«الأمن الوطني» يعلن «الحرب» على «البراكاجات» في تونس الكبرى - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الأربعاء 25 نوفمبر 2020

تابعونا على

Nov.
26
2020

حملات ماراطونية.. كمائن بالجملة ومداهمات

«الأمن الوطني» يعلن «الحرب» على «البراكاجات» في تونس الكبرى

الجمعة 9 أكتوبر 2020
نسخة للطباعة
◄ إيقاف عشرات المجرمين الخطيرين.. حجز سيوف وسواطير.. والمسروقات بالجملة

شنت الوحدات الأمنية للادارة العامة للأمن الوطني منذ بداية الأسبوع الجاري عمليات أمنية كبرى بمختلف مناطق الجمهورية ولا سيما بتونس الكبرى لتعقب المجرمين الخطيرين الذين ما انفكوا يروعون المارة والتوقي من الجريمة بما فيها الارهابية والتصدي لمختلف المظاهر المخلة بالأمن، وهو ما لاقى ارتياحا لدى المواطنين ومكن من ايقاف مئات المفتش عنهم بينهم عناصر اجرامية خطيرة جدا يشتبه في مسؤوليتهم عن جنايات من الوزن الثقيل لعل أبرزها السلب (البراكاجات) ومحاولة القتل وترويج المخدرات.

وقال مسؤول أمني رفيع المستوى لـ»الصباح» أن مختلف الوحدات الأمنية التابعة للادارة العامة للأمن الوطني وخاصة على مستوى الادارة العامة للأمن العمومي والادارة العامة لوحدات التدخل وفي اطار مكافحة مختلف انواع الجريمة والتصدي للاعتداءات والمظاهر المخلة بالأمن العام نظمت سلسلة من الحملات الامنية الواسعة النطاق بكبرى الشوارع والطرقات ومحطات النقل البري والحديدي وبمحيط المؤسسات التربوية بمختلف مناطق الجمهورية ولاسيما بتونس الكبرى تخللتها عمليات هادفة من خلال الكمائن والمداهمات بالتنسيق مع النيابة العمومية، وهو ما مكن من ايقاف مئات المطلوبين للعدالة بينهم عناصر اجرامية خطيرة باتت مصدر ازعاج للمواطنين بالعاصمة واحوازها وحجز اسلحة بيضاء مختلفة الاحجام والانواع ومسروقات ومواد مخدرة وسيارات ودراجات نارية مشبوهة.

200  سيارة «مشبوهة»

وأضاف أن الوحدات الأمنية تمكنت خلال الاسبوع الاول من الشهر الجاري من ايقاف اكثر من اربعة آلاف مفتش عنه في كامل انحاء الجمهورية وحجز حوالي 200 سيارة محل تفتيش اضافة لكشف النقاب عن اكثر من عشرين وكرا لبيع الخمر خلسة ومباشرة الابحاث في اكثر من تسعين قضية مخدرات وايقاف عشرات العناصر التي اختصت في ترويع المواطنين بتونس الكبرى وسلبهم والاعتداء عليهم بالعنف او بالأسلحة البيضاء.

بعد عجاجة.. كركدبو.. ولد حطاب.. ولد بوراس.. باتي.. نجحت وحدات الادارة العامة للأمن العمومي في الاطاحة بعناصر اجرامية خطيرة اخرى اختصت في تنفيذ»البراكاجات» على غرار «ولد المعاقة» و»سكساكة» و»ولد الشا» و»بوكنفورة» واحالتهم جميعا بحالة احتفاظ على انظار النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بتونس 1 وتونس 2.

مجرمان خطيران

ففي جبل الجلود ضربت أمس الأول الأربعاء وحدات ادارة الشرطة العدلية بالقرجاني بقوة بعد نجاحها في الايقاع بمجرمين خطيرين صادر في شأنهما 16 منشور تفتيش جلها من اجل جنايات من الوزن الثقيل، اذ تمكن اعوان الادارة الفرعية لمكافحة المخدرات من القبض على مجرم خطير معروف بكنية»بوكنفورة» على مقربة من المدرسة الاعدادية بالجهة اثر كمين نصبوه له، وبعرض هويته على الناظم الآلي تبين انه محل سبعة مناشير تفتيش لوحدات امنية مختلفة من اجل تحويل وجهة انثى ومواقعتها غصبا والسرقة بالسلب تحت طائلة التهديد بالعنف بواسطة سلاح ابيض ومحاولة دهس أعوان امن بسيارة.

ونجح أعوان الادارة الفرعية للقضايا الاجرامية في الايقاع بشاب في الخامسة والعشرين من العمر مصنف امنيا عنصرا اجراميا خطيرا وذلك في أعقاب مداهمة امنية بمنطقة فتح الله بجبل الجلود باذن من النيابة العمومية، ووفق المعطيات المتوفرة فان المشتبه به محل تسعة مناشير تفتيش من بينها ستة من اجل السلب وصادرة في شأنه احكام بالسجن لمدة 18 سنة، واصبح مصدر قلق وتذمر لذلك تمت مراقبة تحركاته في سرية تامة ثم الايقاع به متلبسا وبحوزته صفيحة مخدرات معدة للترويج واسلحة بيضاء خطيرة من بينها سيف وساطور.

اخطر مجرمي العاصمة

وفي الاحواز الغربية للعاصمة نجح اعوان فرقة الشرطة العدلية بسيدي حسين بادارة اقليم الأمن الوطني بتونس  في القبض على احد اخطر المجرمين بتونس الكبرى وهو شاب في التاسعة والعشرين من العمر معروف بكنية «ولد المعاقة» محل 15 منشور تفتيش وثلاث بطاقات جلب ومضموني حكم من اجل جنايات مختلفة من بينها محاولة القتل والسلب والاعتداء بالعنف الشديد.

أما في العاصمة فقد تمكن أعوان الادارة الفرعية للوقاية الاجتماعية بادارة الشرطة العدلية بالقرجاني من القبض على مجرم وصف امنيا بالخطير اثر كمين قرب احد المعاهد بباب الخضراء، وقد تبين انه محل خمسة مناشير تفتيش جلها من اجل ارتكابه لبراكاجات، ونجح أعوان فرقة الشرطة العدلية بتونس المدينة من الايقاع بشاب في العقد الثالث من العمر عرف بكنية»سكساكة» وهو عنصر إجرامي خطير محل خمسة مناشير تفتيش لفائدة مركز الأمن الوطني بحيّ هلال كلها من اجل السرقة والنطر، وقد القي القبض عليه اثر كمين محكم بجهة القصبة بعد ارتكابه لعملية سرقة استحوذ خلالها على هاتف محمول لاحد الاشخاص.

27 منشور تفتيش

العمليات الامنية تواصلت على قدم وساق وفي هذا الصدد تمكن ايضا اعوان مصلحة النشل بالإدارة الفرعية لشرطة النجدة بادارة إقليم الأمن الوطني بتونس من القبض على منحرف خطير عرف بكنية ولد الشا وهو شاب في العقد الثالث من العمر صادرة في حقه تسعة مناشير تفتيش من أجل العنف والإضرار بملك الغير والسلب تحت طائلة الاعتداء بآلة حادة، كما تمكن اعوان مصلحة تأمين وسائل النقل العمومي على مستوى محطة القطارات المركزية بالعاصمة من ايقاف عنصرين صادر في حقهما 18 منشور تفتيش احدهما من اجل ترويج المخدرات والثاني من اجل السرقة.

السلب بالساطور!!

وفي العمران نجح أعوان فرقة الشرطة العدلية  في الايقاع بشابين من متساكني حيّ التضامن وبحوزتهما ساطور اثر كمين محكم نصبوه لهما على مستوى جهة المثاليث بالعمران الأعلى بعد ارتكابهما عملية براكاج اعتديا خلالها على شخص بالساطور وسلباه هاتفه المحمول.

وبعرض هويتيهما على الناظم الالي تبين أنّ احدهما  عمره 20 سنة، صادرة في حقه ثلاثة مناشير تفتيش من أجل حمل سلاح أبيض دون رخصة وهضم جانب موظف عمومي حال مباشرته لوظيفه والاعتداء بالعنف من الخلف على السلف) والثاني عمره 32 سنة ومحل منشوري تفتيش من أجل افتكاك متاع الغير تحت طائلة التهديد بواسطة آلة حادة وحمل سلاح أبيض دون رخصة.

صابر المكشر

 

إضافة تعليق جديد