«على تونس أن تنظر إلى وضع السياحة العالمي على أنه فرصة» - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 25 سبتمبر 2020

تابعونا على

Sep.
26
2020

عادل قروي رجل الأعمال التونسي المقيم في إيطاليا لـ«الصباح»:

«على تونس أن تنظر إلى وضع السياحة العالمي على أنه فرصة»

الأربعاء 1 جويلية 2020
نسخة للطباعة
◄ الأرقام الرسمية حول السياحة مغلوطة.. والمردودية الاقتصادية ليست ذات جدوى قصوى

ضربت‭ ‬جائحة‭ ‬كورونا‭ ‬كل‭ ‬القطاعات‭ ‬تقريبا‭ ‬وأشدها‭ ‬تضررا‭ ‬كان‭ ‬القطاع‭ ‬السياحي‭ ‬وما‭ ‬يتعلق‭ ‬به‭ ‬من‭ ‬نقل‭ ‬جوي‭ ‬وفندقة‭ ‬وغير‭ ‬ذلك‭... ‬حول‭ ‬هذه‭ ‬الأزمة‭ ‬العالمية‭ ‬وانعكاساتها‭ ‬الدولية‭ ‬وكذلك‭ ‬على‭ ‬تونس‭ ‬كان‭ ‬لـاالصباحب‭ ‬لقاء‭ ‬مع‭ ‬رجل‭ ‬الأعمال‭ ‬التونسي‭ ‬المختص‭ ‬في‭ ‬القطاع‭ ‬السياحي‭ ‬والمقيم‭ ‬في‭ ‬ايطاليا‭ ‬عادل‭ ‬قروي‭ ‬الذي‭ ‬اكد‭ ‬على‭ ‬صعوبة‭ ‬الأوضاع‭ ‬عالميا‭ ‬وتحدث‭ ‬عن‭ ‬إمكانية‭ ‬تحويل‭ ‬الأزمة‭ ‬إلى‭ ‬مكسب‭ ‬بالنسبة‭ ‬لتونس‭ ‬التي‭ ‬يمكنها‭ ‬ان‭ ‬تعيد‭ ‬النظر‭ ‬في‭ ‬برامجها‭ ‬ومخططاتها‭ ‬السياحية‭ ‬على‭ ‬ضوء‭ ‬المستجدات‭ ‬الأخيرة‭.‬

وفيما‭ ‬يلي‭ ‬نص‭ ‬الحوار‭:‬

‭*‬‭ ‬هل‭ ‬من‭ ‬فكرة‭ ‬عن‭ ‬الوضع‭ ‬السياحي‭ ‬الراهن‭ ‬على‭ ‬المستوى‭ ‬العالمي‭ ‬وكيف‭ ‬تنظرون‭ ‬الى‭ ‬التمشي‭ ‬التونسي‭ ‬الراهن‭ ‬لإنقاذ‭ ‬الموسم؟

‭- ‬تمر‭ ‬السياحة‭ ‬الدولية‭ ‬بأزمة‭ ‬عميقة،‭  ‬حيث‭ ‬تعاني‭ ‬أوروبا‭ ‬من‭ ‬انخفاض‭ ‬كبير‭ ‬في‭ ‬عدد‭ ‬السياح‭ ‬الوافدين‭ ‬وتعتبر‭ ‬إيطاليا‭  ‬الضحية‭ ‬الرئيسية‭ ‬مع‭ ‬انخفاض‭ ‬يصل‭ ‬إلى‭ ‬97‭ ‬٪‭ ‬في‭ ‬قطاع‭ ‬الضيافة‭ ‬وفقا‭ ‬لأحدث‭ ‬بيانات‭ ‬المعهد‭ ‬الوطني‭ ‬للإحصاء‭.‬

وعلى‭ ‬تونس‭ ‬أن‭ ‬تنظر‭ ‬إلى‭ ‬هذا‭ ‬الوضع‭ ‬على‭ ‬أنه‭ ‬فرصة‭ ‬وتبدأ‭ ‬في‭ ‬عملية‭ ‬تجديد‭ ‬القطاع‭  ‬لجذب‭ ‬السياح‭ ‬الأوروبيين‭ ‬من‭ ‬الأن،‭ ‬و‭ ‬على‭ ‬وجه‭ ‬الخصوص‭ ‬الأشقاء‭ ‬الإيطاليين‭ ‬الذين‭ ‬ساءهم‭ ‬التعامل‭ ‬الاوروبي‭ ‬معهم‭ ‬في‭ ‬الازمة‭ ‬الاخيرة‭.‬

لقد‭ ‬دافعت‭ ‬تونس‭ ‬عن‭ ‬نفسها‭ ‬بشكل‭ ‬جيد‭ ‬جدا‭ ‬في‭ ‬مكافحة‭ ‬كوفيد‭ -‬19‭ ‬بفضل‭ ‬السياسة‭ ‬التي‭ ‬اعتمدتها‭ ‬الحكومة‭ ‬والوزارات‭ ‬المعنية‭ ‬ووعي‭ ‬المواطنين‭.‬

كما‭ ‬أتمنى‭ ‬أن‭ ‬تأخذ‭ ‬في‭ ‬الاعتبار‭ ‬ليس‭ ‬فقط‭ ‬الجانب‭ ‬الترويجي‭ ‬للوجهة‭ ‬التونسية‭ ‬في‭ ‬نظر‭ ‬السائح‭ ‬الأجنبي‭ ‬ولكن‭ ‬القطاع‭ ‬كله‭ ‬من‭ ‬العمال‭ ‬المباشرين‭ ‬إلى‭ ‬منظمي‭ ‬الرحلات‭ ‬السياحية‭ ‬الذين‭ ‬يحافظون‭ ‬على‭ ‬صحة‭ ‬الجميع‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬السائح‭ ‬في‭ ‬الفنادق،‭ ‬والمطاعم،‭ ‬والنقل‭ ‬السياحي‭ ‬وغير‭ ‬السياحي،‭ ‬ومحلات‭ ‬الصناعات‭ ‬التقليدية‭ ‬والنوادي‭ ‬الليلية،‭ ‬والمقاهي،‭ ‬وملاعب‭ ‬الغولف‭.. ‬الخ‭.‬

‭* ‬بوصفكم‭ ‬من‭ ‬الفاعلين‭ ‬الدوليين‭ ‬في‭ ‬المجال،‭ ‬كيف‭ ‬تقيمون‭ ‬واقع‭ ‬قطاع‭ ‬السياحة‭ ‬في‭ ‬تونس‭ ‬اليوم؟

‭- ‬أخشى‭ ‬ألا‭ ‬تتمكن‭ ‬تونس‭ ‬من‭ ‬تغيير‭ ‬مسارها‭ ‬لتحسين‭ ‬قطاع‭ ‬السياحة‭ ‬وإصلاحه،‭ ‬والانتقال‭ ‬مما‭ ‬يسمى‭ ‬بالسياحة‭ ‬الجماعية،‭ ‬إلى‭ ‬سياحة‭ ‬نوعية‭ ‬ونخبوية‭. ‬تونس‭ ‬لا‭ ‬ينقصها‭ ‬شيء،‭ ‬الشمس‭ ‬على‭ ‬طول‭ ‬السنة،‭ ‬شواطئ‭ ‬ومنتجعات‭ ‬بحرية‭ ‬رفيعة‭ ‬المستوى،‭ ‬الطبيعة‭ ‬والجبال‭ ‬والواحات‭ ‬والصحراء‭ ‬وتراث‭ ‬ثقافي‭ ‬ذو‭ ‬أهمية‭ ‬كبيرة‭ ‬يضعها‭ ‬في‭ ‬المرتبة‭ ‬الثانية‭ ‬بعد‭ ‬إيطاليا‭. ‬تونس،‭ ‬مثل‭ ‬إيطاليا‭ ‬تعتبر‭ ‬متحفا‭ ‬مفتوحا‭ ‬في‭ ‬الهواء‭ ‬الطلق،‭ ‬بمواقعها‭ ‬الأثرية،‭ ‬وقصورها،‭ ‬وحماّماتها‭ ‬الرومانية،‭ ‬ومنتزهاتها‭ ‬الطبيعية،‭ ‬ومدنها‭ ‬العتيقة‭ ‬وأحيائها‭ ‬المميزة،‭ ‬وأبراجها،‭ ‬ومساجدها‭ ‬وكنائسها‭ ‬ومعابدها،‭ ‬والعديد‭ ‬منها‭ ‬مصنف‭ ‬تراث‭ ‬لدى‭  ‬اليونسكو‭...‬

‭* ‬بلغت‭ ‬تونس‭ ‬الموسم‭ ‬الماضي‭ ‬الهدف‭ ‬المنشود‭ ‬وهو‭ ‬العودة‭  ‬الى‭ ‬رقم‭ ‬9‭ ‬مليون‭ ‬سائح‭.. ‬فهل‭ ‬يعد‭ ‬هذا‭ ‬انجازا‭ ‬حسب‭ ‬رأيكم؟

‭- ‬أود‭ ‬أن‭ ‬أحلل‭ ‬البيانات‭ ‬والإحصاءات‭ ‬غير‭ ‬الدقيقة‭ ‬من‭ ‬ذلك‭ ‬أن‭ ‬أحد‭ ‬هياكل‭ ‬وزارة‭ ‬السياحة‭ ‬اشار‭ ‬أن‭ ‬تونس‭ ‬كانت‭ ‬مقصد‭ ‬8‭ ‬ملايين‭ ‬سائح،‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬الماضي‭ ‬ليرتفع‭ ‬الرقم‭ ‬مع‭ ‬الوزارة‭ ‬نفسها‭ ‬الى‭ ‬9‭ ‬ملايين‭ ‬وهذا‭ ‬العام‭ ‬دائما‭ ‬حسب‭ ‬مسؤول‭ ‬كبير‭ ‬كان‭ ‬من‭ ‬المتوقع‭ ‬أن‭ ‬نصل‭ ‬إلى‭ ‬10‭ ‬مليون‭ ‬سائح‭ ‬لكن‭ ‬وباء‭ ‬كوفيد-19‭ ‬غير‭ ‬جميع‭ ‬التوقعات‭. ‬سياح‭  ‬ووافدون‭ ‬جلبوا‭ ‬لخزينة‭ ‬الدولة‭ ‬قيمة‭ ‬هامة‭ ‬من‭ ‬العملة‭ ‬الصعبة‭.‬

وراء‭ ‬تضارب‭ ‬الارقام‭ ‬والمعلومات‭ ‬الخاطئة‭ ‬سوء‭ ‬تصرف‭ ‬ونوايا‭ ‬غير‭ ‬بريئة‭. ‬

‭* ‬فما‭ ‬هي‭ ‬القيمة‭ ‬الحقيقية‭ ‬لهذه‭ ‬الإيرادات‭ ‬بالعملة‭ ‬الصعبة‭.. ‬وما‭ ‬هو‭ ‬تأثيرها‭ ‬على‭ ‬الاقتصاد‭  ‬وعلى‭ ‬البيئة‭.. ‬وما‭ ‬هي‭ ‬فوائدها‭ ‬ومن‭ ‬المستفيد‭ ‬من‭ ‬شركات‭ ‬وغيرها‭ ‬في‭ ‬تونس‭.. ‬واي‭ ‬نوعية‭ ‬يتم‭ ‬استقدامها‭ ‬وكم‭ ‬دفعوا‭ ‬وما‭ ‬قيمة‭ ‬العملة‭ ‬التي‭ ‬يتم‭ ‬تحويلها‭ ‬إلى‭ ‬تونس‭ ‬حقاً؟

‭- ‬ثانيا،‭ ‬هل‭ ‬يمكن‭ ‬اعتبار‭ ‬الوافدين‭ ‬للعمل‭ ‬والمؤتمرات‭ ‬والمعارض‭ ‬سياحا‭.. ‬وكم‭ ‬عدد‭ ‬التونسيين‭ ‬الذين‭ ‬يعيشون‭ ‬في‭ ‬الخارج‭ ‬والذين‭ ‬يكتبون‭ ‬على‭ ‬استمارة‭ ‬المراقبة‭ ‬لشرطة‭ ‬الحدود‭  ‬كلمة‭ ‬اغير‭ ‬مقيمب‭ ‬والذين‭ ‬تعتبرهم‭ ‬الوزارة‭ ‬سياحا‭ ‬وتضيفهم‭ ‬لأرقامها‭.. ‬كم‭ ‬عدد‭ ‬الليبيين‭ ‬والجزائريين‭ ‬الذين‭ ‬يصلون‭ ‬تونس‭ ‬والذين‭ ‬يغيرون‭ ‬أموالهم‭ ‬قبل‭ ‬عبور‭ ‬الحدود‭ .. ‬هل‭ ‬هناك‭ ‬أية‭ ‬بيانات‭ ‬دقيقة‭ ‬تشير‭ ‬إلى‭ ‬عدد‭ ‬الأشخاص‭ ‬الذين‭ ‬يدخلون‭ ‬البلاد‭ ‬للسياحة‭ ‬بالمعنى‭ ‬الواسع‭.. ‬كلنا‭ ‬نشعر‭ ‬بخيبة‭ ‬أمل‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬غياب‭ ‬خطط‭ ‬وحلول‭ ‬عميقة‭ ‬للنهوض‭ ‬بالقطاع‭ ‬وتطويره‭.‬

‭* ‬لديكم‭ ‬اذا‭ ‬مآخذ‭ ‬عديدة‭ ‬على‭ ‬السياسات‭ ‬والخطط‭ ‬المتبعة‭ ‬في‭ ‬القطاع؟

‭- ‬القطاع‭ ‬السياحي‭ ‬في‭ ‬تونس‭ ‬يمكن‭ ‬ان‭ ‬نشبهه‭ ‬ببعض‭ ‬ممارسات‭ ‬المافيا‭ ‬في‭ ‬التحايل‭ ‬واللامشروعية‭  ‬والاضرار‭ ‬بصورة‭ ‬البلاد،‭ ‬واضعاف‭ ‬اقتصادها‭ ‬وسياحتها‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬توفر‭ ‬مليون‭ ‬موطن‭ ‬شغل‭ ‬مباشر‭ ‬ويعيش‭ ‬منها‭ ‬3‭ ‬ملايين‭ ‬شخص‭ ‬وتمثل‭ ‬8%‭ ‬من‭ ‬الناتج‭ ‬المحلي‭ ‬الإجمالي‭ (‬يمثل‭ ‬قطاع‭ ‬السياحة‭ ‬اليوم‭ ‬6.5%‭ ‬من‭ ‬الناتج‭ ‬المحلي‭ ‬الإجمالي‭ ‬التونسي‭ ‬ويوفر‭ ‬340‭ ‬ألف‭ ‬فرصة‭ ‬عمل‭ - ‬منها‭ ‬85‭ ‬ألف‭ ‬وظيفة‭ ‬مباشرة،‭ ‬تغطي‭ ‬11.5‭ % ‬من‭ ‬السكان‭ ‬العاملين،‭ ‬مع‭ ‬نسبة‭ ‬عالية‭ ‬من‭ ‬العمل‭ ‬الموسمي‭).‬الآلية‭  ‬السياحية‭ ‬المعتمدة‭ ‬في‭ ‬تونس‭ ‬منذ‭ ‬الستينات‭ ‬لم‭ ‬تتغير‭ ‬بل‭ ‬ازدادت‭ ‬سوءا‭ ‬منذ‭ ‬عام‭ ‬2011‭.‬

من‭ ‬خلال‭ ‬قراءة‭ ‬معمقة‭ ‬للمشهد‭ ‬السياسي،‭ ‬نستطيع‭ ‬أن‭ ‬نعتبره‭ ‬بمثابة‭ ‬عملية‭ ‬انتحار‭ ‬بطيء‭ ‬للقطاع‭ ‬يدفع‭ ‬ثمنه‭ ‬اقتصاد‭ ‬البلاد‭ ‬وميزانية‭ ‬الدولة‭ ‬والسياحة‭ ‬والبنية‭ ‬التحتية‭ ‬والمواطن‭ ‬الذي‭ ‬يدفع‭ ‬اليوم‭ ‬الفاتورة‭ ‬كاملة‭.‬

‭* ‬وأية‭ ‬إصلاحات‭ ‬ترونها‭ ‬في‭ ‬المجال‭ ‬السياحي؟

‭- ‬كان‭ ‬يمكن‭ ‬لتونس‭ ‬أن‭ ‬تكسب‭ ‬تسع‭ ‬سنوات‭ ‬من‭ ‬الوقت،‭ ‬وكان‭ ‬عليها‭ ‬أن‭ ‬تبدأ‭ ‬بإصلاح‭ ‬القطاع‭ ‬مباشرة‭ ‬بعد‭ ‬الثورة‭ ‬مستفيدة‭ ‬من‭ ‬انخفاض‭ ‬عدد‭ ‬الوافدين‭. ‬ليس‭ ‬هذا‭ ‬فحسب،‭ ‬كان‭ ‬عليها‭ ‬أن‭ ‬تباشر‭ ‬عملية‭ ‬تحديث‭ ‬السياحة‭ ‬ومرافق‭ ‬الإقامة‭ ‬والخدمات‭ ‬والبنية‭ ‬التحتية،‭ ‬وتسليط‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬المناطق‭ ‬الداخلية‭ ‬والرهان‭ ‬على‭ ‬مناطق‭ ‬الجذب‭ ‬السياحي‭.‬

كان‭ ‬ينبغي‭ ‬عليها‭ ‬المراهنة‭ ‬على‭ ‬تنويع‭ ‬المنتوج‭ ‬التونسي‭ ‬والتركيز‭ ‬على‭ ‬السياحة‭ ‬الطبيعية‭ ‬وأكثر‭ ‬من‭ ‬ذلك‭ ‬تشجيع‭ ‬السياحة‭ ‬الزراعية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تثمين‭ ‬فن‭ ‬الطبخ‭ ‬التونسي‭ ‬المتوسطي‭ ‬والنبيذ‭ ‬التونسي‭ ‬الفريد‭ ‬من‭ ‬نوعه‭. ‬كان‭ ‬ينبغي‭ ‬أن‭ ‬نركز‭ ‬على‭ ‬الأماكن‭ ‬الأثرية‭ ‬التاريخية‭ ‬في‭ ‬البلاد‭ ‬والتركيز‭ ‬على‭ ‬تاريخ‭ ‬تونس‭ ‬الثري‭ ‬لجذب‭ ‬السائح‭ ‬المحلي‭ ‬والأجنبي‭. ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تستغل‭ ‬الطبيعة‭ ‬البرية‭ ‬لصالح‭ ‬السياحة‭ ‬الرياضية‭ ‬مثل‭ ‬رياضة‭ ‬الدراجات‭ ‬الهوائية‭ ‬والنارية‭ ‬والسيارات‭ ‬وسباقات‭ ‬الرالي‭ ‬والموتوكروس‭ ‬والماراتون،‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تروج‭ ‬لسياحة‭ ‬المناظر‭ ‬الطبيعية‭ ‬التي‭ ‬يحبها‭ ‬الأجانب‭ ‬خاصة‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الوقت‭ ‬ما‭ ‬بعد‭  ‬تعرض‭ ‬العالم‭ ‬كله‭ ‬لوباء‭ ‬كورونا‭...‬

على‭ ‬تونس‭ ‬الدولة‭ ‬السياحية‭ ‬بامتياز،‭ ‬كذلك‭ ‬أن‭ ‬تركز‭ ‬أكثر‭ ‬على‭ ‬السياحة‭ ‬الداخلية‭ ‬وما‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يقدمه‭ ‬السائح‭ ‬المحلي‭ ‬الذي‭ ‬ينفق‭ ‬بسخاء‭ ‬على‭ ‬الترفيه‭ ‬والمتعة‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬بعض‭ ‬الجنسيات‭ ‬الأخرى‭.. ‬وهذا‭ ‬ما‭ ‬أثبتته‭ ‬دراسة‭ ‬استقصائية‭ ‬أجريتها‭  ‬شخصيا‭ ‬أكدت‭ ‬أن‭ ‬الحريف‭ ‬المحلي‭ ‬ينفق‭ ‬ثلاثة‭ ‬أضعاف‭ ‬ما‭ ‬ينفقه‭ ‬الحريف‭ ‬الأجنبي‭ ‬دون‭ ‬احتساب‭ ‬تكلفة‭ ‬الطائرة‭ (‬الإنفاق‭ ‬للفرد‭). ‬لكن‭ ‬للأسف‭ ‬هذا‭ ‬السائح‭ ‬المحلي‭ ‬يبقى‭ ‬دائما‭ ‬غير‭ ‬مرحب‭ ‬به‭ ‬ويحرم‭ ‬من‭ ‬الخدمات‭ ‬الراقية‭ ‬التي‭ ‬تقدم‭ ‬عادة‭ ‬للسائح‭ ‬الأجنبي‭...‬

‭* ‬بوصفكم‭ ‬من‭ ‬التونسيين‭ ‬المقيمين‭ ‬بالخارج،‭ ‬يبدو‭ ‬أنكم‭ ‬تشعرون‭ ‬بالضيم‭ ‬ولكم‭ ‬مآخذ‭ ‬كثيرة‭ ‬على‭ ‬الحكومة‭ ‬التونسية؟

‭- ‬التونسي‭ ‬المقيم‭ ‬في‭ ‬الخارج‭ ‬مهم‭ ‬جداً‭ ‬للبلاد‭ ‬واقتصادها،‭ ‬فهو‭ ‬وطني‭ ‬حقيقي‭ ‬ويقوم‭ ‬بكل‭ ‬ما‭ ‬بوسعه‭ ‬لمساعدة‭ ‬بلاده‭ ‬التي‭ ‬لا‭ ‬يرى‭ ‬بديلا‭ ‬لها‭ ‬لقضاء‭ ‬عطلته‭ ‬مع‭ ‬كل‭ ‬العائلة‭ ‬ولا‭ ‬يرى‭ ‬ناقلة‭ ‬غير‭ ‬الناقلة‭ ‬الوطنية‭ ‬الجوية‭ ‬او‭ ‬البحرية‭ ‬لتقله‭ ‬إلى‭ ‬تونس،‭ ‬يقضي‭ ‬ثلاثة‭ ‬أو‭ ‬أربعة‭ ‬أسابيع‭ ‬منها‭ ‬اثنان‭ ‬على‭ ‬الأقل‭ ‬في‭ ‬فندق‭ ‬أو‭ ‬إقامة‭ ‬على‭ ‬شاطئ‭ ‬البحر،‭ ‬حامل‭ ‬للرفاه‭ ‬الاقتصادي‭ ‬وينفق‭ ‬مبالغ‭ ‬كبيرة‭ ‬جلبها‭ ‬بالعملة‭ ‬الصعبة‭. ‬التونسي‭ ‬لديه‭ ‬نسبة‭ ‬إنفاق‭ ‬للفرد‭ ‬أعلى‭ ‬بكثير‭ ‬من‭ ‬الأجنبي‭.‬

منظم‭ ‬الرحلات‭ ‬الأجنبي‭ ‬لا‭ ‬يقوم‭ ‬بتحويل‭ ‬سوى‭ ‬جزء‭ ‬صغير‭ ‬من‭ ‬قيمة‭ ‬الرحلة‭ ‬السياحية‭ ‬والخدمات‭ ‬الفندقية‭ ‬ولكن‭ ‬في‭ ‬كثير‭ ‬من‭ ‬الأحيان،‭ ‬وبالإتفاق‭ ‬مع‭ ‬صاحب‭ ‬الفندق،‭ ‬يقع‭ ‬تحويل‭ ‬هذا‭ ‬المبلغ‭ ‬إلى‭ ‬حساب‭ ‬بنكي‭ ‬في‭ ‬الخارج‭ ‬خاصة‭ ‬عندما‭ ‬تكون‭ ‬الملكية‭ ‬أجنبية‭ ‬للوحدة‭ ‬السياحية‭ ‬وهي‭ ‬ممارسة‭ ‬شائعة‭ ‬في‭ ‬تونس‭ ‬وعديد‭ ‬اللوبيات‭ ‬تقوم‭ ‬بحمايتها‭ ‬وإذا‭ ‬سألتني‭ ‬عن‭ ‬تغطية‭ ‬مصاريفهم‭ ‬أجيبك‭ ‬عبر‭ ‬أموال‭ ‬الحرفاء‭ ‬المحليين‭ ‬القلائل‭ ‬الذين‭ ‬تقبلهم‭ ‬الفنادق‭ ‬وغالبا‭  ‬ما‭ ‬لا‭ ‬يتم‭ ‬خلاص‭ ‬المصاريف‭ ‬المتعلقة‭ ‬خاصة‭  ‬بالضرائب‭ ‬والبنوك‭ ‬واستهلاك‭ ‬الماء‭ ‬والكهرباء‭...‬

وإذا‭ ‬لم‭ ‬نضع‭ ‬حداً‭ ‬لهذه‭ ‬الممارسات‭ ‬المريبة‭ ‬ستكون‭ ‬العواقب‭ ‬وخيمة‭ ‬وستكون‭ ‬الآثار‭ ‬كارثية،‭ ‬البنوك‭ ‬والقروض‭ ‬البنكية‭ ‬لا‭ ‬يقع‭ ‬تسديدها‭ ‬وغالباً‭ ‬ما‭ ‬تتدخل‭ ‬الدولة‭ ‬لتغطيتها‭ ‬وإنقاذ‭ ‬البنوك‭ ‬وأصحاب‭ ‬الفنادق‭ ‬على‭ ‬حد‭ ‬سواء‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬دفع‭ ‬ثمن‭ ‬عمليات‭ ‬الاحتيال‭ ‬التي‭ ‬يرتكبها‭ ‬هؤلاء‭ ‬والتي‭ ‬غالباً‭ ‬ما‭ ‬تضع‭ ‬صورة‭ ‬تونس‭ ‬على‭ ‬المحك‭ ‬في‭ ‬أعين‭ ‬المشغلين‭ ‬الأجانب،‭ ‬كما‭ ‬حدث‭ ‬قبل‭ ‬بضعة‭ ‬أشهر‭ ‬مع‭ ‬مشغل‭ ‬إيطالي‭ ‬معروف‭ ‬وغيره‭.‬

 

سفيان‭ ‬رجب

إضافة تعليق جديد