حكومة المشيشي مطالبة بالإسراع في إنقاذ المؤسسات العمومية من الإفلاس - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 25 سبتمبر 2020

تابعونا على

Sep.
28
2020

مقرّر لجنة المالية بالبرلمان لـ«الصباح الأسبوعي»:

حكومة المشيشي مطالبة بالإسراع في إنقاذ المؤسسات العمومية من الإفلاس

الاثنين 14 سبتمبر 2020
نسخة للطباعة
◄ ضرورة تخصيص سيولة لفائدة المؤسسات العمومية ضمن قانون المالية

ما‭ ‬زال‭ ‬ملف‭ ‬المؤسسات‭ ‬العمومية‭ ‬خصوصا‭ ‬تلك‭ ‬التي‭ ‬تعاني‭ ‬من‭ ‬عجز‭ ‬مالي‭ ‬مزمن‭ ‬يطرح‭ ‬عديد‭ ‬الإشكاليات‭ ‬ويلقي‭ ‬بظلاله‭ ‬على‭ ‬مستقبل‭ ‬أي‭ ‬حكومة‭ ‬كونها‭ ‬مطالبة‭ ‬بإيجاد‭ ‬حلول‭ ‬عاجلة‭ ‬لهذا‭ ‬الملف‭ ‬الذي‭ ‬لم‭ ‬يعد‭ ‬يقبل‭ ‬التأجيل‭..‬

فملف‭ ‬المؤسسات‭ ‬العمومية‭ ‬أو‭ ‬عجز‭ ‬المؤسسات‭ ‬والمنشآت‭ ‬العمومية‭ ‬بات‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬عاجل‭ ‬على‭ ‬اعتبار‭ ‬انها‭ ‬اصبحت‭ ‬تمثل‭ ‬عبئا‭ ‬كبيرا‭ ‬على‭ ‬ميزانية‭ ‬الدولة‭ ‬بالنظر‭ ‬الى‭ ‬العجز‭ ‬المتفاقم‭ ‬الذي‭ ‬تعرفه‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬لآخر‭ ‬حتى‭ ‬أنها‭ ‬أصبحت‭ ‬غير‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬مجابهة‭ ‬مصاريفها‭ ‬لاسيما‭ ‬كتلة‭ ‬الأجور‭ ‬حيث‭ ‬أن‭ ‬الدولة‭ ‬باتت‭ ‬تتحصل‭ ‬على‭ ‬قروض‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬مجابهة‭ ‬الحاجيات‭ ‬المتفاقمة‭ ‬لهذه‭ ‬المؤسسات‭.‬

فملف‭ ‬المؤسسات‭ ‬العمومية‭ ‬يفرض‭ ‬نفسه‭ ‬على‭ ‬برامج‭ ‬الحكومة‭ ‬الحالية‭ ‬كونه‭ ‬أصبح‭ ‬من‭ ‬أوكد‭ ‬الأولويات،‭ ‬خاصة‭ ‬وأن‭ ‬المطلوب‭ ‬اليوم‭ ‬من‭ ‬حكومة‭ ‬المشيشي‭ ‬هو‭ ‬الاسراع‭ ‬في‭ ‬إنقاذها‭ ‬من‭ ‬الإفلاس‭ ‬والعجز‭ ‬الكلي‭ ‬وذلك‭ ‬عبر‭ ‬إقرار‭ ‬عملية‭ ‬إصلاح‭ ‬عاجلة‭ ‬وبرمجة‭ ‬ميزانية‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬ميزانية‭ ‬الدولة‭ ‬للسنة‭ ‬المقبلة،‭ ‬حتى‭ ‬يكون‭ ‬العام‭ ‬2021‭ ‬عام‭ ‬الانطلاق‭ ‬الفعلي‭ ‬في‭ ‬الإصلاح‭ ‬بما‭ ‬يمكن‭ ‬من‭ ‬تجاوز‭ ‬الصعوبات‭ ‬المالية‭ ‬التي‭ ‬تعاني‭ ‬منها‭ ‬جل‭ ‬مؤسسات‭ ‬القطاع‭ ‬العام‭ ‬ومنشآته‭ .‬

ويعتبر‭ ‬ملف‭ ‬المؤسسات‭ ‬العمومية‭ ‬شائكا‭ ‬ويجب‭ ‬على‭ ‬جميع‭ ‬الأطراف‭ ‬من‭ ‬حكومة‭ ‬ومنظمات‭ ‬اجتماعية‭ ‬وجمعيات‭ ‬الاتفاق‭ ‬حول‭ ‬برنامج‭ ‬اصلاح‭ ‬عاجل‭ ‬والتوافق‭ ‬حول‭ ‬إستراتيجية‭ ‬شاملة‭ ‬لإصلاح‭ ‬وحوكمة‭ ‬المؤسسات‭ ‬والمنشآت‭ ‬العمومية‭.‬

وفي‭ ‬هذا‭ ‬الصدد‭ ‬أكد‭ ‬مقرر‭ ‬لجنة‭ ‬المالية‭ ‬والتخطيط‭ ‬في‭ ‬مجلس‭ ‬نواب‭ ‬الشعب‭ ‬فيصل‭ ‬دربال‭ ‬لـ«الصباح‭ ‬الاسبوعي‮»‬‭ ‬أنّ‭ ‬المؤسسات‭ ‬العمومية‭ ‬في‭ ‬حاجة‭ ‬ماسة‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬تُضخ‭ ‬لفائدتها‭ ‬سيولة‭ ‬خلال‭ ‬العام‭ ‬القادم‭ ‬وإلا‭ ‬فإنها‭ ‬ستكون‭ ‬عاجزة‭ ‬عن‭ ‬مجابهة‭ ‬مصاريفها‭ ‬ما‭ ‬سيؤدي‭ ‬إلى‭ ‬توقفها‭ ‬وتعطّل‭ ‬المرفق‭ ‬العمومي،‭ ‬وشدد‭ ‬دربال‭ ‬على‭ ‬أنّ‭ ‬المؤسسات‭ ‬العمومية‭ ‬في‭ ‬حاجة‭ ‬إلى‭ ‬ميزانية‭ ‬يتم‭ ‬تحديدها‭ ‬ضمن‭ ‬قانون‭ ‬المالية‭ ‬للعام‭ ‬القادم‭ ‬2021‭ ‬حتى‭ ‬يتسنى‭ ‬اصلاحها‭.‬

وأبرز‭ ‬انه‭ ‬إذا‭ ‬ما‭ ‬تم‭ ‬ضخ‭ ‬10000‭ ‬مليار‭ ‬لفائدة‭ ‬المؤسسات‭ ‬العمومية‭ ‬فإن‭ ‬ذلك‭ ‬سينقذها‭ ‬من‭ ‬العجز‭ ‬المتفاقم‭ ‬الذي‭ ‬تعاني‭ ‬منه،‭ ‬واستدرك‭ ‬قائلا‭ ‬أنه‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬ضعف‭ ‬موارد‭ ‬الدولة‭ ‬فإن‭ ‬تخصيص‭ ‬1‭/‬3‭ ‬المبلغ‭ ‬سيمكن‭ ‬من‭ ‬حلحلة‭ ‬بعض‭ ‬المشاكل‭ ‬وأبرز‭ ‬أن‭ ‬على‭ ‬الحكومة‭ ‬الانطلاق‭ ‬فورا‭ ‬بصيانة‭ ‬شبكات‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المؤسسات‭ ‬العمومية‭ ‬على‭ ‬غرار‭ ‬الشركة‭ ‬الوطنية‭ ‬للكهرباء‭ ‬والغاز‭ ‬والشركة‭ ‬التونسية‭ ‬لاستغلال‭ ‬وتوزيع‭ ‬المياه‭ ‬والا‭ ‬فإنها‭ ‬ستكون‭ ‬مهددة‭ ‬بالتوقف‭ ‬عن‭ ‬إسداء‭ ‬خدماتها‭ ‬للمواطن‭.‬

وأبرز‭ ‬مقرر‭ ‬لجنة‭ ‬المالية‭ ‬أن‭ ‬وضع‭ ‬مؤسسات‭ ‬النقل‭ ‬العمومي‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬حرج‭ ‬وعلى‭ ‬رأسها‭ ‬الخطوط‭ ‬الجوية‭ ‬التونسية‭ ‬حيث‭ ‬باتت‭ ‬غير‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬مجابهة‭ ‬مصاريفها‭ ‬او‭ ‬اصلاح‭ ‬الاعطاب‭ ‬او‭ ‬شراء‭ ‬قطع‭ ‬الغيار‭.‬

واعتبر‭ ‬أن‭ ‬المؤسسات‭ ‬العمومية‭ ‬في‭ ‬حاجة‭ ‬إلى‭ ‬عملية‭ ‬اصلاح‭ ‬شاملة‭ ‬وعاجلة‭ ‬بهدف‭ ‬إنقاذها‭ ‬من‭ ‬الانهيار‭ ‬الوشيك،‭ ‬وختم‭ ‬مؤكدا‭ ‬أنه‭ ‬ورغم‭ ‬أن‭ ‬العام‭ ‬القادم‭ ‬2021‭ ‬سيكون‭ ‬صعبا‭ ‬بسبب‭ ‬شح‭ ‬موارد‭ ‬الدولة‭ ‬فإن‭ ‬ملف‭ ‬المؤسسات‭ ‬العمومية‭ ‬يعتبر‭ ‬من‭ ‬أوكد‭ ‬الضروريات‭.‬

 

◗‭ ‬حنان‭ ‬قيراط

إضافة تعليق جديد