الشعب يريد - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الاثنين 26 أكتوبر 2020

تابعونا على

Oct.
27
2020

الشعب يريد

الخميس 30 جويلية 2020
نسخة للطباعة

‭*‬شرع‭ ‬مجلس‭ ‬نواب‭ ‬الشعب‭ ‬في‭ ‬مناقشة‭ ‬مشروع‭ ‬قانون‭ ‬اتفاق‭ ‬الضمان‭ ‬بخصوص‭ ‬القرض‭ ‬المبرم‭ ‬بين‭ ‬تونس‭ ‬والبنك‭ ‬الأوروبي‭ ‬لإعادة‭ ‬الأعمار‭ ‬والتنمية‭ ‬لحصول‭ ‬شركة‭ ‬نقل‭ ‬تونس‭ ‬على‭ ‬قرض‭ ‬بقيمة‭ ‬45‭ ‬مليون‭ ‬اورو‭.‬

 

‭** ‬الشعب‭ ‬يريد‭ ‬وضع‭ ‬حد‭ ‬لاستنزاف‭ ‬شركات‭ ‬النقل‭ ‬العمومي‭ ‬للموارد‭ ‬المالية‭ ‬طيلة‭ ‬سنوات‭ ‬وتوجهها‭ ‬نحو‭ ‬الاقتراض‭ ‬بالعملة‭ ‬الصعبة‭ ‬دون‭ ‬فوائد‭ ‬ترجى‭ ‬من‭ ‬اقتراضها‭ ‬باعتبار‭ ‬أن‭ ‬منظومة‭ ‬النقل‭ ‬بكاملها‭ ‬في‭ ‬حاجة‭ ‬إلى‭ ‬الهدم‭ ‬والردم‭ ‬والانطلاق‭ ‬من‭ ‬جديد‭ ‬بتصور‭ ‬آخر‭ ‬عصري‭ ‬يليق‭ ‬بدولة‭ ‬احتفلت‭ ‬هذه‭ ‬الأيام‭ ‬بالذكرى‭ ‬63‭ ‬للجمهورية‭ ‬ويتماشى‭ ‬مع‭ ‬تطور‭ ‬الأسطول‭ ‬وقادر‭ ‬على‭ ‬مجابهة‭ ‬الطلب‭ ‬المتزايد‭ ‬على‭ ‬وسائل‭ ‬النقل‭ ‬الحضري‭ ‬وذلك‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬تكامل‭ ‬وارتباط‭ ‬مطلق‭ ‬بين‭ ‬كل‭ ‬وسائل‭ ‬النقل‭ ‬البري‭ ‬والحديدي‭ ‬والجوي‭ ‬والبحري‭.‬

فقطاع‭ ‬النقل‭ ‬العمومي‭ ‬اليوم‭ ‬بحاجة‭ ‬إلى‭ ‬التحديث‭ ‬والرفع‭ ‬من‭ ‬مردوديته‭ ‬وتحويل‭ ‬الشركات‭ ‬المنضوية‭ ‬تحت‭ ‬لوائه‭ ‬إلى‭ ‬شركات‭ ‬مربحة‭.. ‬وهذا‭ ‬لن‭ ‬يكون‭ ‬إلا‭ ‬عبر‭ ‬منظومة‭ ‬جديدة‭ ‬ومستحدثة‭ ‬للنقل‭ ‬العمومي‭ ‬ترتكز‭ ‬أساسا‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬قامت‭ ‬به‭ ‬عديد‭ ‬الدول‭ ‬الأخرى‭ ‬ومنها‭ ‬حتى‭ ‬دول‭ ‬عربية‭ ‬مجاورة‭ ‬من‭ ‬الاعتماد‭ ‬على‭ ‬النقل‭ ‬الحديدي‭ ‬التحت‭ ‬ارضي‭ ‬أو‭ ‬المعلق‭ ‬واعتماد‭ ‬النقل‭ ‬الحضري‭ ‬على‭ ‬عربات‭ ‬جديدة‭  ‬كليا‭ ‬تعمل‭ ‬بالطاقة‭ ‬الكهربائية‭ (‬والتي‭ ‬تجاوزها‭ ‬الزمن‭) ‬أو‭ ‬الهيدروجين‭ (‬الطاقة‭ ‬البديلة‭ ‬الغير‭ ‬مكلفة‭ ‬بالمرة‭ ‬وصديقة‭ ‬البيئة‭ ‬والمساعدة‭ ‬على‭ ‬الحوكمة‭ ‬الرشيدة‭) ‬وتسير‭ ‬في‭ ‬ممرات‭ ‬خاصة‭. ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬سيجعل‭ ‬تواتر‭ ‬أوقات‭ ‬القطارات‭ ‬والمترو‭ ‬والحافلات‭ ‬واضح‭ ‬ومعلوم‭ ‬مما‭ ‬سيشجع‭ ‬المواطن‭ ‬على‭ ‬استعمال‭ ‬النقل‭ ‬العمومي‭ ‬الذي‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تتوفر‭ ‬فيه‭ ‬كذلك‭ ‬وسائل‭ ‬الراحة‭ ‬والسلامة‭..‬

هذا‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬ننسى‭ ‬التركيز‭ ‬على‭ ‬الترابط‭ ‬بين‭ ‬وسائل‭ ‬النقل‭ ‬والربط‭ ‬بين‭ ‬محطات‭ ‬الحافلات‭ ‬محطات‭ ‬المترو‭ ‬والترابط‭ ‬بين‭ ‬الاتجاهات‭ ‬والوصول‭ ‬إلى‭ ‬المطارات‭ ‬والموانئ‭..‬

وكل‭ ‬هذا‭ ‬يتطلب‭ ‬بنية‭ ‬تحتية‭ ‬واستثمارات‭ ‬ضخمة‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬موضوع‭ ‬لزمات‭ ‬استثمر‭ ‬مع‭ ‬دول‭ ‬وشركات‭ ‬كبرى‭ ‬دولية‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬ستكون‭ ‬له‭ ‬فائدة‭ ‬ضخمة‭ ‬على‭ ‬الاقتصاد‭ ‬التونسي‭ ‬بعد‭ ‬سنوات‭ ‬وعلى‭ ‬الأجيال‭ ‬القادمة‭.‬

◗‭ ‬سفيان‭ ‬رجب

إضافة تعليق جديد