مغربي وألباني وراء الجريمتين: مقتل مهاجرَيْن تونسيَيْن طعنا في إيطاليا - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الاثنين 13 جويلية 2020

تابعونا على

Jul.
13
2020

مغربي وألباني وراء الجريمتين: مقتل مهاجرَيْن تونسيَيْن طعنا في إيطاليا

السبت 27 جوان 2020
نسخة للطباعة

شهدت‭ ‬مدينتا‭ ‬روما‭ ‬ومودينا‭ ‬الايطاليتان‭ ‬خلال‭ ‬الاسبوع‭ ‬الجاري‭ ‬جريمتي‭ ‬قتل‭ ‬انتهتا‭ ‬بمقتل‭ ‬مهاجرين‭ ‬تونسيين‭ ‬في‭ ‬العقد‭ ‬الرابع‭ ‬من‭ ‬العمر‭ ‬بعد‭ ‬تعرضهما‭ ‬للطعن‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬مهاجرين‭ ‬احدهما‭ ‬مغربي‭ ‬والثاني‭ ‬ألباني‭ ‬ألقي‭ ‬القبض‭ ‬عليهما‭ ‬وأودعا‭ ‬السجن‭ ‬على‭ ‬ذمة‭ ‬التحقيقات‭ ‬في‭ ‬انتظار‭ ‬محاكمتهما‭ ‬من‭ ‬اجل‭ ‬القتل‭ ‬العمد‭.‬

أطوار‭ ‬الجريمة‭ ‬الاولى‭-‬وفق‭ ‬ما‭ ‬نشرته‭ ‬وسائل‭ ‬اعلام‭ ‬ايطالية‭ ‬على‭ ‬مواقعها‭ ‬الالكترونية‭- ‬شهدها‭ ‬ريف‭ ‬كامبوغاليانو‭ ‬بمقاطعة‭ ‬مودينا‭ ‬وراح‭ ‬ضحيتها‭ ‬شاب‭ ‬تونسي‭ ‬في‭ ‬السادسة‭ ‬والثلاثين‭ ‬من‭ ‬العمر،‭ ‬حيث‭ ‬تفطن‭ ‬مواطنون‭ ‬لوجود‭ ‬شخص‭ ‬طريح‭ ‬الأرض‭ ‬في‭ ‬أحد‭ ‬الأحياء‭ ‬والدماء‭ ‬تنزف‭ ‬من‭ ‬جسمه‭ ‬بعد‭ ‬تعرضه‭ ‬للطعن‭ ‬اثر‭ ‬معركة‭ ‬فأشعروا‭ ‬السلط‭ ‬الامنية‭ ‬والدفاع‭ ‬المدني‭.‬

طعنات‭ ‬قاتلة‭..‬

وبتحول‭ ‬الأعوان‭ ‬الى‭ ‬عين‭ ‬المكان‭ ‬تبين‭ ‬ان‭ ‬الشاب‭ ‬مفارق‭ ‬الحياة‭ ‬جراء‭ ‬المضاعفات‭ ‬الخطيرة‭ ‬لطعنات‭ ‬بليغة،‭ ‬وبتمشيط‭ ‬المكان‭ ‬القى‭ ‬المحققون‭ ‬القبض‭ ‬على‭ ‬شاب‭ ‬مغربي‭ ‬في‭ ‬الثلاثين‭ ‬من‭ ‬العمر‭ ‬يشتبه‭ ‬في‭ ‬مسؤوليته‭ ‬عن‭ ‬الجريمة،‭ ‬وبالتحري‭ ‬معه‭ ‬اعترف‭ ‬بما‭ ‬نسب‭ ‬اليه،‭ ‬وافاد‭ ‬بأن‭ ‬الضحية‭ ‬كان‭ ‬يصرخ‭ ‬في‭ ‬الطريق‭ ‬بسبب‭ ‬خلاف‭ ‬مع‭ ‬زوجته‭ ‬المغربية‭ ‬ما‭ ‬اعتبره‭ ‬إساءة‭ ‬للمغرب‭ ‬والمغربيين‭ ‬لذلك‭ ‬نشب‭ ‬خلاف‭ ‬بينهما‭.‬

وأضاف‭ ‬أن‭ ‬الخلاف‭ ‬احتد‭ ‬فتسلح‭ ‬بسكين‭ ‬من‭ ‬مطعم‭ ‬حانة‭ ‬قريب‭ ‬وسدد‭ ‬بواسطته‭ ‬طعنات‭ ‬للهالك،‭ ‬وباستشارة‭ ‬الادعاء‭ ‬العام‭ ‬بمحكمة‭ ‬مودينا‭ ‬اذن‭ ‬بالاحتفاظ‭ ‬بالمشتبه‭ ‬به‭ ‬على‭ ‬ذمة‭ ‬التحقيقات‭ ‬وايداع‭ ‬جثة‭ ‬الضحية‭ ‬بمصلحة‭ ‬الطب‭ ‬الشرعي‭ ‬لتحديد‭ ‬اسباب‭ ‬الوفاة‭.‬

خلاف‭.. ‬فقتل

أما‭ ‬الجريمة‭ ‬الثانية‭ ‬فقد‭ ‬شهدتها‭ ‬مدينة‭ ‬روما‭ ‬وراح‭ ‬ضحيتها‭ ‬مهاجر‭ ‬تونسي‭ ‬في‭ ‬الثالثة‭ ‬والثلاثين‭ ‬من‭ ‬العمر‭ ‬على‭ ‬يد‭ ‬مهاجر‭ ‬ألباني‭ ‬عمره‭ ‬41‭ ‬سنة،‭ ‬ووفق‭ ‬المعطيات‭ ‬التي‭ ‬أوردتها‭ ‬وسائل‭ ‬اعلام‭ ‬ايطالية‭ ‬فان‭ ‬طرفي‭ ‬الجريمة‭ ‬على‭ ‬علاقة‭ ‬ببعضهما‭ ‬وكثيرا‭ ‬ما‭ ‬تردد‭ ‬المشتبه‭ ‬به‭ ‬على‭ ‬محل‭ ‬سكنى‭ ‬الضحية،‭ ‬ولكن‭ ‬يوم‭ ‬الواقعة‭ ‬يبدو‭ ‬ان‭ ‬خلافا‭ ‬نشب‭ ‬بينهما‭ ‬سرعان‭ ‬ما‭ ‬احتد‭ ‬فعالجه‭ ‬المتهم‭ ‬بتوجيه‭ ‬طعنات‭ ‬لخصمه‭ ‬طالت‭ ‬الرأس‭ ‬والصدر‭ ‬والعنق‭.‬

وحسب‭ ‬ذات‭ ‬المصدر‭ ‬فان‭ ‬المشتبه‭ ‬به‭ ‬قام‭ ‬اثر‭ ‬العمل‭ ‬الاجرامي‭ ‬الفظيع‭ ‬الذي‭ ‬اقترفه‭ ‬بنزع‭ ‬مريوله‭ ‬الملطخ‭ ‬بالدماء‭ ‬والالقاء‭ ‬به‭ ‬رفقة‭ ‬الة‭ ‬الجريمة‭ ‬في‭ ‬سلة‭ ‬قمامة‭ ‬وحاول‭ ‬التخفي‭ ‬الا‭ ‬ان‭ ‬الاعوان‭ -‬اثر‭ ‬بلاغ‭ ‬من‭ ‬مواطن‭- ‬عثروا‭ ‬عليه‭ ‬ويداه‭ ‬ملطختان‭ ‬بالدماء‭ ‬فألقوا‭ ‬القبض‭ ‬عليه‭ ‬وتحروا‭ ‬معه‭ ‬قبل‭ ‬ان‭ ‬يصدر‭ ‬الادعاء‭ ‬العام‭ ‬بطاقة‭ ‬ايداع‭ ‬في‭ ‬حقه‭ ‬بسجن‭ ‬ريجينا‭ ‬كويلي‭ ‬في‭ ‬انتظار‭ ‬تقدم‭ ‬التحقيقات‭.‬

◗‭ ‬صابر‭ ‬المكشر

إضافة تعليق جديد