نحو توسيع التعاون الثقافي بين بلدية بنزرت والمركز الثقافي الروسي - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 4 ديسمبر 2020

تابعونا على

Dec.
5
2020

مائة سنة على لجوء الأسطول الروسي إلى بنزرت خلال الحرب البلشيفية

نحو توسيع التعاون الثقافي بين بلدية بنزرت والمركز الثقافي الروسي

السبت 21 نوفمبر 2020
نسخة للطباعة

لئن‭ ‬اقترن‭ ‬اسم‭ ‬أستاذة‭ ‬الرياضيات‭ ‬الروسية‭ ‬اناستازيا‭ ‬شيرانسكي‭ ‬في‭ ‬بنزرت‭ ‬بالتعالي،‭ ‬وبكونها‭ ‬واحدة‭ ‬من‭ ‬أفضل‭ ‬المربين‭ ‬الذين‭ ‬أسهموا‭ ‬في‭ ‬تكوين‭ ‬أجيال‭ ‬من‭ ‬التلاميذ‭ ‬مازالوا‭ ‬يلهجون‭ ‬باسمها،‭ ‬ويثمنون‭ ‬مجهودها،‭ ‬فإن‭ ‬اسمها‭ ‬اقترن‭ ‬كذلك‭ ‬بحدث‭ ‬تاريخي‭ ‬عالمي‭ ‬تمثل‭ ‬في‭ ‬أنها‭ ‬كانت‭ ‬ضمن‭ ‬الأسطول‭ ‬الروسي‭ ‬المؤلف‭ ‬من‭ ‬33‭ ‬بارجة‭ ‬ومدمرة‭ ‬حربية‭ ‬والذي‭ ‬غادر‭ ‬شبه‭ ‬جزيرة‭ ‬القرم‭ ‬إلى‭ ‬بنزرت‭ ‬بعد‭ ‬هزيمة‭ ‬الجيش‭ ‬الأبيض‭ ‬أمام‭ ‬الثورة‭ ‬البلشيفية‭. ‬وقد‭ ‬خلدت‭ ‬اناستازيا‭ ‬التي‭ ‬عاشت‭ ‬حوالي‭ ‬قرنا‭ ‬من‭ ‬الزمن‭ ‬اسمها‭ ‬بوفائها‭ ‬لروسيا‭ ‬القيصرية،‭ ‬وبإسهامها‭ ‬في‭ ‬بناء‭ ‬الكنيسة‭ ‬الأرثوذكسية‭ ‬ببنزرت،‭ ‬وبتحويل‭ ‬بيتها‭ ‬إلى‭ ‬متحف‭ ‬يؤرخ‭ ‬لتلك‭ ‬الرحلة‭ ‬البحرية‭ ‬التاريخية،‭ ‬قبل‭ ‬أن‭ ‬تدون‭ ‬كل‭ ‬ذلك‭ ‬في‭ ‬كتابها‭ ‬الرائع‭ ‬بالفرنسية‭ ‬‮«‬المرفأ‭ ‬الأخير‮»‬‭ ‬حيث‭ ‬تقول‭ ‬بالصفحة‭ ‬149‭ ‬من‭ ‬كتابها‭ ‬في‭ ‬النسخة‭ ‬الفرنسية‭: ‬‮«‬باكرا‭ ‬جدا‭ ‬صباح‭ ‬23‭ ‬ديسمبر‭ ‬1920‭ ‬تدخل‭ -‬الباخرة‭- ‬قسطنطين‭ ‬ميناء‭ ‬بنزرت‭. ‬بعد‭ ‬مرورها‭ ‬أمام‭ ‬كاسر‭ ‬الموج‭ ‬المتضرّر‭ ‬كثيرا‭ ‬بلغم‭ ‬ألماني،‭ ‬إنها‭ ‬الآن‭ ‬تتقدم‭ ‬في‭ ‬القنال‭... ‬كنا‭ ‬جميعا‭ ‬على‭ ‬الجسر‭ ‬نتأمل‭ ‬المدينة‭ ‬الصغيرة‭ ‬النظيفة‭ ‬العتيقة‭ ‬الهادئة‭ ‬والتي‭ ‬لم‭ ‬يمر‭ ‬على‭ ‬بناء‭ ‬قسمها‭ ‬الأوروبي‭ ‬25‭ ‬سنة‭ ‬والبعض‭ ‬منا‭ ‬سيهرمون‭ ‬معها‮»‬‭.‬

هذه‭ ‬الأيام‭ ‬عاد‭ ‬اسم‭ ‬انستازيا‭ ‬شيرانسكي‭ ‬يتردد‭ ‬بقوة‭ ‬مع‭ ‬اعتزام‭ ‬المركز‭ ‬الثقافي‭ ‬الروسي‭ ‬بتونس‭ ‬الاحتفال‭ ‬بمائوية‭ ‬حلول‭ ‬الأسطول‭ ‬الروسي‭ ‬ببنزرت،‭ ‬وتطوير‭ ‬التعاون‭ ‬الثقافي‭ ‬مع‭ ‬بلدية‭ ‬بنزرت‭.‬

وحسب‭ ‬ما‭ ‬صرحت‭ ‬به‭ ‬السيدة‭ ‬خديجة‭ ‬التومي‭ ‬رئيسة‭ ‬لجنة‭ ‬الثقافة‭ ‬والتربية‭ ‬ببلدية‭ ‬بنزرت‭ ‬فإنه‭ ‬تم‭ ‬تنظيم‭ ‬لقاء‭ ‬حضره‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬مديرة‭ ‬المركز‭ ‬الثقافي‭ ‬الروس‭ ‬فالنتينا‭ ‬بافلوفا‭ ‬ومستشارة‭ ‬السفارة‭ ‬الروسية‭ ‬بتونس‭ ‬والسكرتيرة‭ ‬الثانية‭ ‬في‭ ‬السفارة‭ ‬الروسية‭ ‬اناستازيا‭ ‬شافشوك‭ ‬بتونس‭ ‬والمشرفة‭ ‬على‭ ‬متحف‭ ‬اناستلزيا‭ ‬شيرنسكي‭ ‬ببنزرت‭ ‬الفيرا‭ ‬قودوف،‭ ‬وكذلك‭ ‬مدير‭ ‬مهرجان‭ ‬بنزرت‭ ‬أحمد‭ ‬الطريفي‭.‬

وقد‭ ‬عبر‭ ‬الوفد‭ ‬الروسي‭ ‬عن‭ ‬رغبته‭ ‬في‭ ‬رسم‭ ‬جدارية‭ ‬تحتوي‭ ‬على‭ ‬صورة‭ ‬تشيرنسكي‭ ‬في‭ ‬معهد‭ ‬فرحات‭ ‬حشاد،‭ ‬كما‭ ‬تم‭ ‬الاتفاق‭ ‬على‭ ‬عدم‭ ‬الاكتفاء‭ ‬بهذه‭ ‬الرسمة،‭ ‬وعلى‭ ‬الانفتاح‭ ‬على‭ ‬تعاون‭ ‬ثقافي‭ ‬أشمل‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬خارج‭ ‬المدينة‭ ‬أي‭ ‬في‭ ‬بقية‭ ‬الدوائر‭ ‬وعلى‭ ‬وضع‭ ‬برنامج‭ ‬مستقبلي‭ ‬لهذا‭ ‬التعاون‭.‬

وقد‭ ‬أبدى‭ ‬الحضور‭ ‬استعدادهم‭ ‬لذلك،‭ ‬كما‭ ‬تم‭ ‬اقتراح‭ ‬عرض‭ ‬شريط‭ ‬وثائقي‭ ‬حصري‭ ‬عن‭ ‬حياة‭ ‬انستازيا‭ ‬تشيرنسكي‭ ‬في‭ ‬بنزرت‭ ‬بالمناسبة‭.‬

وفي‭ ‬الإطار‭ ‬نفسه‭ ‬قام‭ ‬الوفد‭ ‬بزيارة‭ ‬معهد‭ ‬فرحات‭ ‬حشاد،‭ ‬ولقد‭ ‬سروا‭ ‬كثيرا‭ ‬لما‭ ‬وجدوا‭ ‬قاعة‭ ‬باسمها،‭ ‬وتمت‭ ‬كذلك‭ ‬زيارة‭ ‬متحف‭ ‬تشيرنسكي‭ ‬الذي‭ ‬يشتمل‭ ‬على‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الصور‭ ‬والمعطيات‭ ‬التاريخية‭ .‬

◗‭ ‬منصور‭ ‬غرسلي

إضافة تعليق جديد