‭ ‬الكيميائية‭ ‬وتغطية‭ ‬نسبة‭ ‬هامة‭ ‬من‭ ‬السوق‭ ‬المحلية‭ ‬وطاقة‭ ‬إنتاجية‭ ‬تقدر‭ ‬بـ‭ ‬10‭ ‬آلاف‭ ‬طن‭ ‬سنويا‭.‬

وشدد‭ ‬كاتب‭ ‬عام‭ ‬جامعة‭ ‬النفط‭ ‬محمد‭ ‬البرني‭ ‬خميلة‭ ‬أن‭ ‬الإتحاد‭ ‬سيحرص‭ ‬على‭ ‬تفعيل‭ ‬برنامج‭ ‬اصلاح‭ ‬المؤسسة‭ ‬مع‭ ‬بداية‭ ‬العام‭ ‬القادم‭ ‬2021‭ ‬كما‭ ‬وعدت‭ ‬بذلك‭ ‬وزير‭ ‬الصناعة‭ ‬على‭ ‬إعتبار‭ ‬أنه‭ ‬المتنفس‭ ‬الوحيد‭ ‬للجهة‭ ‬التي‭ ‬تعد‭ ‬من‭ ‬أبرز‭ ‬مناطق‭ ‬التنمية‭ ‬الجهوية‭ ‬وهو‭ ‬أيضا‭ ‬متنفس‭ ‬لمنطقة‭ ‬الوسط‭ ‬الغربي‭ ‬بصفة‭ ‬عامة‭.‬

كما‭ ‬شدد‭ ‬أن‭ ‬الاتحاد‭ ‬ضد‭ ‬التفريط‭ ‬في‭ ‬‮«‬السليلوز‮»‬‭ ‬تحت‭ ‬أي‭ ‬ظرف‭ ‬كان‭ ‬وأنه‭ ‬أيضا‭ ‬ضد‭ ‬فكرة‭ ‬بيع‭ ‬قسط‭ ‬من‭ ‬الشركة‭ ‬لأي‭ ‬شريك‭ ‬استراتيجي‭ ‬على‭ ‬اعتبار‭ ‬ما‭ ‬تتوفر‭ ‬عليه‭ ‬من‭ ‬إمكانيات‭ ‬كبيرة‭ ‬للنهوض‭ ‬والإقلاع‭ ‬واستعادة‭ ‬عافيتها‭ ‬عبر‭ ‬تثمين‭ ‬هذه‭ ‬النبتة‭ ‬وإيجاد‭ ‬استعمالات‭ ‬ومنتوجات‭ ‬جديدة‭ ‬لها‭ ‬مع‭ ‬تدعيم‭ ‬تواجدها‭ ‬في‭ ‬الدورة‭ ‬الاقتصادية‭ ‬ضمن‭ ‬أنموذج‭ ‬أعمال‭ ‬جديد‭ ‬وبلوغ‭ ‬طاقة‭ ‬إنتاجية‭ ‬عالية‭.‬

 

◗‭ ‬حنان‭ ‬قيراط

إضافة تعليق جديد