الاتحاد الأوروبي يمنع القادمين من تونس من دخول أراضيه.. والسبب الفشل في احتواء كورونا.. - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 4 ديسمبر 2020

تابعونا على

Dec.
5
2020

يدخل اليوم حيز التنفيذ

الاتحاد الأوروبي يمنع القادمين من تونس من دخول أراضيه.. والسبب الفشل في احتواء كورونا..

الجمعة 23 أكتوبر 2020
نسخة للطباعة

جدل‭ ‬واسع‭ ‬أثاره‭ ‬قرار‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوروبي‭ ‬والقاضي‭ ‬بسحب‭ ‬تونس‭ ‬من‭ ‬قائمة‭ ‬الدول‭ ‬المسموح‭  ‬للمسافرين‭ ‬القادمين‭ ‬منها‭ ‬من‭ ‬دخول‭ ‬أراضيه‭ ‬وذلك‭ ‬بسبب‭ ‬تفشي‭ ‬الوضع‭ ‬الوبائي‭ ‬في‭ ‬البلاد‭ ‬وارتفاع‭ ‬وتيرة‭ ‬الإصابات‭ ‬والوفيات‭ ‬بفيروس‭ ‬كورونا‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬يصبح‭ ‬هذا‭ ‬القرار‭ ‬ساري‭ ‬المفعول‭ ‬اعتبارا‭ ‬من‭ ‬يوم‭ ‬23‭ ‬أكتوبر‭ ‬الجاري‭.. ‬حيث‭ ‬قٌوبل‭ ‬هذا‭ ‬القرار‭ ‬بموجة‭ ‬استنكار‭ ‬كبيرة‭ ‬وغضب‭ ‬على‭ ‬الهياكل‭ ‬المعنية‭ ‬بمجابهة‭  ‬فيروس‭ ‬كورونا‭  ‬جراء‭  ‬ما‭ ‬وصفه‭ ‬كثيرون‭ ‬‮«‬بالتراخي‮»‬‭ ‬الحاصل‭ ‬فترة‭ ‬إعادة‭ ‬فتح‭ ‬الحدود‭  ‬لا‭ ‬سيّما‭  ‬‮«‬التلاعب‮»‬‭ ‬في‭  ‬تصنيفات‭ ‬البلدان‭ ‬الأوروبية‭ ‬التي‭ ‬اعتبرها‭ ‬أيضا‭  ‬كثيرون‭ ‬لا‭ ‬تخضع‭ ‬لمقاييس‭ ‬علمية‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬ندفع‭ ‬ضريبته‭ ‬اليوم‭ ‬غاليا‭...‬

تناقلت‭ ‬مؤخرا‭ ‬عديد‭ ‬الأوساط‭ ‬الإعلامية‭ ‬استعداد‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوروبي‭ ‬لسحب‭ ‬تونس‭ ‬من‭ ‬قائمة‭ ‬الدول‭ ‬الآمنة‭ ‬وإعادة‭ ‬فرض‭ ‬حظر‭ ‬الدخول‭ ‬على‭ ‬القادمين‭ ‬منها‭ ‬بسبب‭ ‬الوضع‭ ‬الوبائي‭ ‬في‭ ‬الجمهورية‭ ‬جراء‭ ‬التفشي‭ ‬السريع‭ ‬لفيروس‭ ‬كورونا‭.‬

كما‭ ‬قرر‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوروبي‭ ‬سحب‭ ‬كندا‭ ‬وجورجيا‭ ‬كذلك‭ ‬من‭ ‬القائمة‭ ‬الآمنة‭ ‬للدول‭.‬

‭ ‬واستنادا‭ ‬الى‭ ‬ما‭ ‬أفادت‭ ‬به‭ ‬وكالة‭ ‬تونس‭ ‬إفريقيا‭ ‬للأنباء‭ ‬نقلا‭ ‬عن‭ ‬وكالة‭ ‬رويترز‭ ‬فإن‭ ‬الإعلان‭ ‬الرسمي‭ ‬عن‭ ‬هذا‭ ‬القرار‭ ‬سيكون‭ ‬مع‭ ‬نهاية‭ ‬الأسبوع‭ ‬الجاري‭ ‬في‭ ‬صورة‭ ‬عدم‭ ‬اعتراض‭ ‬أي‭ ‬دولة‭ ‬من‭ ‬الدول‭ ‬الثلاثة‭ ‬على‭ ‬هذا‭ ‬الإجراء‭.‬

وبدورها‭ ‬أكدت‭ ‬صحيفة‭ ‬‮«‬لو‭ ‬فيغارو‮»‬‭ ‬الفرنسية‭ ‬أول‭  ‬أمس‭ ‬أن‭ ‬الإتحاد‭ ‬الأوروبي‭ ‬قرر‭ ‬سحب‭ ‬تونس‭ ‬وكندا‭ ‬وجورجيا‭ ‬من‭ ‬قائمة‭ ‬الدول‭ ‬المسموح‭ ‬للمسافرين‭ ‬القادمين‭ ‬منها‭ ‬بالدخول‭ ‬إلى‭ ‬الإتحاد‭ ‬الأوروبي،‭ ‬وذلك‭ ‬بسبب‭ ‬الوضع‭ ‬الوبائي‭ ‬لفيروس‭ ‬كورونا‭ ‬المستجد‭ ‬وارتفاع‭ ‬عدد‭ ‬الإصابات‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬البلدان‭.‬

وأوضحت‭ ‬‮«‬لو‭ ‬فيغارو‮»‬‭ ‬نقلاً‭ ‬عن‭ ‬وكالة‭ ‬الأنباء‭ ‬الفرنسية،‭ ‬أن‭ ‬ممثلي‭ ‬الدول‭ ‬الأعضاء‭ ‬بالإتحاد‭ ‬الأوروبي‭ ‬قرروا‭ ‬بالإجماع‭ ‬سحب‭ ‬تونس‭ ‬وكندا‭ ‬وجورجيا‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬القائمة‭ ‬الخضراء،‭ ‬وإضافة‭ ‬سنغافورة،‭ ‬ليصبح‭ ‬إجمالي‭ ‬عدد‭ ‬الدول‭ ‬المسموح‭ ‬لها‭ ‬بالدخول‭ ‬إلى‭ ‬فضاء‭ ‬شينغان‭ ‬9‭ ‬دول‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬كانت‭ ‬11‭ ‬دولةً‭.‬

‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬يصبح‭ ‬هذا‭ ‬القرار‭  ‬ساري‭ ‬المفعول‭ ‬بدايةً‭ ‬من‭ ‬اليوم‭ ‬الجمعة‭ ‬23‭ ‬أكتوبر‭ ‬الجاري‭.‬

وبعيدا‭ ‬عن‭ ‬دواعي‭ ‬هذا‭ ‬القرار‭ ‬خاصة‭ ‬فيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بالوضع‭ ‬الوبائي‭ ‬في‭ ‬بلادنا‭ ‬ومدى‭ ‬خطورته،‭ ‬فقد‭ ‬أثار‭ ‬قرار‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوروبي‭ ‬بسحب‭ ‬تونس‭ ‬من‭ ‬قائمة‭  ‬الدول‭ ‬المسموح‭  ‬للمسافرين‭ ‬القادمين‭ ‬منها‭ ‬بدخول‭ ‬أراضيه‭  ‬جملة‭ ‬من‭ ‬التساؤلات‭ ‬خاصة‭ ‬فيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بالأشخاص‭ ‬الذين‭ ‬ينسحب‭ ‬عليهم‭ ‬هذا‭ ‬القرار‭ .  

واستنادا‭ ‬الى‭ ‬تقارير‭ ‬صحفية‭  ‬فإن‭ ‬هذا‭ ‬القرار‭ ‬لن‭ ‬يشمل‭ ‬المواطنين‭ ‬الحاملين‭ ‬لجنسية‭ ‬إحدى‭ ‬دول‭ ‬الإتحاد‭ ‬الأوروبي‭ ‬والمقيمين‭ ‬لمدة‭ ‬طويلة‭ ‬وأفراد‭ ‬عائلاتهم،‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬الطلبة‭.‬

‭ ‬كما‭ ‬يستثنى‭ ‬كذلك‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬الإجراء‭ ‬الفئات‭ ‬التي‭ ‬تزاول‭ ‬مهناً‭ ‬حساسة‭ ‬وضرورية‭ ‬على‭ ‬غرار‭ ‬الإطارات‭ ‬الطبية‭ ‬وشبه‭ ‬الطبية‭.‬

ويذكر‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬الإجراء‭ ‬–استنادا‭ ‬الى‭ ‬ما‭ ‬تناقلته‭ ‬عديد‭ ‬المصادر‭ ‬الإعلامية‭ - ‬لا‭ ‬يعتبر‭ ‬ملزماً‭ ‬لأية‭ ‬دولة‭ ‬من‭ ‬فضاء‭ ‬‮«‬شانغان‮»‬،‭ ‬حيث‭ ‬ستقرر‭ ‬هذه‭ ‬الدول‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬لاحق‭ ‬اعتماد‭ ‬هذا‭ ‬الإجراء‭ ‬من‭ ‬عدمه،‭ ‬ذلك‭ ‬أن‭ ‬كل‭ ‬بلد‭ ‬له‭ ‬السلطة‭ ‬الذاتية‭ ‬في‭ ‬التصرف‭ ‬في‭ ‬حدوده‭ ‬الخارجية‭ ‬وشروط‭ ‬قيود‭ ‬السفر‭ ‬التي‭ ‬يعتمدها‭.‬

من‭ ‬جهة‭ ‬أخرى‭  ‬وجّه‭ ‬كثير‭ ‬من‭ ‬المتابعين‭ ‬للشأن‭ ‬العام‭ ‬سهام‭ ‬نقدهم‭ ‬إلى‭ ‬وزارة‭ ‬الصحة‭ ‬واللجنة‭ ‬العلمية‭ ‬لمجابهة‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا‭  ‬كما‭ ‬الحكومة‭ ‬بعد‭ ‬صدور‭ ‬هذا‭ ‬القرار‭ ‬جراء‭ ‬ما‭ ‬وصفوه‭ ‬بالتراخي‭ ‬وسوء‭ ‬التقدير‭ ‬الحاصل‭  ‬لدى‭ ‬تطبيق‭ ‬الإستراتيجية‭ ‬المعتمدة‭ ‬للقضاء‭ ‬على‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا‭  ‬فترة‭ ‬إعادة‭ ‬الحدود‭ ‬خاصة‭ ‬وان‭ ‬تونس‭ ‬قد‭ ‬تمكنت‭ ‬خلال‭ ‬الموجة‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬انتشار‭ ‬الوباء‭ ‬من‭ ‬السيطرة‭ ‬على‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬توصّلت‭ ‬الى‭ ‬تحقيق‭ ‬صفر‭ ‬إصابة‭ ‬على‭ ‬مدار‭ ‬عدة‭ ‬أيام‭ ‬غير‭ ‬أن‭ ‬تصنيفات‭ ‬الدول‭ ‬الأوروبية‭ ‬بعد‭ ‬فتح‭ ‬الحدود‭  ‬والتي‭ ‬تسجل‭ ‬آنذاك‭ ‬معدلات‭ ‬إصابة‭ ‬قياسية‭ ‬قد‭ ‬خضعت‭ ‬على‭ ‬حد‭ ‬تعبير‭ ‬البعض‭ ‬الى‭ ‬اعتبارات‭ ‬سياسية‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬منحت‭ ‬الشارة‭ ‬الخضراء‭ ‬الى‭ ‬بلدان‭ ‬موبوءة‭.. ‬هذا‭ ‬التراخي‭ ‬والاستهتار‭ ‬–كما‭ ‬يراه‭ ‬البعض‭-  ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬كانت‭ ‬تونس‭ ‬خالية‭ ‬من‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا‭  ‬كانت‭ ‬ضريبته‭ ‬إصابات‭ ‬تسجل‭ ‬بالآلاف‭ ‬يوميا‭ ‬هذا‭ ‬بالتوازي‭ ‬مع‭ ‬ارتفاع‭ ‬حصيلة‭ ‬الوفيات‭ ‬وخسائر‭ ‬بالجملة‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬القطاعات‭ ‬جراء‭ ‬الإجراءات‭ ‬المعتمدة‭ ‬حاليا‭ ‬لتطويق‭ ‬انتشار‭ ‬الفيروس‭ ‬كحظر‭ ‬الجولان‭ ‬الذي‭ ‬اضر‭ ‬بعديد‭ ‬القطاعات‭.. ‬

يذكر‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الخصوص‭ ‬أن‭ ‬وزارة‭ ‬الصحة‭ ‬قد‭ ‬أعلنت‭ ‬في‭ ‬بلاغ‭ ‬لها‭ ‬عن‭ ‬تسجيل‭ ‬29‭ ‬وفاة‭ ‬جديدة‭ ‬بفيروس‭ ‬كورونا‭ ‬المستجد‭ ‬في‭ ‬تونس،‭ ‬خلال‭ ‬يومي‭ ‬20‭ ‬أكتوبر‭ ‬2020‭.‬

كما‭ ‬تم‭ ‬تسجيل‭ ‬1442‭ ‬إصابة‭ ‬جديدة‭ ‬خلال‭ ‬الفترة‭ ‬المذكورة،‭ ‬لترتفع‭ ‬حصيلة‭ ‬الإصابات‭ ‬إلى‭ ‬45482،في‭ ‬حين‭ ‬بلغ‭ ‬إجمالي‭ ‬عدد‭ ‬الوفيات‭ ‬في‭ ‬تونس‭ ‬منذ‭ ‬بداية‭ ‬الجائحة‭ ‬740‭ ‬وفاة‭ ‬علما‭ ‬انه‭ ‬يقع‭ ‬التكفل‭ ‬حاليا‭ ‬بـ‭ ‬168‭ ‬مصاباً‭ ‬يقع‭ ‬التكفل‭ ‬بهم‭ ‬حالياً‭ ‬بأقسام‭ ‬العناية‭ ‬المركزة‭.‬

◗‭ ‬منال‭ ‬حرزي

إضافة تعليق جديد