شراكة بين منظمة «الأعراف» والتعليم العالي للنهوض بمنظومة البحث العلمي - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الخميس 1 أكتوبر 2020

تابعونا على

Oct.
1
2020

شراكة بين منظمة «الأعراف» والتعليم العالي للنهوض بمنظومة البحث العلمي

الثلاثاء 30 جوان 2020
نسخة للطباعة
◄ سمير ماجول: أزمة «كورونا» أظهرت لنا أهمية الرهان على الكفاءات التونسية

دعا‭ ‬وزير‭ ‬التعليم‭ ‬العالي‭ ‬والبحث‭ ‬العلمي‭ ‬سليم‭ ‬شورى،‭ ‬أمس،‭ ‬خلال‭ ‬جلسة‭ ‬توقيع‭ ‬شراكة‭ ‬مع‭ ‬الاتحاد‭ ‬التونسي‭ ‬للصناعة‭ ‬والتجارة‭ ‬والصناعات‭ ‬التقليدية،‭ ‬الى‭ ‬ضرورة‭ ‬النهوض‭ ‬بمنظومة‭ ‬البحث‭ ‬العلمي‭ ‬وتوفير‭ ‬اعتمادات‭ ‬تلبي‭ ‬احتياجات‭ ‬الجامعات‭ ‬التونسية‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬البحث‭ ‬العلمي،‭ ‬وارساء‭ ‬شراكة‭ ‬بين‭ ‬القطاع‭ ‬العام‭ ‬والخاص‭ ‬لتشغيل‭ ‬الكفاءات‭ ‬التونسية‭ ‬وتمويل‭ ‬البحوث‭ ‬العلمية‭ ‬التي‭ ‬تقدم‭ ‬لتونس‭ ‬قيمة‭ ‬مضافة‭ ‬عالية،‭ ‬خاصة‭ ‬وان‭ ‬بلادنا‭ ‬تزخر‭ ‬بالكفاءات‭ ‬المطلوبة‭ ‬في‭ ‬شتى‭ ‬القطاعات‭.‬

وحث‭ ‬الوزير‭ ‬على‭ ‬المضي‭ ‬قدما‭ ‬نحو‭ ‬شراكة‭ ‬فاعلة‭ ‬مع‭ ‬القطاع‭ ‬الخاص،‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬الازمات‭ ‬الاقتصادية‭ ‬التي‭ ‬تمر‭ ‬بها‭ ‬البلاد،‭ ‬وذلك‭ ‬قصد‭ ‬تحقيق‭ ‬التوزان‭ ‬في‭ ‬منظومة‭ ‬البحث‭ ‬العلمي‭ ‬والارتقاء‭ ‬بمجالات‭ ‬الابحاث‭ ‬المتقدمة‭ ‬في‭ ‬الجامعات‭ ‬التونسية،‭ ‬مؤكدا‭ ‬ان‭ ‬تشريك‭ ‬القطاع‭ ‬الخاص‭ ‬في‭ ‬مجالات‭ ‬البحث‭ ‬العلمي‭ ‬هو‭ ‬ضرورة‭ ‬ملحة‭ ‬اليوم،‭ ‬خاصة‭ ‬بعد‭ ‬النجاحات‭ ‬التونسية‭ ‬المسجلة‭ ‬في‭ ‬مكافحة‭ ‬وباء‭ ‬كورونا‭ ‬،‭ ‬والتي‭ ‬لمسنها‭ ‬خلال‭ ‬فترة‭ ‬الحجر‭ ‬الصحي،‭ ‬والابتكارات‭ ‬التونسية‭ ‬التي‭ ‬طفت‭ ‬على‭ ‬السطح،‭ ‬وساهمت‭ ‬في‭ ‬التقليل‭ ‬من‭ ‬حدة‭ ‬الازمة‭ ‬وايجاد‭ ‬الحلول‭ ‬الذاتية‭ ‬في‭ ‬شتى‭ ‬القطاعات‭.‬
وأضاف‭ ‬وزير‭ ‬التعليم‭ ‬العالي‭ ‬والبحث‭ ‬العلمي‭ ‬بالقول،‭ ‬انه‭ ‬أمام‭ ‬هذه‭ ‬الامكانيات‭ ‬الكبيرة‭ ‬التي‭ ‬تزخر‭ ‬بها‭ ‬الطاقات‭ ‬التونسية‭ ‬وأمام‭ ‬الاوضاع‭ ‬الحرجة‭ ‬التي‭ ‬يمر‭ ‬بها‭ ‬العالم‭ ‬منذ‭ ‬ظهور‭ ‬وباء‭ ‬كورونا،‭ ‬بات‭ ‬من‭ ‬الضروري‭ ‬اليوم‭ ‬التعويل‭ ‬على‭ ‬الكفاءات‭ ‬التونسية‭ ‬في‭ ‬الجامعات‭ ‬وتقديم‭ ‬يد‭ ‬المساعدة‭ ‬لها،‭ ‬سواء‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬ضمان‭ ‬حقها‭ ‬في‭ ‬التشغيل،‭ ‬أو‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تمويل‭ ‬الابحاث‭ ‬والاستفادة‭ ‬التامة‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬الخبرات‭ ‬والمهارات‭.‬
وشدد‭ ‬الوزير‭ ‬ان‭ ‬النهوض‭ ‬بهذه‭ ‬الكفاءات‭ ‬والدفع‭ ‬بالأبحاث‭ ‬التي‭ ‬تقوم‭ ‬بها،‭ ‬يعتبر‭ ‬اليوم‭ ‬ضرورة‭ ‬قصوى،‭ ‬والتجارب‭ ‬الاجنبية‭ ‬أثبتت‭ ‬نجاعة‭ ‬القطاع‭ ‬الخاص‭ ‬في‭ ‬النهوض‭ ‬بمجال‭ ‬البحث‭ ‬العلمي،‭ ‬وحان‭ ‬الوقت‭ ‬اليوم‭ ‬في‭ ‬تونس‭ ‬الى‭ ‬العمل‭ ‬على‭ ‬تكريس‭ ‬هذا‭ ‬الجانب،‭ ‬وتوسيع‭ ‬دائرة‭ ‬الشراكة‭ ‬مع‭ ‬القطاع‭ ‬الخاص‭ ‬والمؤسسات‭ ‬الاقتصادية‭ ‬للنهوض‭ ‬بقطاع‭ ‬البحث‭ ‬العلمي‭ ‬ومجال‭ ‬البحوث‭ ‬المعمقة‭ ‬في‭ ‬الجامعات‭ ‬التونسية،مستعرضا‭ ‬عدة‭ ‬تجارب‭ ‬وبحوث‭ ‬واعدة‭ ‬تزخر‭ ‬بها‭ ‬الجامعات‭ ‬وفي‭ ‬حاجة‭ ‬الى‭ ‬التمويلات‭ ‬اللازمة‭ ‬لاستغلالها‭ ‬مستقبلا‭ ‬في‭ ‬شتى‭ ‬القطاعات‭.‬

من‭ ‬جهته‭ ‬اكد،‭ ‬رئيس‭ ‬منظمة‭ ‬الاعراف‭ ‬سمير‭ ‬ماجول،‭ ‬على‭ ‬ضرورة‭ ‬النهوض‭ ‬بمجال‭ ‬البحث‭ ‬العلمي‭ ‬ببلادنا،‭ ‬مبرزا‭ ‬ان‭ ‬المنظمة‭ ‬لمست‭ ‬ما‭ ‬حققته‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الكفاءات‭ ‬التونسية‭ ‬من‭ ‬ابتكارات‭ ‬واختراعات‭ ‬خلال‭ ‬أزمة‭ ‬كورونا،‭ ‬وهو‭ ‬الامر‭ ‬الذي‭ ‬دفع‭ ‬بالمنظمة‭ ‬الى‭ ‬الرهان‭ ‬عليهم‭ ‬والدخول‭ ‬في‭ ‬شراكة‭ ‬مع‭ ‬وزارة‭ ‬التعليم‭ ‬العالي‭ ‬والبحث‭ ‬العلمي‭ ‬للنهوض‭ ‬بالأبحاث‭ ‬في‭ ‬المقام‭ ‬الاول‭ ‬وتشجيعهم‭ ‬على‭ ‬المبادرة‭ ‬وادارة‭ ‬المؤسسات‭.‬

وأكد‭ ‬ماجول‭ ‬على‭ ‬ضرورة‭ ‬الارتقاء‭ ‬بمنظومة‭ ‬تكوين‭ ‬الكفاءات‭ ‬التونسية‭ ‬وايجاد‭ ‬فرص‭ ‬العمل‭ ‬لها‭ ‬في‭ ‬سوق‭ ‬الشغل‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬برامج‭ ‬ناجعة‭ ‬تمكنهم‭ ‬من‭ ‬تحمل‭ ‬المسؤوليات‭ ‬والنهوض‭ ‬بالاقتصاد‭ ‬الوطني،‭ ‬وفتح‭ ‬الافاق‭ ‬أمامهم‭ ‬حتى‭ ‬يشاركوا‭ ‬في‭ ‬الدورة‭ ‬الاقتصادية،‭ ‬معتبرا‭ ‬ان‭ ‬الاولوية‭ ‬اليوم‭ ‬هي‭ ‬تحقيق‭ ‬أمننا‭ ‬الذاتي‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬القطاعات،‭ ‬وهذه‭ ‬الأهداف‭ ‬لا‭ ‬تتحقق‭ ‬اليوم‭ ‬الا‭ ‬بشراكة‭ ‬متينة‭ ‬بين‭ ‬القطاعين‭ ‬الخاص‭ ‬والعام‭.‬

من‭ ‬جهته،‭ ‬دعا‭ ‬النائب‭ ‬الاول‭ ‬للإتحاد‭ ‬فوزي‭ ‬اللومي،‭ ‬الى‭ ‬ضرورة‭ ‬استغلال‭ ‬الطاقة‭ ‬البشرية‭ ‬التي‭ ‬تزخر‭ ‬بها‭ ‬بلادنا‭ ‬خاصة‭ ‬الكفاءات‭ ‬التونسية‭ ‬والتي‭ ‬أثبتت‭ ‬قدرتها‭ ‬على‭ ‬المنافسة‭ ‬والتفوق‭ ‬داخل‭ ‬تونس‭ ‬وخارجها،‭ ‬مشيرا‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬الاولوية‭ ‬اليوم‭ ‬هي‭ ‬للنهوض‭ ‬بالتعليم‭ ‬العالي‭ ‬سواء‭ ‬العمومي‭ ‬أو‭ ‬الخاص‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬الجودة،‭ ‬وذلك‭ ‬للحصول‭ ‬على‭ ‬نتائج‭ ‬مرضية،‭ ‬مشددا‭ ‬على‭ ‬ضرورة‭ ‬ارساء‭ ‬استراتيجية‭ ‬واضحة‭ ‬للدفع‭ ‬بمستوى‭ ‬التعليم‭ ‬العالي‭ ‬في‭ ‬الجامعات‭ ‬العمومية‭ ‬والخاصة،‭ ‬واستغلال‭ ‬هذه‭ ‬الشراكة‭ ‬بين‭ ‬القطاعين‭ ‬الخاص‭ ‬والعام‭ ‬لتحقيق‭ ‬التقدم‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬البحث‭ ‬العلمي‭.‬

◗‭ ‬سفيان‭ ‬المهداوي

إضافة تعليق جديد