مشروعي في دعم الشباب الموهوب لن يموت.. - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 25 سبتمبر 2020

تابعونا على

Sep.
28
2020

جعفر القاسمي لـ«الصباح الأسبوعي»

مشروعي في دعم الشباب الموهوب لن يموت..

الاثنين 14 سبتمبر 2020
نسخة للطباعة

أكد‭ ‬جعفر‭ ‬القاسمي‭ ‬في‭ ‬تصريحه‭ ‬لـ»الصباح‭ ‬الأسبوعي‮»‬‭ ‬أنه‭ ‬متحسر‭ ‬لانتهاء‭ ‬تجربة‭ ‬اكتشاف‭ ‬المواهب‭ ‬الكوميدية‭ ‬في‭ ‬تظاهرة‭ ‬‮«‬نسكافي‭ ‬كوميدي‭ ‬شو‮»‬‭ ‬بعد‭ ‬ستة‭ ‬مواسم‭ ‬خاصة‭ ‬وأنها‭ ‬كانت‭ ‬فرصة‭ ‬لدعم‭ ‬ومنح‭ ‬فرص‭ ‬لشباب‭ ‬واعد‭.‬

وقال‭ ‬في‭ ‬السياق‭: ‬‮«‬هذه‭ ‬الدورة‭ ‬الأخيرة‭ ‬كانت‭ ‬استثنائية‭ ‬بكل‭ ‬المقاييس‭ ‬خاصة‭ ‬مع‭ ‬تواصل‭ ‬مخاطر‭ ‬جائحة‭ ‬كورونا‭ ‬وأعتبرها‭ ‬لحظة‭ ‬انفلات‭ ‬من‭ ‬الضغوط،‭ ‬التي‭ ‬نعيشها‭ ‬راسمين‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬نصوص‭ ‬المواهب‭ ‬المشاركة‭ ‬البسمة‭ ‬والفرح‮»‬‭.‬

وعبّر‭ ‬جعفر‭ ‬القاسمي‭ ‬في‭ ‬حديثه‭ ‬لـ»الصباح‭ ‬الأسبوعي‮»‬‭ ‬عن‭ ‬مدى‭ ‬اهتمامه‭ ‬بمستقبل‭ ‬الشباب‭ ‬التونسي،‭ ‬الذي‭ ‬بدأ‭ ‬للأسف‭ ‬يفقد‭ ‬الأمل‭ ‬في‭ ‬حياة‭ ‬كريمة‭ ‬في‭ ‬بلاده‭ ‬لذلك‭ ‬أقر‭ ‬بأنه‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬عمله‭ ‬على‭ ‬اكتشاف‭ ‬المواهب‭ ‬يتطلع‭ ‬لدعم‭ ‬عدد‭ ‬منه‭ ‬لعّلهم‭ ‬يبحرون‭ ‬ضد‭ ‬التيار‭ ‬لبر‭ ‬الأمان‭ ‬عوض‭ ‬اختيار‭ ‬هجر‭ ‬البلد‭ ‬بطرق‭ ‬غير‭ ‬شرعية‭ ‬قد‭ ‬تقودهم‭ ‬للهلاك‭ ‬وهي‭ ‬الفكرة،‭ ‬التي‭ ‬عكسها‭ ‬الفيديو‭ ‬الافتتاحي‭ ‬للموسم‭ ‬السادس‭ ‬من‭ ‬تظاهرة‭ ‬‮«‬نسكافي‭ ‬كوميدي‭ ‬شو‮»‬‭.‬

وشدد‭ ‬القاسمي‭ ‬أنه‭ ‬سيستمر‭ ‬في‭ ‬البحث‭ ‬عن‭ ‬الوجه‭ ‬الحقيقي‭ ‬لهذا‭ ‬الشباب‭ ‬المبدع‭ ‬خاصة‭ ‬وأن‭ ‬عمله‭ ‬مع‭ ‬تظاهرة‭ ‬‮«‬نسكافي‭ ‬كوميدي‭ ‬شو‮»‬‭ ‬أنتج‭ ‬60‭ ‬مشروع‭ ‬أمل‭ ‬حسب‭ ‬وصفه‭ ‬منهم‭ ‬20‭ ‬موهبة‭ ‬يعملون‭ ‬حاليا‭ ‬في‭ ‬المجال‭ ‬الفني‭ ‬والإعلامي‭ ‬بتونس‭ ‬وهم‭ ‬شباب‭ ‬حامل‭ ‬لخطابات‭ ‬فيها‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬البحث‭ ‬عن‭ ‬الهوية،‭ ‬الذات،‭ ‬الحلم‭ ‬والأمل‭.‬

تجدر‭ ‬الإشارة‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الموسم‭ ‬السادس‭ ‬والأخير‭ ‬من‭ ‬تظاهرة‭ ‬اكتشاف‭ ‬المواهب‭ ‬الكوميدية‭ ‬‮«‬نسكافي‭ ‬كوميدي‭ ‬شو‮»‬‭ ‬منحت‭ ‬لقبها‭ ‬للمتسابق‭ ‬محمد‭ ‬براكاتي،‭ ‬الذي‭ ‬وظف‭ ‬موهبة‭ ‬العزف‭ ‬على‭ ‬القيتارة‭ ‬والغناء‭ ‬ليعبر‭ ‬عن‭ ‬واقع‭ ‬اجتماعي،‭ ‬سياسي‭ ‬وثقافي‭ ‬للوقت‭ ‬الراهن‭ ‬في‭ ‬تونس‭ ‬وشهدت‭ ‬المنافسات‭ ‬مستوى‭ ‬متقارب‭ ‬للمتنافسين‭ ‬كما‭ ‬عكست‭ ‬تميز‭ ‬بعضهم‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬تعدد‭ ‬المواهب‭ ‬على‭ ‬غرار‭ ‬الشاب‭ ‬عبد‭ ‬الرحيم‭ ‬جلولي‭ ‬المهتم‭ ‬بفنون‭ ‬المسرح‭ ‬والسرك‭ ‬والغناء‭ ‬وحل‭ ‬جلولي‭ ‬في‭ ‬المرتبة‭ ‬الثانية‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬المسابقة‭ ‬فيما‭ ‬حصدت‭ ‬المرتبة‭ ‬الثالثة‭ ‬إيمان‭ ‬المي‭ ‬وانتقدت‭ ‬الموهبة‭ ‬النسائية‭ ‬الوحيدة‭ ‬في‭ ‬المنافسة‭ ‬مناهج‭ ‬التعليم‭ ‬في‭ ‬تونس‭ ‬وضمن‭ ‬قائمة‭ ‬الخمس‭ ‬مشاركين‭ ‬أيضا‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬ياسين‭ ‬الصالحي‭ ‬ومنتصر‭ ‬الطياري‭.‬

 

◗‭ ‬نجلاء‭ ‬قموع

إضافة تعليق جديد