عصام الشابي: اختيار المشيشي تم في إطار احترام الدستور - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الخميس 30 جويلية 2020

تابعونا على

Aug.
4
2020

عصام الشابي: اختيار المشيشي تم في إطار احترام الدستور

الخميس 30 جويلية 2020
نسخة للطباعة

بين‭ ‬عصام‭ ‬الشابي‭ ‬أمين‭ ‬عام‭ ‬الحزب‭ ‬الجمهوري‭ ‬موقف‭ ‬الحزب‭ ‬من‭ ‬تكليف‭ ‬رئيس‭ ‬الجمهورية‭ ‬قيس‭ ‬سعيد‭ ‬السبت‭ ‬الماضي‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬في‭ ‬حكومة‭ ‬تصريف‭ ‬الأعمال‭ ‬هشام‭ ‬المشيشي‭ ‬بتشكيل‭ ‬حكومة‭ ‬جديدة،‭ ‬في‭ ‬مهمة‭ ‬يتعيّن‭ ‬عليه‭ ‬إنجازها‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬مناخ‭ ‬سياسي‭ ‬متوتر‭.‬

وقال‭ ‬عصام‭ ‬الشابي‭: ‬ان‭ ‬اختيار‭ ‬المشيشي‭ ‬قد‭ ‬تم‭ ‬في‭ ‬اطار‭ ‬احترام‭ ‬الدستور‭ ‬والقانون‭ ‬الذي‭ ‬يخول‭ ‬رئيس‭ ‬الجمهورية‭ ‬بعد‭ ‬مشاورات‭ ‬مع‭ ‬الأحزاب‭ ‬حيث‭ ‬اقتصرت‭ ‬المشاورات‭ ‬على‭ ‬الجانب‭ ‬الكتابي،‭ ‬ولم‭ ‬تكن‭ ‬مشاورات‭ ‬تقليدية‭ ‬أو‭ ‬كما‭ ‬هو‭ ‬متعارف‭ ‬عليه،‭ ‬حيث‭ ‬اختار‭ ‬الرئيس‭ ‬ما‭ ‬يعتبره‭ ‬الشخصية‭ ‬الأقدر‭ ‬على‭ ‬تشكيل‭ ‬الحكومة‭ ‬التونسية‭.‬

وأضاف‭ ‬أن‭: ‬الأحزاب‭ ‬والكتل‭ ‬البرلمانية‭ ‬قدمت‭ ‬مقترحات‭ ‬إلا‭ ‬أنها‭ ‬لم‭ ‬تساعد‭ ‬كثيرا،‭ ‬ولم‭ ‬توفر‭ ‬أرضية‭ ‬للاختيار‭ ‬بشكل‭ ‬حقيقي‭ ‬أمام‭ ‬رئيس‭ ‬الجمهورية‭. ‬وأشار‭ ‬الشابي‭ ‬إلى‭ ‬ان‭: ‬الاسماء‭ ‬كان‭ ‬اغلبها‭ ‬مستهلكة‭ ‬وغير‭ ‬مقنعة‭ ‬وراعت‭ ‬التوازنات‭ ‬الحزبية‭ ‬أو‭ ‬تحالفات‭ ‬الكتل‭ ‬البرلمانية،‭ ‬فيما‭ ‬بينها‭ ‬ولم‭ ‬تراع‭ ‬طبيعة‭ ‬المرحلة‭ ‬والازمة‭ ‬الخطيرة‭ ‬التي‭ ‬تمر‭ ‬بها‭ ‬البلاد‭ ‬لذلك‭ ‬التجأ‭ ‬رئيس‭ ‬الجمهورية‭ ‬إلى‭ ‬حسم‭ ‬الامر‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬تكليف‭ ‬رجل‭ ‬الثقة‭ ‬بالنسبة‭ ‬له‭.‬

وأضاف‭: ‬نتمنى‭ ‬بأن‭ ‬يوفق‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الخيار،‭ ‬ومن‭ ‬الصعب‭ ‬أن‭ ‬نقول‭ ‬إن‭ ‬رئيس‭ ‬الجمهورية‭ ‬وفق‭ ‬أم‭ ‬لم‭ ‬يوفق‭ ‬في‭ ‬الاختيار‭ ‬لأن‭ ‬المرحلة‭ ‬اليوم‭ ‬تقتضي‭ ‬بأن‭ ‬يكون‭ ‬على‭ ‬رأس‭ ‬الحكومة‭ ‬التونسية‭ ‬شخصية‭ ‬سياسية‭ ‬ملمة‭ ‬بكل‭ ‬معطيات‭ ‬الساحة‭ ‬السياسية،‭ ‬وملمة‭ ‬بالأحزاب‭ ‬وأطروحاتها‭ ‬وعلاقاتها،‭ ‬وقادر‭ ‬على‭ ‬ان‭ ‬يصوغ‭ ‬عقدا‭ ‬سياسيا‭ ‬جديدا‭ ‬يوفر‭ ‬حوله‭ ‬حزاما‭ ‬اغلبيا‭ ‬داخل‭ ‬البرلمان‭.‬

مشددا‭ ‬على‭ ‬ان‭ ‬المرحلة‭ ‬تقتضي‭ ‬ان‭ ‬يكون‭ ‬هنالك‭ ‬رجلا‭ ‬ملما‭ ‬بمعطيات‭ ‬الوضع‭ ‬الاقتصادي‭ ‬وبالظروف‭ ‬المالية‭. ‬وبين‭ ‬عصام‭ ‬الشابي‭ ‬أن‭ ‬الأحزاب‭ ‬والكتل‭ ‬البرلمانية‭ ‬تتحمل‭ ‬جزءا‭ ‬من‭ ‬المسؤولية‭ ‬بما‭ ‬أنها‭ ‬لم‭ ‬توفق‭ ‬في‭ ‬اختيارات‭ ‬حقيقية‭ ‬يمكن‭ ‬لرئيس‭ ‬الجمهورية‭ ‬أن‭ ‬يختار‭ ‬منها‭ ‬من‭ ‬تتوفر‭ ‬فيه‭ ‬كل‭ ‬هذه‭ ‬الصفات‭ ‬في‭ ‬الرجل‭ ‬السياسي‭.‬

وشدد‭ ‬على‭ ‬ضرورة‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬المكلف‭ ‬ملما‭ ‬بالملف‭ ‬الاقتصادي‭ ‬والوضع‭ ‬المالي‭ ‬العمومي‭ ‬في‭ ‬تونس‭ ‬والمديونية‭ ‬وبالمقترحات‭ ‬للخروج‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬الأزمة‭.‬

إضافة تعليق جديد