تونس ستجتث ورم الإرهاب ولم يبق من الجماعات الإرهابية غير جناحها الإعلامي - الصباح | Assabah
المـــؤســـس : الحــبـيـب شــيـخ روحه - الجمعة 22 ماي 2020

تابعونا على

May.
25
2020

وزير الداخلية من القصرين:

تونس ستجتث ورم الإرهاب ولم يبق من الجماعات الإرهابية غير جناحها الإعلامي

السبت 16 ماي 2020
نسخة للطباعة
‮«‬الدولة‭ ‬التونسية‭ ‬ستجتث‭ ‬ورم‭ ‬الإرهاب‭ ‬الذي‭ ‬عانت‭ ‬منه‭ ‬البلاد‭ ‬عامة‭ ‬والقصرين‭ ‬بشكل‭ ‬خاص‮»‬،‭ ‬هذا‭ ‬ما‭ ‬اكده‭ ‬وزير‭ ‬الداخلية‭ ‬هشام‭ ‬المشيشي‭ ‬في‭ ‬زيارته‭ ‬امس‭ ‬الجمعة‭ ‬15‭ ‬ماي‭ ‬الجاري،‭ ‬الى‭ ‬ولاية‭ ‬القصرين‭ ‬لتشجيع‭ ‬المؤسسة‭ ‬الأمنية‭ ‬بمختلف‭ ‬اسلاكها‭ ‬في‭ ‬الجهة‭ ‬وخصوصا‭ ‬المراكز‭ ‬الحدودية‭ ‬المتقدمة‭ ‬والوقوف‭ ‬على‭ ‬جاهزيتها‭ ‬من‭ ‬امكانيات‭ ‬لوجستية‭ ‬وموارد‭ ‬بشرية‭ ‬باعتبار‭ ‬تموقعها‭ ‬في‭ ‬الصفوف‭ ‬الأولى‭ ‬في‭ ‬الحرب‭ ‬على‭ ‬الارهاب‭ ‬بالبلاد‭ ‬والتي‭ ‬تستوجب‭ ‬توفير‭ ‬هاته‭ ‬الامكانيات‭ ‬لتحقيق‭ ‬الانتصارات‭ ‬والنجاحات‭. ‬وسيكون‭ ‬للقصرين‭ ‬النصيب‭ ‬الأكبر‭ ‬من‭ ‬برامج‭ ‬الانتدابات‭ ‬التي‭ ‬تمتد‭ ‬إلى‭ ‬نهاية‭ ‬السنة‭ ‬الجارية‭ ‬لاضطلاع‭ ‬هاته‭ ‬الجهة‭ ‬بالدور‭ ‬الكبير‭ ‬في‭ ‬مجابهة‭ ‬الإرهاب‭ ‬وفق‭ ‬تصريحه‭ ‬لـ»الصباح‮»‬‭.‬

وتحدث‭ ‬المشيشي‭ ‬على‭ ‬النجاحات‭ ‬الكبيرة‭ ‬التي‭ ‬حققتها‭ ‬القوات‭ ‬الأمنية‭ ‬بالقصرين‭ ‬مؤخرا‭ ‬وتمكنها‭ ‬من‭ ‬القضاء‭ ‬في‭ ‬مناسبات‭ ‬عديدة‭ ‬على‭ ‬إرهابيين،‭ ‬آخرها‭ ‬كان‭ ‬بالقضاء‭ ‬على‭ ‬عنصرين‭ ‬من‭ ‬هاته‭ ‬الجماعات‭ ‬بحاسي‭ ‬الفريد‭. ‬واكد‭ ‬الوزير‭ ‬انهم‭ ‬مستعدون‭ ‬لمجابهة‭ ‬اي‭ ‬تهديد‭ ‬ممن‭ ‬يمثلون‭ ‬بقايا‭ ‬العناصر‭ ‬الإرهابية‭ ‬في‭ ‬الجبال‭ ‬بالجهة‭ ‬الذين‭ ‬يتحركون‭ ‬مناسباتيا‭ ‬وبشكل‭ ‬خاص‭ ‬في‭ ‬شهر‭ ‬رمضان‭. ‬وشدد‭ ‬على‭ ‬ان‭ ‬الارهاب‭ ‬لن‭ ‬يكون‭ ‬قادرا‭ ‬على‭ ‬تنفيذ‭ ‬هجماته‭ ‬الإرهابية‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الشهر‭ ‬الكريم‭ ‬وأنه‭ ‬لم‭ ‬يتبق‭ ‬له‭ ‬غير‭ ‬‮«‬الجناح‭ ‬الإعلامي‮»‬‭ ‬الذي‭ ‬يستعملونه‭ ‬لتحريض‭ ‬المنتسبين‭.‬

واعتبر‭ ‬ان‭ ‬ما‭ ‬تبقى‭ ‬من‭ ‬جيوب‭ ‬الإرهاب‭ ‬اليوم‭ ‬غير‭ ‬قادر‭ ‬على‭ ‬تنفيذ‭ ‬أي‭ ‬عملية‭ ‬او‭ ‬مواجهة‭ ‬الاستراتيجيات‭ ‬التي‭ ‬تعمل‭ ‬في‭ ‬اطارها‭ ‬الوحدات‭ ‬الأمنية‭ ‬في‭ ‬مكافحة‭ ‬الإرهاب‭ ‬من‭ ‬سياسة‭ ‬هجومية‭ ‬تحاصر‭ ‬المجموعات‭ ‬الإرهابية‭ ‬في‭ ‬أوكارها‭ ‬ولا‭ ‬تكتفي‭ ‬بصد‭ ‬هجوماتها‭. ‬وقال‭ ‬أن‭ ‬تونس‭ ‬ستجتث‭ ‬هذا‭ ‬الورم‭ ‬وستنتصر‭ ‬في‭ ‬حربها‭ ‬على‭ ‬الارهاب‭ ‬انطلاقا‭ ‬من‭ ‬ولاية‭ ‬القصرين‭. ‬مؤكدا‭ ‬في‭ ‬ذات‭ ‬السياق‭ ‬أن‭ ‬التهديدات‭ ‬الارهابية‭ ‬دائما‭ ‬تبقى‭ ‬موجودة‭ ‬ولكن‭ ‬يقظة‭ ‬وجاهزية‭ ‬المؤسسة‭ ‬الامنية‭ ‬أقوى‭ ‬من‭ ‬أي‭ ‬وقت‭ ‬مضى‭.‬

كما‭ ‬تحدث‭ ‬عن‭ ‬أنه‭ ‬سيتم‭ ‬تفعيل‭ ‬قرارات‭ ‬تتعلق‭ ‬بتدعيم‭ ‬الجهة‭ ‬بالعنصر‭ ‬البشري‭ ‬في‭ ‬ما‭ ‬يتعلق‭ ‬بفرق‭ ‬امنية‭ ‬مختلفة‭ ‬للتدخل‭ ‬السريع‭ ‬تم‭ ‬احداثها‭ ‬بالجهة‭ ‬ولا‭ ‬تستطيع‭ ‬القيام‭ ‬بدورها‭ ‬الكامل‭ ‬لافتقارها‭ ‬للعنصر‭ ‬البشري‭ ‬والامكانيات‭ ‬اللوجستية‭. ‬وكذلك‭ ‬ستم‭ ‬دراسة‭ ‬مبادرة‭ ‬من‭ ‬منظمات‭ ‬دولية‭ ‬سابقة‭ ‬في‭ ‬سنتي‭ ‬2013‭-‬2014‭ ‬تخص‭ ‬ما‭ ‬يسمى‭ ‬بمراكز‭ ‬امن‭ ‬نموذجية‭ ‬لتقريب‭ ‬الخدمات‭ ‬الامنية‭ ‬للمواطن‭ ‬بالجهة،‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬السعي‭ ‬في‭ ‬التقليص‭ ‬من‭ ‬منسوب‭ ‬الجريمة‭ ‬الذي‭ ‬قال‭ ‬أنها‭ ‬تقلصت‭ ‬والتهريب‭ ‬الذي‭ ‬مازال‭ ‬يمثل‭ ‬هاجسا‭ ‬لهم‭ ‬حتى‭ ‬يتسنى‭ ‬تحريك‭ ‬المشاريع‭ ‬الكبرى‭ ‬المعطلة‭ ‬لأسباب‭ ‬أمنية‭ ‬كمنطقة‭ ‬التبادل‭ ‬الحر‭ ‬مع‭ ‬القطر‭ ‬الجزائري‭.‬

◗‭ ‬صفوة‭ ‬قرمازي

إضافة تعليق جديد