دراما رمضان.. لعبة «وعي» - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 22 ماي 2020

تابعونا على

May.
25
2020

كلام مباح

دراما رمضان.. لعبة «وعي»

الاثنين 18 ماي 2020
نسخة للطباعة
بقلم نجلاء قموع

 

لم‭ ‬تنجح‭ ‬الأعمال‭ ‬الدرامية‭ ‬التونسية‭ ‬في‭ ‬رمضان‭ ‬2020‭ ‬في‭ ‬شد‭ ‬المشاهد‭ ‬وهذا‭ ‬النفور‭ ‬من‭ ‬المسلسلات‭ ‬لم‭ ‬يسببه‭ ‬الحجر‭ ‬الصحي‭ ‬فقط‭ ‬فاستياء‭ ‬المتفرج‭ ‬أساسه‭ ‬مضامين‭ ‬الدراما‭ ‬ولذلك‭ ‬لجأ‭ ‬معظم‭ ‬التونسيين‭ ‬لمشاهدة‭ ‬الأعمال‭ ‬القديمة‭ ‬ومن‭ ‬سمحت‭ ‬له‭ ‬إمكانياته‭ ‬المّادية‭ ‬اختار‭ ‬‮«‬نتفليكس‮»‬‭ ‬عوضا‭ ‬عن‭ ‬القنوات‭ ‬العربية،‭ ‬التي‭ ‬بدورها‭ ‬فشلت‭ ‬هذا‭ ‬الموسم‭ ‬في‭ ‬اكتساب‭ ‬جمهور‭ ‬دراما‭ ‬أكبر‭ ‬من‭ ‬تونس‭ ‬ولعّل‭ ‬القناة‭ ‬‮«‬ام‭ ‬بي‭ ‬سي‭ ‬5‮»‬‭ ‬الموجهة‭ ‬للجمهور‭ ‬المغاربي‭ ‬أكثر‭ ‬المتضررين‭ ‬بعد‭ ‬خيارها‭ ‬الاكتفاء‭ ‬ببرمجة‭ ‬مغربية‭ ‬لم‭ ‬تلق‭ ‬اهتماما‭ ‬من‭ ‬بقية‭ ‬جمهور‭ ‬دول‭ ‬المغرب‭ ‬العربي‭ ‬ومن‭ ‬بينها‭ ‬تونس‭.‬

بعيدا‭ ‬عن‭ ‬أرقام‭ ‬نسب‭ ‬المشاهدة‭ ‬على‭ ‬التلفزات‭ ‬أو‭ ‬اليوتيوب،‭ ‬التي‭ ‬قد‭ ‬توحي‭ ‬للبعض‭ ‬أنها‭ ‬محرار‭ ‬نجاح،‭ ‬يظهر‭ ‬خطر‭ ‬أكبر‭ ‬في‭ ‬مضامين‭ ‬الأعمال‭ ‬الدرامية‭ ‬الرمضانية‭ .. ‬خطر‭ ‬يتسلل‭ ‬لوعي‭ ‬التونسي‭ ‬ونمط‭ ‬تفكيره‭ ‬يحاول‭ ‬تغير‭ ‬حقائق‭ ‬عبر‭ ‬مشهد‭ ‬فني‭ ..‬صفحات‭ ‬افتراضية‭ ‬مجندة‭ ‬للغرض‭ ‬بعضها‭ ‬يشيد‭ ‬بعمل‭ ‬ما‭ ‬ويحلل‭ ‬غاياته‭ ‬وبعضها‭ ‬الأخر‭ ‬يضرب‭ ‬محتوى‭ ‬مسلسل‭ ‬ويتهمه‭ ‬بقلب‭ ‬الحقائق‭..‬

وهذه‭ ‬الفوضى‭ ‬الافتراضية‭ ‬بين‭ ‬نسب‭ ‬مشاهدة‭ ‬عالية‭ ‬وإشادة‭ ‬هنا‭ ‬وهجوم‭ ‬هناك‭ ‬لمتخل‭ ‬من‭ ‬‮«‬دسائس‮»‬‭ ‬ورسائل‭ ‬سياسية،‭ ‬التي‭ ‬ساهم‭ ‬الحجر‭ ‬الصحي‭ ‬في‭ ‬كشفها‭ ‬للجمهور‭ ‬على‭ ‬عكس‭ ‬ما‭ ‬يظن‭ ‬صناعها‭.. ‬محاولات‭ ‬التأثُير‭ ‬على‭ ‬الرأي‭ ‬العام‭ ‬عبر‭ ‬مضامين‭ ‬الانتاجات‭ ‬الدرامية‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تمر‭ ‬دون‭ ‬ان‭ ‬يقف‭ ‬التونسي‭ ‬متأملا‭ ‬ومتسائلا‭ ‬فضرب‭ ‬مجتمع‭ ‬واع‭ ‬يحتاج‭ ‬للكثير‭ .. ‬ولا‭ ‬يمكن‭ ‬للصفحات‭ ‬الافتراضية‭ ‬أن‭ ‬تفي‭ ‬بالغرض‭ ‬فالتونسي‭ ‬في‭ ‬نسب‭ ‬مشاهدته‭ ‬العالية‭ ‬لهذه‭ ‬الأعمال‭ ‬ينتقد،‭ ‬يسخر‭ ‬ويعلق‭ ‬وفي‭ ‬متابعاته‭ ‬للمواقع‭ ‬المجندة‭ ‬للشكر‭ ‬يدرك‭ ‬الهدف‭.‬‭. ‬هذه‭ ‬الحيل‭ ‬لم‭ ‬تنطل‭ ‬على‭ ‬جمهور‭ ‬الدراما‭ ‬التونسية‭ ‬فلجأ‭ ‬للقديم‭ ‬لعّل‭ ‬صناع‭ ‬الفرجة‭ ‬ومموليهم‭ ‬يدركون‭ ‬أن‭ ‬التونسي‭ ‬هو‭ ‬كاتب‭ ‬السيناريو‭ ‬الأفضل‭ ‬لواقعه‭ ‬الاجتماعي‭ ‬ولتاريخ‭ ‬بلاده‭ .. ‬ولن‭ ‬يتغافل‭ ‬عن‭ ‬أي‭ ‬تشويه‭ ‬للحاضر‭ ‬أو‭ ‬الماضي‭.‬

إضافة تعليق جديد